المغرب المستثمرون يقبلون على تمويل مشروع ضخم للطاقة الشمسية
آخر تحديث GMT20:45:40
 العرب اليوم -

المغرب: المستثمرون يقبلون على تمويل مشروع ضخم للطاقة الشمسية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المغرب: المستثمرون يقبلون على تمويل مشروع ضخم للطاقة الشمسية

الرباط - قنا

قال وزير الخارجية المغربى صلاح الدين مزوار، إن بلاده استقطبت مستثمرين أجانب لتمويل مشروع للطاقة الشمسية يتكلف تسعة مليارات دولار رغم إحجام بنوك أوروبية عن ذلك نظرًا لوقوع بعض المحطات المزمعة فى منطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها. كانت مصادر فى بنوك ألمانية مملوكة للدولة وفى جهات إقراض دولية منها البنك الدولى وبنك الاستثمار الأوروبي والاتحاد الأوروبي، قالت لـ"رويترز" إنها لن تمول مشروعات تقام فى الصحراء الغربية. وقال مزوار  فى مقابلة فى مدريد حيث يلتقى مع عدد من كبار رجال الأعمال الإسبان: "تلك مشكلتهم، ليست لدينا أى مشاكل تتعلق بالتمويل، لدينا العديد من المستثمرين، وهناك يابانيون وصينيون ودول خليجية". ورفض وزير الخارجية الكشف عن تفاصيل بخصوص عقود التمويل مع أطراف معينة. وقال مزوار إن المغرب -وهو مستورد صاف للطاقة- يريد زيادة حصة الطاقة المتجددة من إمداداته من الطاقة إلى 20% فى عشر سنوات ارتفاعًا من 8% حاليًا. ويشمل مشروع الطاقة الشمسية خمس محطات من المزمع بناء اثنتين منها فى الصحراء الغربية وستبلغ الطاقة الإنتاجية للمشروع 2000 ميجاوات. وقالت مصادر فى قطاع الاستثمار الأوروبى لـ"رويترز" فى وقت سابق هذا العام إنهم لا يريدون دعم أى مشروع فى الصحراء الغربية لأن ذلك سيعنى التخلى عن موقفهم الحيادى حيال الصراع. ويركز مشروع الطاقة الشمسية على بناء أول محطة من المحطات الخمس. وقال وزير الخارجية المغربى: "سيتم إقامة المحطات الأربع الأخرى أيضًا، الهدف هو توليد ألفى ميجاوات من الكهرباء وسنمضى قدمًا فى خطتنا، قضية الصحراء الغربية لا علاقة لها بذلك، التمويل ليس مشروطًا بما إذا كانت المحطات فى الصحراء أم لا". وأضاف: "الصحراء الغربية تحتاج إلى الطاقة المتجددة وسيتم ضخ الاستثمار، وإذا كان البعض لا يريد القدوم فسوف يأتى آخرون". وفازت أكوا باور إنترناشونال السعودية بعقد محطة الطاقة الشمسية الأولى البالغ قيمته مليار دولار ومن المقرر أن يبدأ تشغيل المحطة العام المقبل بطاقة 160 ميجاوات. وقال مزوار، إن المغرب يهدف إلى نمو الاستثمارات الأجنبية المباشرة بالمملكة بما يتراوح بين 15 و20% سنويًا ارتفاعًا من 13% العام الماضى.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب المستثمرون يقبلون على تمويل مشروع ضخم للطاقة الشمسية المغرب المستثمرون يقبلون على تمويل مشروع ضخم للطاقة الشمسية



عرضت المخرجة دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

جينر و حديد تتألقان في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:06 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

واتساب يطرح ميزات جديدة لهواتف آيفون فقط

GMT 16:17 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 سيارات "زيرو" طراز 2019 بسعر 200 ألف جنيه

GMT 15:57 2018 السبت ,28 إبريل / نيسان

إيلي صعب يطرح فساتين زفاف لموسم ربيع 2018

GMT 19:55 2016 الخميس ,14 إبريل / نيسان

تعلمي طريقة تكبير الشفايف بالمكياج في البيت

GMT 06:43 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

أفضل عروض "الجمعة السوداء" مِن شركة "آبل" لعام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab