وزير مصري يحذر من خطر تحول بلاده إلى مرحلة الندرة المائية
آخر تحديث GMT12:52:01
 العرب اليوم -

وزير مصري يحذر من خطر تحول بلاده إلى مرحلة "الندرة المائية"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير مصري يحذر من خطر تحول بلاده إلى مرحلة "الندرة المائية"

القاهرة ـ قنا

حذر وزيرالموارد المائية والري المصري، الدكتور محمد بهاءالدين من استمرار انخفاض نصيب الفرد في مصر من المياه بفرض ثبات حصة مصر من مياه النيل، واستمرار معدلات الزيادة السكانية ليتدنى لما هو أقل من حد الندرة المائية المحدد دوليا بقيمة 500 متر مكعب سنويا. ونبه وزير الري، في تصريحات له اليوم، من أن مصر تشهد مرحلة جديدة هى التحول من ثقافة وفرة المياه، إلى ثقافة ندرة المياه، ما يستلزم العمل الجاد على رفع كفاءة المياه في كافة القطاعات المجتمعية شريطة الالتزام بالمعايير الصحية والبيئية، موضحا أن نصيب الفرد السنوي من المياه لجميع الاستخدامات انخفض من 2800 متر مكعب عام 1959 إلى 660 مترا مكعبا العام الحالي. وشدد الدكتور محمد بهاءالدين على ضرورة ترشيد استخدامات المياه في جميع القطاعات عبر إجراءات تقليل الفواقد في شبكات مياه الشرب، والتوسع في عملية تدوير المياه داخل المصانع، واستخدام تكنولوجيات موفرة للمياه، وإجراءات تخفيض فواقد المياه في قطاع الزراعة من خلال تطوير الري الحقلي. وأشار إلى أنه سيتم الانتهاء قريبا من المرحلة الثانية من مراحل تطبيق الخطة القومية للموارد المائية التي تم البدء في تنفيذها عام 2009، موضحا أن الخطة تتركز على ثلاثة محاور رئيسية تتضمن: حسن الاستخدام، والتنمية، ومكافحة التلوث من خلال إطار تشريعى ومؤسسى فعال، وذلك بهدف تحقيق الإدارة المتكاملة للموارد المائية. يذكر أن حصة مصر (دولة المصب) من مياه نهر النيل سنويا تبلغ 5ر55 مليار متر مكعب، بالإضافة إلى المياه الجوفية بالصحارى وسيناء التي تقدر بحوالى 2ر2 مليار متر مكعب ومياه الأمطار التى يستفاد منها بحوالى 3ر1 مليار متر مكعب ومياه البحر المحلاه التى لا يتم استغلالها إلا على نطاق ضيق لأغراض الشرب.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير مصري يحذر من خطر تحول بلاده إلى مرحلة الندرة المائية وزير مصري يحذر من خطر تحول بلاده إلى مرحلة الندرة المائية



GMT 10:06 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

مسؤول ينبه بوصول أسراب جراد للرياض قريبًا

GMT 15:47 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

الهيئة القومية للزلازل تكشف حقيقة تعرض القاهرة لهزة أرضية

GMT 15:40 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

بقوة 5.9 درجة زلزال مدمر يضرب إيران

GMT 16:09 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 قتلى بأمطار غزيرة تضرب شمال شرق السعودية

GMT 08:24 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حصيلة قتلى السيول في اليابان إلى 10

دمجت بين الأقمشة المتعددة في إطلالاتها العصرية

أوليفيا كولبو تخطف الأنظار بتصاميم مميَّزة في "ميلانو"

ميلانو - العرب اليوم

GMT 05:03 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - نصائح لاختيار ورق جدران ديكورات المنازل تعرف عليها

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عودة إنستجرام للعمل بشكل طبيعى لكل مستخدميه حول العالم

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:57 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

أشكال سيراميك حمامات 2019 باللون الأسود

GMT 19:49 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

شركة جوجل تطلق نقاط توزيع إنترنت مجانية فى نيجيريا

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

توقّعات باحتواء "آيفون 11" على كابل شحن "USB-C"

GMT 20:32 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

روس كوسموس توسع تعاونها مع الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab