السعودية تستعين باليابان لمعرفة النشاط الزلزالي قبل وقوعه
آخر تحديث GMT20:13:12
 العرب اليوم -

السعودية تستعين باليابان لمعرفة النشاط الزلزالي قبل وقوعه

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السعودية تستعين باليابان لمعرفة النشاط الزلزالي قبل وقوعه

الرياض ـ وكالات

أكد الدكتور عبد العزيز تركستاني سفير خادم الحرمين الشريفين في اليابان، أن هناك تعاونا بين جامعة الملك عبد العزيز وجامعات يابانية في مجال مقاومة الزلازل والهزات الأرضية بعد تعرض محافظة العيص التابعة لمنطقة المدينة المنورة لهزات أرضية العام الماضي. جاء ذلك خلال لقاء شارك فيه أكثر من 100 من ممثلي الشركات اليابانية الرائدة وكبار المسؤولين الحكوميين، ونظمته غرفة الشرقية الأحد في مقرها الرئيس في الدمام. وقال تركستاني إنه تم الاتفاق بين الطرفين على مجموعة من البرامج أهمها معرفة كيفية حدوث النشاط الزلزالي قبل وقوعه، ونقل التجربة اليابانية في التعامل مع الزلازل والهزات الأرضية إلى السعودية، مضيفا أن هناك شركات يابانية تدرس استثمار بناء منشآت ومبان مقاومة للزلازل في بعض المدن السعودية، مشيراً إلى أن إحدى الشركات اليابانية المتطورة عرضت هذا المشروع وترغب في دخول السوق السعودية. وأشار إلى أن مشروع الخزن الاستراتيجي للنفط السعودي المخزّن في جزيرة أوكيناوا اليابانية، في مأمن من تقلبات الطبيعة التي تشهدها اليابان سنوياً، حيث إن الجزيرة سبق أن تعرضت لهزتين أرضيتين العام الماضي. وقال: ''إن برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث أسهم في نقل الخبرات والمعرفة اليابانية إلى السعودية من خلال 480 مبتعثا ومبتعثة، ونحن نفاخر بحصول سبعة مبتعثين على جوائز عالمية في أثناء دراستهم في الجامعات اليابانية، كما أن البرنامج دفعنا للتعاون مع 26 جامعة يابانية نهدف من خلالهم إلى تعزيز التعاون العلمي بين البلدين''. فيما أكد عبد الرحمن بن راشد الراشد رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية، أن الاستثمارات اليابانية في السعودية تستعد للصعود إلى آفاق جديدة، حيث تساهم شركات في الجانبين على نحو متزايد في إقامة مشروعات مشتركة بين البلدين، مشيرا إلى أن هناك اهتماما قويا من قبل الشركات اليابانية للاستثمار في السعودية، لافتا إلى إنجازات تجديد إنشاء فريق العمل السعودي - الياباني للتعاون الصناعي في عام 2007. وحث الراشد الشركات اليابانية على الاستثمار في المنطقة الشرقية، واصفا إياها بمركز الأنشطة الصناعية، كونها تمثل أكثر من 60 في المائة من إجمالي الاستثمارات الصناعية في السعودية، مؤكدا أن التجارة الثنائية بين البلدين شهدت زيادة ملحوظة، حيث ارتفعت التجارة السنوية البينية إلى نحو 212 مليار ريال في عام 2011، بالمقارنة بـ 165.6 مليار ريال في العام السابق، كما بلغت الواردات السعودية من اليابان 31.1 مليار ريال، بينما الصادرات السعودية إلى اليابان بلغت أكثر من 180.8 مليار ريال. 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعودية تستعين باليابان لمعرفة النشاط الزلزالي قبل وقوعه السعودية تستعين باليابان لمعرفة النشاط الزلزالي قبل وقوعه



رحمة رياض تتألق بملابس السهرات الملونة

القاهرة - العرب اليوم
 العرب اليوم - رحيل الصحافي اللبناني يوسف خازم بعد صراع مع المرض

GMT 12:30 2021 الخميس ,16 أيلول / سبتمبر

أفكار تصاميم وديكورات لغرفة الأطفال المراهقين
 العرب اليوم - أفكار تصاميم وديكورات لغرفة الأطفال المراهقين

GMT 10:17 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

هل للسائل المنوي علاقة بشهوة المرأه

GMT 03:17 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجدي 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 02:14 2016 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

أفضل العلاجات المنزلية للسعال والزكام عند الأطفال

GMT 08:38 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

الموسيقى تخفف حدة الألم خلال العمليات الجراحية

GMT 08:20 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

الكيوي والجزر والليمون لتعويض النقص في فيتامين "د"

GMT 02:07 2018 الثلاثاء ,03 تموز / يوليو

العلماء يكتشفون ديناصوراً بحجم غريب وريش ملون

GMT 06:28 2020 الخميس ,24 كانون الأول / ديسمبر

وكيل "فورد" يُعلن عن "إيكو سبورت" 2021 في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab