أبوظبي تقدم للعالم حلولاً متوازنة لتحديات مثلث البيئة والطاقة والمياه
آخر تحديث GMT10:07:53
 العرب اليوم -

أبوظبي تقدم للعالم حلولاً متوازنة لتحديات مثلث البيئة والطاقة والمياه

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أبوظبي تقدم للعالم حلولاً متوازنة لتحديات مثلث البيئة والطاقة والمياه

أبوظبي ـ وكالات

برهنت أبوظبي تمسكها بالحفاظ على المناخ وضمان النمو المستدام خلال “أسبوع أبوظبي للاستدامة”، الذي قدمت خلاله للعالم نموذجاً يحتذى في الخطط التنموية المتكاملة، من خلال إيجاد التوازن اللازم بين أضلاع مثلث الطاقة والمياه والبيئة، من أجل ضمان مستقبل الأجيال الحالية والقادمة، بحسب خبراء. ولم تقتصر الجهود الحثيثة التي بذلتها أبوظبي في سياق سعيها الدؤوب لضمان التنمية المستدامة على الجانب المحلي فحسب، بل مدت يد العون لمختلف دول العالم، لمساعدتها على المضي قدماً في تبني حلول الطاقة المتجددة، ضمن مبادرات تعكس التزامها بمسؤولياتها أمام المجتمع الدولي. في هذا الإطار، أطلقت أبوظبي على هامش “أسبوع الاستدامة” مشروعاً ريادياً، يقوم على استخدام مصادر الطاقة المتجددة في عمليات تحلية المياه، ما يضمن تقليل التأثيرات البيئية لتأمين الاحتياجات المائية بأسلوب مبتكر. ويأتي المشروع بموازاة جهود دولية قامت بها “مصدر”، أثمرت عن إطلاق مبادرة دولية، تستهدف تعزيز أمن الطاقة، لتخفيف عدة النزاعات، وذلك بالتعاون مع معهد السلام الدولي، ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “اليونيدو”. وتنص المبادرة على تشكيل مجموعة عمل جديدة حول الطاقة والأمن تهدف إلى دراسة دور الطاقة في إرساء الأمن والاستقرار، وتعزيز الآليات الدولية لتكثيف التعاون والمساهمة في الحيلولة دون وقوع النزاعات المرتبطة بالطاقة. وقال الدكتور سلطان أحمد الجابر الرئيس التنفيذي لـ”مصدر” خلال فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة الأسبوع الماضي “نواجه مسؤولية مشتركة تفرض علينا تحقيق التوازن الدقيق المطلوب بين النمو الاقتصادي والسكاني ومواردنا المحدودة”.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبوظبي تقدم للعالم حلولاً متوازنة لتحديات مثلث البيئة والطاقة والمياه أبوظبي تقدم للعالم حلولاً متوازنة لتحديات مثلث البيئة والطاقة والمياه



GMT 15:47 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

الهيئة القومية للزلازل تكشف حقيقة تعرض القاهرة لهزة أرضية

GMT 15:40 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

بقوة 5.9 درجة زلزال مدمر يضرب إيران

GMT 16:09 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 قتلى بأمطار غزيرة تضرب شمال شرق السعودية

GMT 08:24 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حصيلة قتلى السيول في اليابان إلى 10

GMT 00:21 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

كائن حي غامض بلا فم أو عيون يحيّر العلماء

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab