وزارة البيئة العراقية تقيم مهرجانًا لتوعية المواطن البغدادي
آخر تحديث GMT03:57:37
 العرب اليوم -

وزارة البيئة العراقية تقيم مهرجانًا لتوعية المواطن البغدادي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزارة البيئة العراقية تقيم مهرجانًا لتوعية المواطن البغدادي

بغـداد - نجلاء الطائي

نظمت وزارة البيئة العراقية، بالتنسيق مع إعدادية "السدير" المهنية للبنات، حملة توعية تحت عنوان "البيئة.. المثقفون خير صديق"، على حدائق "ساعة القشلة" في شارع المتنبي. وضمت الحملة أوبريت غنائي، وكان عنوان إحدى الأناشيد "نغمات الزهور"، التي لاقت إقبال وإعجاب الحاضرين، وخصص جدار لطرح أراء الزائرين، ليكتبوا أراهم على جدار "الحر"، وترحيبهم بهذه الفكرة. وحضر هذا المهرجان وزير البيئة سركيس لازار، وعدد واسع من الناشطين والمثقفين، وبعض من وسائل الإعلام. وزير البيئة سركيس لازار تحدث إلى "العرب اليوم" قائلاُ "كان هدفنا من إقامة هذه الحملة توعية المواطن البغدادي، ورفع الوعي البيئي، لتبقى بغداد أجمل وأنظف"، مشيرًا إلى أن "الجهود التي نبذلها لتصبح بغداد عاصمة الجمال، وبمشاركة أطياف المثقفين العراقيين، تقيمها وزارتنا لمصلحة المواطن، ولتثقيفه على المحافظة على مدينته"، لافتًا إلى التحديات التي تواجههم، والصعاب، وكذلك إلى استمرارهم، على الرغم من تلك المعوقات، في تنظيم المهرجانات والحملات. وأكد لازار على "التعاون المستمر بين وزارة البيئة وأمانة بغداد"، داعيًا في الوقت ذاته إلى "حث جميع الوزارت لإقامة مثل هكذا مهرجانات". وقالت إحدى أعضاء هذه الحملة السيدة ميادة عدنان، لـ"العرب اليوم"، "وزارتنا مستمرة في أقامة مثل هكذا حملات إرشادية، لتظهر بغداد جميلة، وواجبنا كوزارة أولاً، ومواطنين ثانيًا، أن نحافظ على هذا البلد، الذي عانى من الحروب والدمار، وجاء اليوم لكي يعود كما كان علية وأفضل". وطالبت عدنان بـ"تفعيل قانون الضرائب والغرامات على كل من يخالف القانونين، وخصت بالذكر أصحاب المحلات التجارية، الذين يضعون نفايتهم وسط الشارع"، وتابعت أن "قامت وزارتنا، قبل أشهر، بإعداد لافتات تثقيفية، وتعليقاها في جميع أنحاء بغداد والمحافظات". فيما قالت مديرة إعدادية "السدير" المهنية للبنات نجاح بدر لـ "العرب اليوم"، أن "هذا التنسيق مستمر مع وزارة البيئة، ومع بعض الوزارات، وإمانة بغداد، ومنظمات المجتمع المدني، وهناك مهرجانات عدة، أقامتها وزارة البيئة، شاركنا فيها، ومنها (محاكمة السكارة)، التي حصلت على المركز الأول، واستطعنا أن نقيم هذا المهرجان، والذي ضم أغانٍ وأناشيد وطنية، ورقصات شعبية للطالبات"، مبينة أن "الفترة  كانت جدًا قصيرة لتدريب الطالبات، ولكن استطعنا أن ننجح في هذه الفعالية"، وأضافت أن "الحصول على المركز الأول في مهرجانات عدة أقيمت هذا العام، يتطلب التدريب المستمر للطالبات، للمشاركات المستقبلية". بدروها، قالت الطالبة نبأ عظيم "نحن أتينا مع مجموعة من الطالبات، متطوعات، لدعم المهرجانات الثقافية البيئية"، مبينة أن "الغاية من هذه الفعالية هي إظهار بغداد جميلة"، ومناشدة "الجهات المختصة احتضان مثل هكذا طاقات شبابية، لأنهم مشروع المستقبل". واختصت وزارة البيئة، من خلال تنظيم هذا المهرجان للمرة الثالثة، المواطن البغدادي بالتوعية والتثقيف البيئي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة البيئة العراقية تقيم مهرجانًا لتوعية المواطن البغدادي وزارة البيئة العراقية تقيم مهرجانًا لتوعية المواطن البغدادي



GMT 15:47 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

الهيئة القومية للزلازل تكشف حقيقة تعرض القاهرة لهزة أرضية

GMT 15:40 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

بقوة 5.9 درجة زلزال مدمر يضرب إيران

GMT 16:09 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 قتلى بأمطار غزيرة تضرب شمال شرق السعودية

GMT 08:24 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حصيلة قتلى السيول في اليابان إلى 10

GMT 00:21 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

كائن حي غامض بلا فم أو عيون يحيّر العلماء

بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab