تريليون يورو تكلفة طاقة نظيفة بحلول 2020
آخر تحديث GMT07:15:39
 العرب اليوم -

تريليون يورو تكلفة طاقة نظيفة بحلول 2020

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تريليون يورو تكلفة طاقة نظيفة بحلول 2020

لندن ـ وكالات

قبل نهاية العقد الحالي، يحتاج الاتحاد الأوروبي لأن تكون لديه استثمارات في مجال الطاقة تصل إلى تريليون يورو إذا ما أراد تفادي حدوث أزمة طاقة. هذه هي النتيجة التي توصل إليها مجلس اللوردات البريطاني بعد تحقيق استمر ثمانية أشهر حول قطاع الطاقة في الاتحاد الأوروبي. وأورد التقرير "أن بعض سياسات بروكسل المضطربة لتعزيز الطاقة تعمل على استبعاد المستثمرين الكبار". وأضاف التقرير أن ثمة حاجة لأن يكون هناك دعم لنظام تداول الانبعاثات بالاتحاد الأوروبي. وكانت اللجنة الفرعية لشؤون الاتحاد الأوروبي بمجلس اللوردات والتي تختص بالنظر في قطاعات الزراعة والثروة السمكية والبيئة والطاقة قد أخذت بعض الشواهد من عدة أطراف منها المفوضية الأوروبية وعدد من شركات الطاقة ونشطاء حماية البيئة. أموال وأفاد تقرير اللجنة أيضا أن هناك حاجة ماسة للاستثمار في نظم الطاقة المبتكرة وشبكاتها ونظم الطاقة منخفضة الإنبعاثات. واتفقت اللجنة مع تقديرات المفوضية الأوروبية بأن الوصول إلى طاقة آمنة وصديقة للبيئة ومنخفضة التكاليف بحلول عام 2020 سيحتاج لميزانية تصل إلى تريليون يورو يجري صرفها على البنية التحتية. وقال مجلس اللوردات إن المؤسسات الاستثمارية هي التي ستعمل على تمويل مشاريع الطاقة تلك إلا أن عدم وجود سياسة واضحة يمكن من خلالها الوصول إلى طاقة آمنة وغير مكلفة هو ما يجعل تلك المؤسسات تحجم عن الاستثمار في هذا المجال. وقال اللورد كارتر، الذي ترأس اللجنة "منذ عام 2008 إن قيمة شركات الطاقة تراجعت، كما أن الخزانة العامة للدولة مقيدة، لكن المجتمع الاستثماري لديه أموال قد تزيد عن حد الكفاية". وأضاف كارتر "ينبغي أن يكون الوقت مناسبا جدا للاستثمار في أصول معمرة كالطاقة إلا أن القطاع بحاجة لوجود سياسة واضحة من أجل الشروع في ذلك النوع من الاستثمارات". ودعت اللجنة أيضا لتنمية روابط الطاقة بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وذلك إضافة إلى الاتفاقية حول طاقة الرياح والتي جرى التوصل إليها بين بريطانيا وجمهورية أيرلندا في كانون الثاني (يناير). ويدعو مجلس اللوردات أيضا لتطوير بنية تنظيمية يمكن من خلالها الاستفادة في مجال الطاقة من غاز الأردواز في الاتحاد الأوروبي.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تريليون يورو تكلفة طاقة نظيفة بحلول 2020 تريليون يورو تكلفة طاقة نظيفة بحلول 2020



GMT 15:47 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

الهيئة القومية للزلازل تكشف حقيقة تعرض القاهرة لهزة أرضية

GMT 15:40 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

بقوة 5.9 درجة زلزال مدمر يضرب إيران

GMT 16:09 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 قتلى بأمطار غزيرة تضرب شمال شرق السعودية

GMT 08:24 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حصيلة قتلى السيول في اليابان إلى 10

GMT 00:21 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

كائن حي غامض بلا فم أو عيون يحيّر العلماء

لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 05:17 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 21:16 2016 الإثنين ,08 آب / أغسطس

فوائد حلاوة الطحينية

GMT 22:04 2013 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

"فيسبوك" يطرح تطبيق جنسي على الموقع

GMT 01:59 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

"جيب" تُطلق "رانجلر 2019" بثلاثة مستويات تجهيز

GMT 15:48 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab