30 من الغطاء النباتي دمر خلال السنوات العشر الماضية
آخر تحديث GMT12:50:13
 العرب اليوم -

30% من الغطاء النباتي دمر خلال السنوات العشر الماضية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - 30% من الغطاء النباتي دمر خلال السنوات العشر الماضية

بغداد - وكالات

كشفت مديرية بيئة محافظة ديالى، الخميس، أن 30% من الغطاء النباتي في المحافظة دمر خلال السنوات العشر الماضية، محذرة من تداعيات انحسار الغطاء النباتي على الواقع البيئي بشكل عام، فيما سجلت تجريف 500 دونم من البساتين في بعقوبة وحدها.وقال مدير البيئة عبد الله الشمري، في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "المؤشرات المتوفرة لدينا عن مساحات الغطاء النباتي في عموم مناطق ديالى تدل على أن 30% منه دمر خلال السنوات العشر الماضية بفعل عوامل عدة أبرزها الجفاف والأمن والحرائق والآفات الزراعية، إضافة إلى اتساع ظاهرة تجريف البساتين لبيعها كأراض سكنية أو تجارية، خاصة قرب مراكز المدن الرئيسة".وأشار إلى أن "500 دونم من البساتين الزراعية دمرت في مدينة بعقوبة بفعل التجريف ما يكشف عن حجم الكارثة البيئية في ديالى بشكل عام".وحذر الشمري من "تداعيات انحسار الغطاء النباتي في المحافظة وتأثيره السلبي على الواقع البيئي خاصة الأنواء الجوية والعواصف الترابية التي تزايدت بشكل ملحوظ"، لافتا إلى أن "الغطاء النباتي يمثل مصداً للعواصف ويسهم في تنقية وترطيب للأجواء".وأضاف أن مديرية بيئة ديالى "تسعى إلى التنسيق مع مختلف الدوائر الحكومية من أجل حماية الغطاء النباتي ومواجهة ظاهرة التجريف والعمل على بناء أحزمة خضراء في محيط مدن ديالى لتعويض الضرر الذي أصابها في السنوات الماضية".ويكتسب الغطاء النباتي أهمية كبيرة في دعم الملف البيئي في ديالى باعتباره وسيلة لمواجهة التصحر وارتفاع درجات الحرارة وتنقية الأجواء المناخية.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

30 من الغطاء النباتي دمر خلال السنوات العشر الماضية 30 من الغطاء النباتي دمر خلال السنوات العشر الماضية



اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة مثالية لـ "كيت ميدلتون" خلال حدث رياضي

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab