الاحترار الناجم عن انبعاثات ثاني اكسيد الكربون سيؤدي الى انخفاض نسبة الأمطار
آخر تحديث GMT06:46:30
 العرب اليوم -

الاحترار الناجم عن انبعاثات ثاني اكسيد الكربون سيؤدي الى انخفاض نسبة الأمطار

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الاحترار الناجم عن انبعاثات ثاني اكسيد الكربون سيؤدي الى انخفاض نسبة الأمطار

باريس ـ أ.ف.ب

توصلت دراسة أعدها خبراء في المناخ الى ان الاحترار المناخي سيؤدي الى انخفاص في مستوى هطول الامطار، رغم ان الاحترار المناخي الاخير الذي شهدته الارض في القرون الوسطى أدى الى هطول مزيد من المتساقطات. وبحسب الخبراء، فان الاحترار المناخي الذي تسببه انبعاثات غازات الاحتباس الحراري جراء النشاط البشري، يختلف تأثيره على المتساقطات عن الاحترار الناجم عن ارتفاع حدة الاشعاعات الشمسية. وبحسب الدراسة التي نشرتها مجلة نيتشر البريطانية، فان الاحترار المناخي الناتج عن ارتفاع نسبة ثاني اكسيد الكربون في الجو سيؤدي الى ازدياد الجفاف في المستقبل. وهذا الرأي كان محل جدل حاد، لانه يتعارض مع ما شهده كوكب الارض بين العامين 1000 و1250 ابان ما يسمى "الاحترار المناخي في الالفية الاولى"، عندما ارتفع متوسط درجات الحرارة تحت تأثير حدة الاشعة الشمسية بالتزامن مع ارتفاع نسبة الرطوبة. ويفسر هذا التعارض بان الاحترار الناجم عن النشاط البشري والآخر الناجم عن الاشعاع الشمسي، لا يرفعان الحرارة بالطريقة نفسها، بحسب الدراسة التي اعدها خبراء اميركون وصينيون. فارتفاع انبعاثات غازات الدفيئة يؤدي الى تقليص الفروق الحرارية بين الطبقات المختلفة للجو، ويجعلها اكثر تجانسا وأقل ملائمة لهطول الامطار. أما ارتفاع الحرارة الناتج عن الاشعة الشمسية، فهو سيؤدي الى تعزيز امكانية هطول الامطار. وتتأثر حدة الاشعاع الشمسي على سطح الارض بعوامل عدة، مثل النشاط البركاني ونسبة الرذاذ المتطاير في الجو، والتغيرات في مدار الارض. وتعبر توقعات المتساقطات في المستقبل عن معدل عالمي عام لا يتوافق بالضرورة مع ما سيسجل من امطار على المستويات المحلية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاحترار الناجم عن انبعاثات ثاني اكسيد الكربون سيؤدي الى انخفاض نسبة الأمطار الاحترار الناجم عن انبعاثات ثاني اكسيد الكربون سيؤدي الى انخفاض نسبة الأمطار



GMT 06:58 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

طقس اليوم دافىء نهارًا شديد البرودة ليلا

GMT 17:13 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

الشتاء القارس يقسو على السيارات في تركيا

GMT 10:25 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

“المسند” يكشف توقعاته لطقس المملكة السعودية اليوم

GMT 07:34 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

موجة باردة تحت الصفر تضرب بعض المناطق في السعودية

GMT 17:48 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الأرصاد المصرية تحذر من موجة جديدة للطقس السيئ

GMT 15:01 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الأرصاد المصرية تحذر من الأيام الأربعة المقبلة

تعرف على أجمل إطلالات الفنانات العرب مع نهاية الأسبوع

القاهرة - العرب اليوم

GMT 13:52 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

جرأة وروعة الألوان في تصميم وحدات سكنية عصرية
 العرب اليوم - جرأة وروعة الألوان في تصميم وحدات سكنية عصرية

GMT 10:17 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

هل للسائل المنوي علاقة بشهوة المرأه

GMT 03:52 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

المغرب يواصل ريادته بصناعة السيارات في أفريقيا

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab