إزدهار قطاع الصناعات الكيميائية في السودان
آخر تحديث GMT23:43:37
 العرب اليوم -

إزدهار قطاع الصناعات الكيميائية في السودان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إزدهار قطاع الصناعات الكيميائية في السودان

إزدهار قطاع الصناعات الكيميائية في السودان
الخرطوم ـ سونا

ازدهر قطاع الصناعات الكيميائية في السودان وشهدت البوهيات والصابون والايثانول ارتفاعا ملحوظا في العام 2013 غطى حجم الاستهلاك وتم تصديره لدول الجوار وفق الاحصائيات والارقام الصادرة من وزارة الصناعه .
وبلغت نسبة النمو في سلعة البوهيات 54% قي العام 2013 مقارنة بالعام 2012 والذى بلغ فيه حجم انتاج البوهيات 110الف طن .
وزاد معدل الاداء ب105% فى مصانع صابون البودرة في ذات العام مقارنة ب 2012 والذى بلغ فيه الانتاج 78 ألف طن من صابون البدرة اما الايثانول فقد تم انتاج حوالى 33 مليون لتر وارتفع معدل الأداء 160% .
وعزا تقرير الوزارة الذى قدم للبرلمان مؤخرا انخفاض انتاج السيراميك بنسبة 50% لانعدام نوع معين من الغاز مما أدى الى ارتفاع سعره من 1200 جنيه للطن الى 4800 جنيه ومن ثم الى 7150 جنيه الامر الذى انعكس على تكلفة انتاج المتر الواحد من 57جنيها الى 90جنيه بنسبة زيادة 60% واقرت الصناعة بهيمنة السيراميك المستورد على سوق الاستهلاك المحلى .
يذكر أن قطاع الصناعات التحويلية قد شهد في العام 2013 زيادة بنسية 271% وحقق معدل نمو في الصادرات الصناعية بنسبة 276.6% .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إزدهار قطاع الصناعات الكيميائية في السودان إزدهار قطاع الصناعات الكيميائية في السودان



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون

الملكة ليتيزيا تتألق بفستان من الورود ارتدته العام الماضي

مدريد - العرب اليوم

GMT 16:18 2020 الجمعة ,21 شباط / فبراير

ابنة مخرج شهير تعلن اتجاهها للأفلام الإباحية

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 19:33 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

استمتع بقضاء شهر عسل مُميّز في جزيرة موريشيوس

GMT 03:42 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أسباب الانتصاب عند الرجال في الصباح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab