محمد عبد الله لـالعرب اليوم لن أتخلى عن التلفزيون المصري لأنه بيتي
آخر تحديث GMT16:42:26
 العرب اليوم -

محمد عبد الله لـ"العرب اليوم": لن أتخلى عن التلفزيون المصري لأنه بيتي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - محمد عبد الله لـ"العرب اليوم": لن أتخلى عن التلفزيون المصري لأنه بيتي

القاهرة ـ السيد خلف الله

قال الإعلامي محمد عبد الله المذيع في قطاع الأخبار بالتلفزيون المصري إنه تلقى في الفترة الأخيرة أكثر من عرض مغري مع عدد من القنوات الفضائية داخل وخارج مصر. وأوضح في تصريح خاص لـ"العرب اليوم" أنه وافق على تلك العروض المقدمة له لحين استقرار الأوضاع في التلفزيون المصري الذي شهد في الفترة الأخيرة هجرة عدد كبير من مقدمي البرامج والنشرات الإخبارية إلى الفضائيات بحثاً عن المال، ورغم جدية العروض التي تلقاها خلال الفترة الأخيرة أبدى عبدالله تمسكه بالتواجد في التلفزيون المصري صاحب الفضل عليه في الشهرة والنجومية التي حققها حتى الآن في مشواره الإعلامي. وعن الأزمة المالية التي يمر بها التلفزيون المصري في الفترة الأخيرة أشار إلى أن " تلفزيونات العالم كلها تتعرض حالياً لأزمات مالية لأنه مرتبط بالدولة واقتصادها ونحن الآن نعاني من أزمة مالية انعكست على التلفزيون، وهذا الأمر استثنائي لن يطول وفى حالة استقرار الأوضاع السياسية ستعود الأوضاع الاقتصادية لما كانت عليه في السابق. وأكد على أن ما يثار بشأن أخونة التلفزيون ما هي إلا مجرد افتراءات لان العمل الإعلامي كما بدأه منذ سنوات مجرد ولا يخضع لتوجيهات، خصوصا وأن النشرة الإخبارية دورها يقتصر على عرض الخبر ولا يسمح لي التعليق عليه كما لايمكننا تجاهل أي خبر مهما كان توجهه. وأشار إلى أن الأعلام الخاص استطاع أن يثبت تميزه خلال الفترة الماضية مستغلاً تراجع التلفزيون الرسمي وساعد على ذلك هجرة الكوادر الإعلامية من التلفزيون المصري سعياً لنيل الملايين التي ضخها رجال الأعمال الذين اتجهوا بعد الثورة للاستثمار في مجال الإعلام والتي تعد التجارة الرابحة الآن والتي تعد صاحبة التأثير الأقوى في المجتمع والشارع المصري، في الوقت الذي فشل فيه التلفزيون المصري في تعويضهم بالملايين التي يتقاضوها في الخارج. وعن سبب نجاح برامج "التوك شو" التي انتشرت في الفضائيات قال هذه البرامج تعتمد على نجوم التقديم وهو ما خلق لها شعبية كبيرة تتابعها يومياً وهو أمر مستحيل تحقيقه في التلفزيون المصري لان البرنامج الواحد في التلفزيون يقدمه أكثر من مذيع. وأوضح "من هنا حرصنا على إحداث نقلة نوعية على المستويات جميعها، فالمبنى حديث، والتجهيزات متطورة، والفريق العامل يتميز بكفايات عالية، عدا التزام العناصر التوجيهات المتعلقة بالتعامل الجيد مع المواطنين، والمساعدة على تذليل الصعوبات وحل المشكلات تحت سقف القوانين والتعليمات". وشكر "الدوائر المعنية في الأمم المتحدة على الدعم اللوجستي الدائم والمستمر الذي تقدمه للمديرية العامة للأمن العام، وكذلك مجلس الأمناء والأعمار الممثل برئيسه المهندس نبيل الجسر، وكل من ساهم معنا في إنجاز هذا المشروع، ضمن خطة تطوير عمل الأمن العام وتفعيله، كون هذا الجهاز على تماس دائم مع الناس، ويدرك معاناتهم ويسعى إلى التخفيف منها ما أمكن". وختم "الأمن العام عين الوطن الساهرة أبدا، هكذا كان، هكذا هو، وكذلك سيستمر. عشتم، عاش الأمن العام، عاش لبنان".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد عبد الله لـالعرب اليوم لن أتخلى عن التلفزيون المصري لأنه بيتي محمد عبد الله لـالعرب اليوم لن أتخلى عن التلفزيون المصري لأنه بيتي



إطلالات عملية مميزة وأنيقة للنجمة اللبنانية نوال الزغبي

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:42 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

أزياء الجلد أبرز صيحات صيف 2021 لتتألقي بحضور أنيق
 العرب اليوم - أزياء الجلد أبرز صيحات صيف 2021 لتتألقي بحضور أنيق

GMT 11:02 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

ديكورات باللون الأخضر في غرف النوم لمظهر هادئ
 العرب اليوم - ديكورات باللون الأخضر في غرف النوم لمظهر هادئ

GMT 13:13 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

إطلاق "أكاديمية سكاي نيوز عربية" للتدريب الإعلامي
 العرب اليوم - إطلاق "أكاديمية سكاي نيوز عربية" للتدريب الإعلامي

GMT 11:00 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية
 العرب اليوم - سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية

GMT 11:06 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

ثلاثة صفقات سوبر في الزمالك بأوامر كارتيرون

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 07:55 2021 الثلاثاء ,06 إبريل / نيسان

"لاند روفر" تطلق أيقونتها "Discovery" سباعية المقاعد

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 11:54 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

تعرف على تاريخ العباءة السعودية قبل وبعد "الصحوة"

GMT 00:38 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الدكتور شريف باشا يكشف أهمية حقنة الرئة لبعض الحوامل
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab