كويكب فضائي دمر الديناصورات والزواحف
آخر تحديث GMT10:31:57
 العرب اليوم -

كويكب فضائي دمر الديناصورات والزواحف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - كويكب فضائي دمر الديناصورات والزواحف

واشنطن ـ وكالات

بانت في الأفق نظريات كثيرة ترجح أسباب انقراض الديناصورات، ومنها فكرة اصطدام كويكب فضائي بالأرض. وبحسب دراسة حديثة يعتقد أن هذا التصادم قد أدى أيضاً إلى إلحاق دمارٍ شديد بأنواع السحالي والثعابين، بما فيها سحلية اكتشفها علماء من جامعتي ييل وهارفرد، أخيراً، وأطلق عليها اسم سحلية «أوباماندون» النحيلة ذات الفك، وجاء الاسم تيمناً بالرئيس أوباما أيضاً. وسحلية «أوباماندون» هي من فصيلة تتضمن أكثر من 40% من أنواع السحالي التي تعيش في شمال أميركا، وتتميز بطولها وأسنانها الصغيرة، إضافةً إلى وجود نتوءات كثيرة على مركز الجسم، وهي مفصولة عن النتوءات الموجودة على حد الفك. وبلغ طول السحلية المكتشفة أقل من قدم، ومن المرجح أنها تتغذى على الحشرات. وأشارت دراسات حديثة إلى تأثر بعض أنواع السحالي والثعابين إلى جانب حيوانات وطيور وحشرات ونباتات أخرى بفعل هذا التصادم الذي ضرب الأرض قبل 65,5 مليون سنة، في عصر شبه جزيرة يوكاتان. وفي المقابل أثبتت دراسات أخرى أن آثار هذا التصادم قد أثرت وبشكل كبير وخطير على السحالي والثعابين، تحديداً، ما نتج عنه نفوق 83% من أنواعهما. وجاءت النتائج السابقة وفق بحث دقيق لنحو 21 مستحاثة لأنواع معروفة من الثعابين والسحالي الموجودة في غرب أميركا الشمالية والممتدة من نيو مكسيكو إلى ألبيرتا بكندا. إلى جانب اكتشاف 9 أنواع جديدة منهما. ويقول أحد المشاركين في بحث التنقيب: إن الثعابين والسحالي نافستا الديناصورات من حيث التنوع، ما يجعل من ذلك العصر «عصر السحالي» بقدر ما هو «عصر الديناصورات». وأجرى العلماء تحليلاً مفصلاً للعلاقات بين هذه الزواحف، ليتبين انقراض الكثير من فصائل الثعابين والسحالي في نهاية العصر الطباشيري، والذي جاء عقب الاصطدام السالف ذكره. وأحد أهم الاكتشافات في هذا المجال هو معرفة أن الزواحف المنقرضة تمكنت من بناء علاقات وثيقة، وتم معرفة ذلك من خلال شظايا الفك المفتتة وبشكل كبير، حيث كان حدوث هذا الأمر مستحيلاً لأي كائنات أخرى باستثناء الثديات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كويكب فضائي دمر الديناصورات والزواحف كويكب فضائي دمر الديناصورات والزواحف



GMT 00:10 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

سمكة برأس إنسان تُشعل مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 10:23 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

رجل يقطع إصبعه بسبب لدغة أفعى غير سامة

GMT 17:25 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

ذكر باندا يسافر من أميركا إلى الصين في "مهمة إنقاذ"

GMT 22:18 2019 الجمعة ,27 أيلول / سبتمبر

حل لغز أقدم المخلوقات على الأرض

GMT 12:58 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

ارتفاع عدد ضحايا زلزال باكستان إلى 37 قتيلاً

GMT 09:33 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

تمساح يخطف طفلا أمام أعين الفلاحين!

GMT 09:27 2019 الخميس ,26 أيلول / سبتمبر

حيوانات فرس النهر العدوانية منعت إنقاذ الأطفال

GMT 11:15 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

نرويجي يفعلها ويصطاد "السمكة الديناصور"

تألقت ببلايزر سوداء نسّقتها مع سروال ضيق وقميص أبيض كلاسيكي

"نيكول كيدمان ومارغو روبي" ثنائي ساحر على السجادة الحمراء في لوس أنجلوس

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 06:17 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 العرب اليوم - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 04:56 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
 العرب اليوم - 7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 11:55 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

آية مصري: حلمي في الوصول للعالمية تحقق من نيويورك
 العرب اليوم - آية مصري: حلمي في الوصول للعالمية تحقق من نيويورك

GMT 04:40 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

سلّة حسومات تُضيء شمعة الأمل في لبنان وتجذْب السياح
 العرب اليوم - سلّة حسومات تُضيء شمعة الأمل في لبنان وتجذْب السياح

GMT 03:51 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 09:01 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تربط بين تناول الوجبات السريعة والإصابة بالاكتئاب

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 05:55 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

"آبل ووتش" تطور قدراتها لعلاج مرض "باركنسون"

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab