دراسة بريطانية علي الأم رعاية طفلها المبتسر كأنثي حيوان الكانغارو
آخر تحديث GMT07:13:06
 العرب اليوم -

دراسة بريطانية: علي الأم رعاية طفلها المبتسر كأنثي حيوان "الكانغارو"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة بريطانية: علي الأم رعاية طفلها المبتسر كأنثي حيوان "الكانغارو"

لندن ـ وكالات

أوصى علماء وباحثون بريطانيون بمستشفى مايدستون"بضرورة إرضاع الام لطفلها المبتسر حديث الولادة أسوة بحيوان "الكاناغرو" لتزيد من فرص نجاته واكتسابه الوزن, بالإضافة إلى سرعة تماثله للشفاء مع تقليل فرص هبوط معدلات نبضات القلب أو توقف التنفس وانخفاض درجة حرارته. وأشار الباحثون إلى أن الأمهات اللائى ولدن أطفالهن بالطريقة الطبيعية يتمتعن بذلك الرابط الوثيق الذى يحفز هرمون "الأوكسيتوسين" أو مايعرف ب "هرمون الدلال" الذي تشير إرتفاع نسبته فى دم الام إلى مدى توطد العلاقة ودفء المشاعر بينها وبين الطفل, فضلا عن مساعدة الرضيع على التعافي بشكل ملحوظ بعد الولادة. وتعتبر طريقة "رعاية الكانغارو" من الأساليب التى يتبناها اختصاصيون لزيادة فرص النجاة عند المواليد المبتسرين, وتعتمد على ملاصقة جسم الطفل مباشرة بجلد الأم, إذ يتم حمل الطفل بشكل عامودي على صدرالأم, ويكون جسد الطفل عاريا, مع تغطية ظهره بقطعة من القماش أو جزء من ملابس الأم, ليصبح الوضع مشابها لجيب حيوان "الكانجارو"الذي تحمل فيه إناثه أطفالها. ولفت العلماء الى ان فكرة الزي المبتكر يعتمد على وضع الطفل في جيب داخلى يسمح بملامسته جسم أمه مباشرة, وتوفير فتحات لإعطاء العلاج للأمهات عن طريق الوريد من الجهتين, خاصة بين الأمهات اللائي ولدن بالعمليات القيصرية وانخفضت لديهن مستويات هرمون الدلال.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة بريطانية علي الأم رعاية طفلها المبتسر كأنثي حيوان الكانغارو دراسة بريطانية علي الأم رعاية طفلها المبتسر كأنثي حيوان الكانغارو



GMT 15:47 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

الهيئة القومية للزلازل تكشف حقيقة تعرض القاهرة لهزة أرضية

GMT 15:40 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

بقوة 5.9 درجة زلزال مدمر يضرب إيران

GMT 16:09 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 قتلى بأمطار غزيرة تضرب شمال شرق السعودية

GMT 08:24 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حصيلة قتلى السيول في اليابان إلى 10

GMT 00:21 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

كائن حي غامض بلا فم أو عيون يحيّر العلماء

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab