تعزز فرص إنقاذ حيوان مهدد بالانقراض وطوق أمني لحمايته
آخر تحديث GMT05:28:05
 العرب اليوم -

تعزز فرص إنقاذ حيوان مهدد بالانقراض وطوق أمني لحمايته

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تعزز فرص إنقاذ حيوان مهدد بالانقراض وطوق أمني لحمايته

التماسيح
واشنطن - العرب اليوم

تعززت آمال العلماء في مجال الحياة البرية في المحافظة على نوع من التماسيح المهددة بالانقراض، وذلك بعدما عثر باحثون في محمية شرقي كمبوديا على ثمانية صغار من التماسيح السيامية. وعثر الفريق على التماسيح السيامية الصغيرة في نهر بمحمية سريبوك للحياة البرية، شرقي كمبوديا، أوائل الشهر الجاري. وأوضحوا أنهم تمكنوا من العثور على التماسيح بعد أربعة أيام في البحث في مواقع إقامتها عقب اكتشافهم آثار أقدام وروث قبل أشهر.

وانتشر هذا النوع في السابق في جميع أنحاء جنوب شرق آسيا، لكنه مدرج الآن على قائمة الحيوانات المعرضة لخطر الانقراض من قبل الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة. واختفى تماما في تلك المناطق بحلول التسعينيات بسبب مجموعة من العوامل بينها الصيد الجائر وتدمير بيئاتها والتكاثر مع أنواع التماسيح الأخرى وقال الصندوق العالمي للطبيعة في بيانه إن الحكومة والمنظمة المعنية بالحياة البرية تبحثان بشكل مشترك عن أدلة فوتوغرافية لتكاثر سلالات في محمية سريبوك دون نجاح منذ أكثر من عشر سنوات.

وأشاد وزير البيئة في كمبوديا ساي سامال بالاكتشاف ووصفه بأنه "خبر يثلج الصدور" بينما وصفه ميلو غروينبيرغ، من الصندوق العالمي للطبيعة، بأنه "اكتشاف مهم لفصائل في كمبوديا والعالم". وقال البيان إن المنطقة تخضع الآن لحراسة حراس محمية سريبوك للحياة البرية، حسبما ذكرت "الأسوشيتد برس". ويعتقد أن حوالي 400 تمساح سيامي فقط ما زالوا في البرية، علما أن معظم تلك التماسيح في كمبوديا. وكان باحثو الحياة البرية قد عثروا في عام 2017 على ست بيضات في منطقة سري أمبل في مقاطعة كوه كونغ الجنوبية أثناء استكشافهم لآثار ودلائل وروث الزواحف.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

لقطات رائعة لبطريق يتجوّل داخل منزله ويستمع بالأجواء الطبيعية

أكبر بطريق في العالم يدخل موسوعة غينيس بعد بلوغه 41 عامًا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعزز فرص إنقاذ حيوان مهدد بالانقراض وطوق أمني لحمايته تعزز فرص إنقاذ حيوان مهدد بالانقراض وطوق أمني لحمايته



سينتيا خليفة بإطلالات راقية باللون الأسود

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 06:24 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 العرب اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 06:26 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 08:44 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بايدن يحسم أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة"
 العرب اليوم - بايدن يحسم أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة"

GMT 05:57 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 06:37 2022 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

انفلات ممثل محبط

GMT 07:26 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

ثلاثة أسباب تمنعك من شراء سيارة "بورش باناميرا 4 E"

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 15:34 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

مفاجآت مُثيرة في قصة حُب محمد رشاد وخطيبته مي

GMT 01:02 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

دولة قطر توجه طلبًا عاجلاً لـ"دول المقاطعة"

GMT 08:26 2014 الخميس ,04 أيلول / سبتمبر

«إسلام» الإرهابيين إذ يمضي في تدمير الإسلام

GMT 18:48 2017 الإثنين ,11 أيلول / سبتمبر

الفنانة نسرين أمين تثير الجدل بصورها على البحر

GMT 00:56 2012 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

سعادة غامرة يعيشها الباندا بتساقط الثلوج

GMT 13:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

نصائح وطرق العناية بالحلي اللؤلؤ

GMT 12:47 2019 الثلاثاء ,09 إبريل / نيسان

قتلى وجرحى في تفجير انتحاري في الشيخ زويد

GMT 16:33 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

قائمة المرشحين لحصد جوائز "أوسكار" 2019 تخرج إلى النور

GMT 02:18 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أبو ظبي تعرض مخطوطة تاريخية نادرة للقرآن الكريم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab