الوسط الإعلامي المصري يهتزّ لوفاة الصحافي عبدالله كمال
آخر تحديث GMT22:06:46
 العرب اليوم -

أبرزوا خصال الفقيد وثباته في مواقفه السياسيّة وحرفيّته

الوسط الإعلامي المصري يهتزّ لوفاة الصحافي عبدالله كمال

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الوسط الإعلامي المصري يهتزّ لوفاة الصحافي عبدالله كمال

الكاتب الصحافي عبد الله كمال
القاهرة ـ سعيد فرماوي

هزّت وفاة الصحافي، رئيس تحرير موقع "دوت مصر"، ورئيس التحرير السابق لجريدة "روز اليوسف"، عبدالله كمال، الوسط الإعلامي المصري، والعربيّ، لاسيّما لما كان الفقيد، قيد حياته، يتمتّع به من علاقات واسعة.
وتعرّض الكاتب الصحافي عبد الله كمال لأزمة قلبيّة أودت بحياته، الجمعة، ما خلّف صدمة لدى غالبيّة الإعلاميّين، الذين أشادوا بمهنية وحرفية كمال، وثباته على مواقفه السياسيّة.
ونعت الكاتبة وفاء الكيلاني، كمال، فيما كتب الناشط السياسي حازم عبد العظيم، في تغريدة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، "خبر صادم.. البقاء لله، عبد الله كمال.. تقبّله الله برحمته".
وكتب رئيس تحرير جريدة "الوطن" مجدي الجلاد "لن أقول في وداعك إلا (إنا لله وإنا إليه راجعون)، عشتَ رجلاً مدافعاً عن قناعاتك، حتى لو اختلف معك الكثيرون، ولقيت ربك في يوم كريم (النصف من شعبان)، أدعو الله عز وجل أن يتقبلك فيه قبولاً حسناً، ويثبتك عند السؤال، ويريح قلبك العليل من خطوب الدنيا، ومعاناة مشوار طويل في حياة لا تستحق تلك المكابدة، ولا تساوى جناح بعوضة".
واعتبر الكاتب الصحافي أنور الهواري أنَّ "وفاة كمال جدّدت الأحزان، واستدعت ما تقادم من أوجاع، فرحم الله أبناء جيلي، وزملاء دراستي، ورفقاء مهنتي، وشركاء ذاكرتي، وأصفياء أيامي، رحم الله أيمن سعيد، وعادل القاضي، وفتحي علي حسين، والدكتور عبدالعزيز شادي، وأخيرًا عبدالله كمال، رحم الله من قضى نحبه، ورحم الله من ينتظر".
وقدمت صفحة "آسف يا ريس"، عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، التعازي، مبرزة أنَّ "كمال عاش عمره كله على قول الحق، ويعدُّ جنرال الصحافة المصريّة"، داعية الله أن "يتغمده بواسع رحمته"، ومضيفة "نسأل لأهله ولمحبيه الصبر والسلوان".
واكتفى مقدم برنامج "يحدث في مصر" الإعلامي شريف عامر، والمذاع على قناة "إم بي سي مصر"، بنعي الكاتب الصحافي عبدالله كمال، بكلمات قصيرة، عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر"، حيث كتب "سبحان الله الذي لا دوام إلا له".
وأشارت الناشطة السياسيّة إسراء عبد الفتاح، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إلى أنَّ "عبد الله كمال في ذمة الله.. رجل لم يتلون بغض النظر عن موقفه السياسي، ثابت على موقفه وآراءه.. الله يرحمه".
وبيّن مقدّم برنامج "الحياة اليوم" عمرو عبدالحميد، عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، "رحم الله الأستاذ عبدالله كمال، وأسكنه فسيح جناته.. اختلف كثيرون مع مواقفه السياسيّة لكنهم احترموا ثباته على تلك المواقف، وعدم تلونه مثل كثيرين".
وفي  تغريدة قصيرة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، كتب المستشار السابق لرئيس الجمهورية أيمن الصياد "اختلفت معه مئة مرّة، ولكني احترمت ثباته على موقفه، الذي أعارضه.. عبدالله كمال في رحاب ربّه".
وذكرت مقدمة برنامج "الصورة الكاملة" الإعلاميّة ليليان داوود، على قناة "أون تي في"، في نعيها لكمال "رحم الله الأستاذ عبدالله كمال.. ربنا يغفر له ويسكنه فسيح جناته، الله يرحمك"، وأضافت في تغريدتها عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، "الموت ليس مدعاة للشماتة، ومن هو البشري الفاني كي يحاسب، ويكون الحكم.. من مات إنسان مثلك، له قصة في حياته، أبناء وأصدقاء وذكريات تركها، اتّقوا الله".
ونعى القيادي في حزب "المصريين الأحرار" أحمد خيري، في تغريدة قصيرة عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، كمال، كاتبًا "البقاء والدوام لله ... ربنا يرحم عبدالله كمال".
كما نعت الإذاعيّة الشهيرة إيناس جوهر الفقيد، مؤكّدة "كان إنسانًا طيبًا وودودًا"، وناشدت جوهر، في تصريحات إعلاميّة، الرئيس عبد الفتاح السيسي أن "يجعل مصر أولاً في قراراته كافة"، وأضافت موضحة "ندعم ما وراء جملة (مسافة السكة) مع أشقائنا العرب".
وبيّنت جوهر أنّ "الإذاعات والقنوات أصبحت تشبه بعضها"، لافتة إلى أنَّ "إدارة قناة تليفزيونية تجربة رائعة"، وكاشفة عن أنّها "تعرّضت للنصب خلال تجربتها الأولى في الإذاعة".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوسط الإعلامي المصري يهتزّ لوفاة الصحافي عبدالله كمال الوسط الإعلامي المصري يهتزّ لوفاة الصحافي عبدالله كمال



كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

بيبر تستعيد الزفاف بفستان من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 12:43 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

حارة اليهود في حي العتبة شاهدة على تاريخ مصر الحديث

GMT 17:08 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

تعرفي على أضرار المرتديلا للحامل

GMT 12:03 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab