الإعلامية صفاء أبوالسعود تتمنى إعادة تقديم أوبريتات للأطفال
آخر تحديث GMT12:50:13
 العرب اليوم -

الإعلامية صفاء أبوالسعود تتمنى إعادة تقديم أوبريتات للأطفال

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الإعلامية صفاء أبوالسعود تتمنى إعادة تقديم أوبريتات للأطفال

الإعلامية صفاء أبوالسعود
القاهرة - شيماء مكاوي

كشفت الإعلامية الشهيرة صفاء أبوالسعود عن أمنيتها إعادة تقديم أوبريتات للأطفال.

وأكدت أبوالسعود، في حديث خاص لـ"العرب اليوم"، بقولها: عشقي للطفل بلا حدود وأعلم مدى أحقيته في تقديم عمل يتناسب مع عمره، وكنت أجد متعة في تقديمي للأوبريتات سابقًا؛ لأنني كنت أقدم للطفل معلومة يستطيع من خلالها أن يتعلم الصواب ويبتعد عن الخطأ، وفجأة تم إصدار قرار بمنع عرض أوبريتات صفاء أبوالسعود عبر التلفزيون المصري، وإلى وقتنا هذا من النادر أن يعيد التلفزيون تلك الأوبريتات على الرغم من أنني أعتبرها بمثابة الكنز.

وأوضحت الإعلامية المصرية أنه إذا لا يوجد إمكانية لإعادة إنتاج أوبريتات جديدة تتناسب مع روح العصر، فمن الممكن إعادة تقديم الأوبريتات القديمة فهي تتناسب أيضًا مع وقتنا هذا، مضيفة: فعلى سبيل المثال أوبريت "يا صحابي وصحباتي" كان يناقش مع الطفل أساليب وطرق النظافة الشخصية ويعلم الطفل كيف يمشط شعره وكيف يغسل أسنانه وغيرها من التعاليم التربوية السليمة التي يحتاجها الطفل في كل وقت.

وأكملت: وأيضًا أوبريت "حصلتي فيها قرش" كنت أعلم الطفل الإدخار وكيف يدخر من مصروفه كي ينفقه في شيء مفيد، وأوبريت "في الكتب قرينا" والذي كنت أقدمه ضمن مهرجان القراءة للجميع فقد كان يعلم الطفل فائدة القراءة والتي أصبح طفل اليوم بعيدًا عنها كل البعد.

وعن أسباب توقف عرض الأوبريتات ذكرت أبوالسعود: فجأة صدرت تعليمات مجهولة بوقف عرض الأوبريتات دون سابق إنذار ودون إبداء أسباب واضحة وأصبحت احتفالات الطفولة سواءً المحلية أو العالمية تمر كالهواء لا أحد يشعر بهذا اليوم الذي كنت أحييه، وفي الحقيقة لا يمكن إلقاء اللوم على أحد بعينه ولكن النتيجة أن تلك الأوبريتات لم يتم عرضها أو إعادتها مرة أخرى.

وبشأن قلة تقديم مسلسلات الأطفال علقت بقولها: أنا لا أريد التعليق لأن الأمر أصبح مبالغ فيه وتجاهل الطفل أصبح واضحًا، وبدلًا من تقديم أعمال فنية تساعد على تنشئته أصبحت هناك أعمال تساعد على هدم الطفل والهدف منها التربح وليس تقديم رسالة.

وانتقلت أبوالسعود للحديث عن كيفية التحاقها بالتلفزيون، قائلة: التحقت بالإذاعة أولًا حيث أنهم كانوا يحتاجون لطفلة لديها موهبة تقديم برامج الأطفال وبالفعل قدمت ونجحت، وكان الفضل يرجع لـ"أبلة فضيلة" و"بابا شارو"، و"أحمد رمزي" الملحن، و"حسين فياض"، فهؤلاء من قاموا بترشيحي لأكون بطلة برامج الأطفال منذ بدايته، ولا يمكن أن أنسى فضلهم في الوقوف إلى جواري نظرًا لإيمانهم بموهبتي، وبعد ذلك انتقلت للتلفزيون وكانت أول أغنية قمت بأدائها في افتتاح التلفزيون في عيد الحرية، كانت عن ثورة 23 يوليو.

وعلقت على اعتذارها عن التكريم من قِبل الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في القاهرة بقولها: اعتذرت نظرًا لأحداث الطائرة الروسية على أن يتم تحديد موعد آخر يتناسب مع مجريات الأحداث في البلاد، فبالطبع نحزن جميعًا لما يحدث في العالم من أحداث مأسوية لذا لابد أن نقدر الظروف، وأنا أشكر كثيرًا الأكاديمية البحرية على هذا التقدير والتكريم وسنحتفل معًا قريبًا.

واختتمت الإعلامية المصرية حديثها بأنه لا يوجد عمل فني أو إعلامي تنوي تقديمه قريبًا، مضيفة: وإذا تعاقدت على عمل فني جديد سأعلن عنه على الفور.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإعلامية صفاء أبوالسعود تتمنى إعادة تقديم أوبريتات للأطفال الإعلامية صفاء أبوالسعود تتمنى إعادة تقديم أوبريتات للأطفال



اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة مثالية لـ "كيت ميدلتون" خلال حدث رياضي

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab