احتجاجات على bbc بسبب صمتها على مقتل المسلمين
آخر تحديث GMT09:13:45
 العرب اليوم -

احتجاجات على "BBC" بسبب صمتها على مقتل المسلمين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - احتجاجات على "BBC" بسبب صمتها على مقتل المسلمين

الاحتجاجات
تشابل هيل ـ العرب اليوم

شهدت الساحة المقابلة لمبنى هيئة الإذاعة والتلفزيون البريطانية "BBC" يوم الخميس احتجاجات واسعة تنديدا بالتغطية الضعيفة لجريمة قتل مسلمي تشابل هيل في الولايات المتحدة.

وبدأت الاحتجاجات مساء الخميس في الساعة الخامسة بعد الظهر خارج مقر الـ BBC في بورتلاند بوسط لندن.

وقال منظمو الاحتجاجات إن تغطية مراسلي الـ"بي بي سي" لجريمة القتل البشعة في ولاية كارولينا الشمالية يوم الأربعاء 11 فبراير/شباط لا تكاد تكون ملحوظة، بالمقارنة مع تقارير هجمات باريس خلال الشهر الماضي.

وشهدت مواقع التواصل الإجتماعي انتقاداً حاداً للتغطية الإعلامية الغربية للحدث، وتصدر وسم (هاشتاغ) "#MuslimLivesMatters" موقع تويتر، بما معناه "حياة المسلمين ليست رخيصة"، ليضاهي الوسم الذي انتشر على خلفية احتجاجات فيرغسون "#BlackLivesMatters" (حياة السود ليست رخيصة)، الأمر الذي يعد إشارة مباشرة بأن الجريمة تصب في خانة "العنصرية" الموجهة ضد المسلمين.

وأضاف منظمو الاحتجاجات: "غالبا ما يصور المسلمين كمرتكبي العنف، ولكن نادرا ما يكونوا هم الضحايا في الإعلام الموجه، نحن نشعر بالحزن بسبب عدم وجود تغطية إعلامية لهذه الجريمة البشعة، بالضد الصارخ من التغطية الهائلة لحادثة إطلاق النار في باريس".

"لقد كان رد الساسة سريعا جدا في إلقاء اللوم على المجتمع الإسلامي في أعقاب هجمات تشارلي إببدو في يناير/كانون الثاني، وتسبب ذلك في موجة غضب بين عموم الناس ضدنا، حتى أننا رأينا وسما على تويتر باسم #KillAllMuslims، ويعني (اقتلوا جميع المسلمين)، ولم نجد لذلك اية انتقادات"

"سنقول بصوت عال وواضح هذه الليلة أن حياة المسلمين ليست رخيصة، وينبغي تقديم جميع المعتدين في جرائم من هذا النوع إلى العدالة والحصول على تغطية متساوية لمثل هذه الاعتداءات، فنحن لن نصبح كبش فداء للتحريض العنصري ضدنا".

يذكر أن عدد السكان المسلمين في إنجلترا وويلز قد ازداد بنسبة 75% بين عامي 2001 و 2011، وارتفع عددهم من 1.5 مليون شخص إلى 2.7 مليون، وفقا لتقرير مجلس مسلمي بريطانيا، الذي نُشر الخميس 12 فبراير/شباط.

ووجد باحثون في جامعة أكسفورد أن المجتمع الإسلامي في بريطانيا يعاني من نوع من الحرمان من المزايا الاقتصادية، حيث يواجه المسلمون "معايير مزدوجة" من حيث "التمييز العنصري وكذلك الخوف من الإسلام" عند محاولة العثور على وظيفة.




 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

احتجاجات على bbc بسبب صمتها على مقتل المسلمين احتجاجات على bbc بسبب صمتها على مقتل المسلمين



GMT 06:41 2021 الأحد ,16 أيار / مايو

موديلات فساتين زفاف فضية 2021 لأطلالة مميزة
 العرب اليوم - موديلات فساتين زفاف فضية 2021 لأطلالة مميزة

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 16:02 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

تعرف علي أقوى 10 سيارات أنتجتها "نيسان" في تاريخها

GMT 15:57 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

قائمة أقوى السيارات الرياضية الهجينة بالأسواق

GMT 20:32 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

"هايموس" سيارة تونسية للطرق الوعرة من قطع "الخردة"

GMT 18:47 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

9 سيارات "هاتشباك" تودع الأسواق بنهاية 2021

GMT 21:37 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab