القصة الكاملة لجريمة قتل امرأة على يد طليق شقيقتها بـ 8 طعنات في جازان
آخر تحديث GMT14:47:49
 العرب اليوم -

القصة الكاملة لجريمة قتل امرأة على يد طليق شقيقتها بـ 8 طعنات في جازان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - القصة الكاملة لجريمة قتل امرأة على يد طليق شقيقتها بـ 8 طعنات في جازان

جثة المجني عليها
جازان - العرب اليوم

تواصل شرطة جازان جنوب السعودية، مجريات التحقيق في جريمة القتل البشعة التي راحت ضحيتها امرأة إثر طعنها على يد شاب ثلاثيني كان يظنها طليقته، في الوقت الذي أكد فيه الناطق الإعلامي لشرطة جازان النقيب نايف الحكمي، عدم الانتهاء من التحقيقات في هذه القضية.

تفاصيل القصة

وبدأت تفاصيل الواقعة، حين استيقظت محافظة بيش في منطقة جازان على جريمة قتل، أنهى فيها شاب سعودي في الثلاثينات من عمره حياة شقيقة طليقته، موجهًا لها طعنات عدة بآلة حادة كانت بحوزته.

وجاء ذلك، حين تواصل القاتل مع طليقته، واتفق معها على تمكنها من رؤية طفلها الذي لم تره منذ عام تقريباً، وعند الوصول جاءت الشقيقتان لاستقبال الطفل، فسارع الجاني بطعن إحداهما مباشرة، وحاول اللحاق بالأخرى، لكنها لاذت بالفرار، ليعود مجددا ويوجه لها عدة طعنات متفرقة في جسدها معتقدا أنها زوجته السابقة.

وأوضحت المصادر، أن الجاني طعن شقيقة طليقته 8 طعنات متفرقة في صدرها ويدها ورقبتها، إلا أنه لم يكتفِ بذلك، بل وجه للضحية ضربة قوية على رأسها لتفارق الحياة في حينها، وتم نقلها إلى مستشفى بيش العام، واستقبل جثمان الفتاة المجني عليها، وتم إيداعها في المشرحة بالمستشفى.

اقرأ أيضا:

جريمة قتل بشعة تهزّ المنطقة الشرقية من لندن

الزوجة تروي

وروت الزوجة، مقتل شقيقتها الكبرى بـ 8 طعنات على يد طليقها ظناً منه أنها هي، بعد أن اتفق معها على اللقاء لتسليمها ابنها تنفيذًا لأمر المحكمة وجلسات الصلح، وقالت نجوم فتح الله محمد، "منذ زواجي حينما كنت في بداية العشرينات، لم أعش مع زوجي يومًا سعيدًا، بالإضافة إلى فصله من عمله مرتين، بقي بلا عمل أغلب مدة زواجنا، لدرجة أننا تركنا الشقة التي استأجرها، وذهبنا للعيش في منزل أهله الشعبي".

وأشارت إلى أنه كان لا يحترمها ويسيء معاملتها بكافة الطرق، وطلقها بالفعل مرتين وأعادها.

ديون وخلع وحضانة

وأوضحت، حين دخل السجن إثر تراكم الديون عليه، طلبت الخلع ومنحته قبل ثلاث سنوات، في حين بقي ابنها معه في نزاع دائم بسبب حضانة الطفل في إجازات نهاية الأسبوع والعطل المدرسية، ولكنه لم ينفذ ذلك، وحُرمت من رؤيته لمدة عام كامل.

وأبانت أنه بفعل تواصل أحد أطراف الصلح مع الزوج لإقناعه بمنح الأم حق زيارة ابنها، ادعى الزوج الموافقة على أن يأخذه لها، وتواصل مع الشقيقة الكبرى، وحدد مكان اللقاء بالقرب من جيران منزلهم السابق، الأحد الماضي، مشيرة إلى أن شقيقتها ذهبت لأخذ الطفل برفقة ابنة الجيران، وحين اقتربت أختها منه ظن أنها هي، وحين أوقف السيارة فتح الباب ثم ذهب لفتح الباب الثاني وتظاهر بأنه يخرج ابنه، إذ قال إنه نائم، ولكنه عاد مسرعا للباب الأول واستخرج سكيناً وبادر شقيقتها بـ 10 طعنات خرت صريعة على إثرها.

القاتل "مصدوم"

وتابعت، "حين وصل الإسعاف كانت قد توفيت بالفعل، أما الطليق فهاجم بنت جيرانهم ووضع السكين على عنقها، وحين أخبرته بأنها ليست منهم، نزع النقاب عن وجهها للتحقق، وتركها تذهب واتجه للشرطة وأبلغ عن قتله زوجته، ولكنه صدم حين علم أن من قتلها ليست زوجته، ولم يصدق إلا بعد استدعائها للشرطة ومواجهتها به".

قد يهمك أيضا:

الشرطة الفلسطينية تكشّف ملابسات جريمة قتل الطفل محمود شقفة في رفح

النيابة العامة السعودية تطلب الإعدام لـ 5 موقوفين لضلوعهم في جريمة قتل الخاشقجي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القصة الكاملة لجريمة قتل امرأة على يد طليق شقيقتها بـ 8 طعنات في جازان القصة الكاملة لجريمة قتل امرأة على يد طليق شقيقتها بـ 8 طعنات في جازان



تُعدُّ غرفة "كوتيليون" في فندق "بيير" مكانًا رائعًا لعرض حيوي

تعرفي على مجموعة أزياء "بروك" لربيع 2020 البسيطة والأقل غرابةً

باريس - العرب اليوم

GMT 05:52 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

تفاصيل أطول رحلة بحرية تزور 51 دولة وعمرها 245 يومًا
 العرب اليوم - تفاصيل أطول رحلة بحرية تزور 51 دولة وعمرها 245 يومًا
 العرب اليوم - فيفي عبده تطُل من جديد على شاشة "إم بي سي" بعد طول غياب

GMT 02:16 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 العرب اليوم - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 04:02 2019 الأحد ,14 إبريل / نيسان

بريشة : هاني مظهر

GMT 06:58 2019 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

مقتل ثلاثة من الجيش الليبي في هجوم قرب طرابلس

GMT 12:30 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:01 2019 الأحد ,14 إبريل / نيسان

بريشة : هاني مظهر

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 00:31 2019 الإثنين ,09 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف طريقة لوقف الشيخوخة و"عكسها"

GMT 20:57 2019 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

سعر الذهب في فلسطين اليوم السبت 14 سبتمبر

GMT 01:18 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

اكتشاف مثير يُساعد على إطالة أمد خصوبة النساء

GMT 03:49 2019 الثلاثاء ,10 أيلول / سبتمبر

السرطان يُهاجم نيويورك والمتهم "هواء 11 سبتمبر"

GMT 03:07 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

سماع تدفق الدم في الشرايين يحرم فتاة من الهدوء
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab