رياح ترابيّة تضّرب رفح تتسبب في توّقف حركة التّجارة والسير
آخر تحديث GMT13:10:37
 العرب اليوم -

رياح ترابيّة تضّرب رفح تتسبب في توّقف حركة التّجارة والسير

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رياح ترابيّة تضّرب رفح تتسبب في توّقف حركة التّجارة والسير

رفح - يسري محمد

شهدت مدينة رفح في شمال سيناء موجة من الطقس السيئ منذ صباح الجمعة، وتأثرت غالبية مناحي الحياة نظرًا للرياح العاتية التي ضربت أرجاء المدينة وتسببت شدتها في إجبار المواطنين بالتزام المنازل لبعض الوقت، وانخفضت بشدة حركة السير على الطريق الممتد من رفح حتى العريش خشية تعرض السيارات للحوادث نتيجة انخفاض مستوى الرؤية وزحف الرمال على مسار الطريق الدولي. كما تسببت الرياح في إغلاق جزئي لبعض المحلات والمطاعم وسط المدينة، واختفت معالم الحياة لبعض الوقت نظرًا لكميات الغبار التي تشبعت بها أجواء المنطقة. و أغلقت العديد من المحلات التجارية نظرًا لانعدام وجود رواد للأسواق التجارية الذين فضلوا المكوث في منازلهم حتى استقرار الطقس وانخفاض شدة الرياح.  وتسببت الرياح الشديدة في انقطاع التيار الكهربائي في أجزاء من القرى في المدينة ومنطقة خط الحدود، خصوصًا التي بها أسلاك كهرباء هوائية وتعرّضت للانقطاع نتيجة سقوط الأسلاك. واتّخذ المزارعون في رفح احتياطات كبيرة لتلافى خسائر موجة الرياح المباغتة والشديدة الناجمة عن الأحوال الجوية المتقلبة ، ووضع العديد منهم أكياس من الرمال على جانبي أنفاق حماية المزروعات البلاستيكية، وكذلك إطلاق المياه لمنع جفاف الأرض خصوصًا مع عدم سقوط الأمطار.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رياح ترابيّة تضّرب رفح تتسبب في توّقف حركة التّجارة والسير رياح ترابيّة تضّرب رفح تتسبب في توّقف حركة التّجارة والسير



تميّزت في مناسبات عدة بفساتين بقماش الدانتيل

نصائح لتنسيق إطلالات أنيقة مُستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن - العرب اليوم

GMT 22:48 2020 الأربعاء ,05 آب / أغسطس

وفاة فنانة من زمن الفن الجميل

GMT 00:10 2020 الأربعاء ,05 آب / أغسطس

تحطم منزل الفنان راغب علامة عقب انفجار بيروت

GMT 17:30 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أسباب كثرة حركة الجنين في الشهر التاسع

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab