نظام نقل الحركة الثنائي يسد فجوة بين اليدوية والأوتوماتيكية
آخر تحديث GMT14:37:50
 العرب اليوم -

نظام نقل الحركة الثنائي يسد فجوة بين اليدوية والأوتوماتيكية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نظام نقل الحركة الثنائي يسد فجوة بين اليدوية والأوتوماتيكية

نظام نقل الحركة الثنائي يسد فجوة بين اليدوية والأوتوماتيكية
واشنطن - العرب اليوم

تُفضّل سوق السيارات الأوروبية تقليدياً الأنظمة اليدوية لنقل الحركة، والتي تحقق كفاءة عالية وتكلفة منخفضة، وقبل كل شيء، تمنح السائق السيطرة الكاملة على المركبة. بينما تُفضّل أسواق أميركا الشمالية والشرق الأوسط الأنظمة الأوتوماتيكية التقليدية لنقل الحركة في حين تفضل السوق اليابانية أنظمة نقل الحركة المتغيرة باستمرار.
وأنظمة نقل الحركة هي الرابط الحيوي بين المحرك والسيارة والسائق - وعلى هذا النحو، فإنها بمثابة وسيط يتعين عليه تحسين تدفق الطاقة إلى العجلات وفقاً لاحتياجات السائق.
ويجب على نظام نقل الحركة الحديث المساهمة بفعالية في تلبية توقعات السائق من خلال تخفيف الاتجاهات المتضاربة في كثير من الأحيان في السيارة وما يطرأ على المحرك من تطور كبير في الأسواق الدولية.
وفي الأسواق «غير اليدوية»، تعني الراحة وإمكانات الأنظمة التضحيات من حيث انخفاض الكفاءة، وارتفاع استهلاك الوقود والوزن الإضافي. وعلاوة على ذلك، فإنها غالباً ما تظهر سلوكاً غير رياضي، وهو عامل أقل أهمية في السوق الأوروبية.
لقد أدت المحاولات الأولى لسد الفجوة بين الأنظمة اليدوية والأوتوماتيكية لنقل الحركة إلى تطوير نظام نقل الحركة اليدوي الآلي (AMT)، وهي تكنولوجيا كانت مجموعة فيات رائدة لها.
وتضمن هذه التكنولوجيا مزيجاً من الكفاءة العالية لنقل الحركة مع الاستخدام الأمثل لخصائص استهلاك الوقود للمحرك. وكان عيبه، والذي لم يتم تقديره من قبل بعض السائقين، هو الانقطاع غير المتوقع لعزم الدوران أثناء النقل الأوتوماتيكي للحركة.
ويمثل مفهوم نظام ناقل الحركة الثنائي خطوة كبيرة إلى الأمام. وهو يلغي انقطاع عزم الدوران، ويحسن بشكل كبير كفاءة وجودة القيادة كما يحسن الاقتصاد في استهلاك الوقود.

وخلال عملية التطوير تم ابتكار نظام نقل الحركة الثنائي TCTالخاص بعلامة ألفا روميو وأحدث الاتجاهات في السيارة وتكنولوجيا توليد القوة.
ومفهوم ناقل الحركة الثنائي بسيط إلى حد ما. وأفضل طريقة لوصفه هو تصور اثنين من أنظمة النقل موضوعين بالتوازي (على الرغم من أنهما متحدان عملياً)، وكل نظام مجهز بعلبة تعشيق التروس الخاصة به.
ويتعامل أحد النظامين مع التروس الفردية (الأول والثالث والخامس)، بينما يتعامل الآخر مع التروس الزوجية (الثاني والرابع والسادس). ويحدث نقل الحركة بين علبتي التروس المتواليتين من خلال استخدام وضعية النقل المرغوب، في حين يظل الوضع السابق في حالة تشغيل، ومن ثم تبديل تدفق الطاقة من وضعية «نصف حركة نقل» للوضعية الأخرى من خلال نقل الحركة تدريجياً لعلبتي تعشيق التروس.
والميزة الكبيرة لهذه العملية، بالمقارنة مع التشغيل الآلي لمحول عزم الدوران التقليدي، هو أن المحرك متصل دائماً ميكانيكياً بالعجلات، الأمر الذي يمنح الشعور برد فعل السيارة الفوري لأوامر السائق.
وهذا ليس مجرد شعور، بل إنه واقع حقيقي يقلل من الفائض التقليدي لطاقة أنظمة نقل الحركة الأوتوماتيكية لمحول عزم الدوران خلال انطلاق السيارة وتخفيض تروس نقل الحركة.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نظام نقل الحركة الثنائي يسد فجوة بين اليدوية والأوتوماتيكية نظام نقل الحركة الثنائي يسد فجوة بين اليدوية والأوتوماتيكية



GMT 10:35 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

سوري يخترع سيارة تسير بالماء بدلا من الوقود

GMT 03:39 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

لادا تطور نسخا معدّلة من XRAY الشهيرة

GMT 13:51 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

أبرز محركات السيارات التي تم تعديلها في 2021

GMT 14:09 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

عامل في مغسلة يحطم سيارة فيديريكو ماركيتي الـ"فيراري"

GMT 14:07 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

أسباب تجعلنا نترك سياراتنا متوقفة لفترات طويلة

GMT 14:06 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

شركة Haval الصينية تعلن نيتها طرح نسخ جديدة معدلة

فساتين طويلة ومطبّعة لإطلالات رمضان 2021

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 11:45 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية
 العرب اليوم - 9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية

GMT 10:56 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

السلطات التركية تفرج عن الصحافي أحمد ألتان
 العرب اليوم - السلطات التركية تفرج عن الصحافي أحمد ألتان

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 10:01 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 العرب اليوم - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 03:11 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

إيلون ماسك يكشف عن سر جديد يخص "سايبر ترك"

GMT 04:19 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

الصين توسع مبيعات T77 المعدّلة حول العالم

GMT 03:50 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

مركبة أخرى تنضم لأسرة سيارات GMC الجبارة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 05:28 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"منهاتن الصحراء" في اليمن أقدم مدينة ناطحة سحاب
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab