سيشيل لؤلؤة المحيط الهندي تضم 115 جزيرة من الجرانيت والمرجان
آخر تحديث GMT19:51:09
 العرب اليوم -

"سيشيل" لؤلؤة المحيط الهندي تضم 115 جزيرة من الجرانيت والمرجان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "سيشيل" لؤلؤة المحيط الهندي تضم 115 جزيرة من الجرانيت والمرجان

"سيشيل" لؤلؤة المحيط الهندي
القاهرة - العرب اليوم

المسافرون العرب إلى سيشيل لؤلؤة المحيط الهندي حيث تعتبر جمهورية سيشيل عضو في الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي و رابطة الفرانكفونية. أنها تملك العديد من السفارات في باريس، نيويورك، بروكسل، نيودلهي، بكين، بريتوريا ولندن والعديد من القنصليات في جميع أنحاء العالم .

تتكون سيشيل من مجموعة من الجزر تبلغ  115 من الجرانيت والمرجان الممتدة بين 4 درجات و 10 درجة من خط العرض جنوب خط الاستواء على مسافة تمتد بين 480 و 1600  كلم على الساحل الشرقي لأفريقيا في المحيط الهندي الغربي.

المحيط الأطلسي

هذه الجمهورية الواقعة في المحيط الهندي تحتل مساحة من 455 كلم من مساحة إجمالية قدرها 1.4 مليون كلم

موقع محيط

تمثل أرخبيلا من الجمال الخالد، باختصار هي ملاذ للسلام، والمعروف إيواؤها لأجمل الشواطئ في العالم، مع مجموعة واسعة من المناظر الطبيعية الفريدة من نوعها، والتي تتوفر في الغابات الخضراء وصولا إلى المحيط الأزرق السماوي.

هذه الجزر 115 جزيرة من سيشيل لؤلؤة المحيط الهندي ، منها جزر الجرانيت وعددها 41 تقع منتصف المحيطات و هي من بين أقدم الجزر على الأرض وتسمى الجزر الداخلية، في حين ال 74 جزيرة مرجانية تسمى الجزر الخارجية.

ما لا تعرفونه عن سيشيل

 لديها موقعان استثنائيان مصنفان في  التراث العالمي من قبل اليونسكو: الأسطورة فالي دي ماي التي تقع في جزيرة براسلين حيث ينبت  “كوكو دو مير” النادر إضافة إلى أكبر جزيرة مرجانية في العالم ظهرت، ألدابرا، اكتشفها البحارة العرب في القرن 9.

سيشيل لؤلؤة المحيط الهندي تختلف عن أي وجهة أخرى على وجه الأرض، مع جمال لا يصدق، بقيت على حالها كما كانت نقية ،جميلة ، مدهشة

المناخ في سيشل

سيشيل تتمتع بمناخ دافئ على مدار السنة، وتكون درجات الحرارة مقبولة (أنها نادرا ما تتجاوز 32 درجة مئوية أو  تكون أقل من 24 درجة مئوية). وتقع جميع الجزر باستثناء الجزر الجنوبية النائية خارج حزام الأعاصير، مما يجعل سيشيل وجهة مثالية لقضاء العطلات على مدار السنة لعشاق الشمس والشواطئ.


ومن المسلم به عموما وجود برودة قليلا عندما تهب الرياح من الشمال الغربي، في الأشهر من نوفمبر إلى مارس. يكون البحر هادئا عموما والطقس الحار رطبا. الرياح بمعدل 15 إلى 22 كيلومترا في الساعة

معظم الأمطار السنوية تسقط من ديسمبر إلى فبراير. هناك في المتوسط 18 يوما من أيام المطر (معدل الأمطار هو 1 ملم أو أكثر) في ديسمبر ، 17 يوما في يناير و 11 في فبراير. في بعض الأحيان، يكون الطقس  غائما جدا وأقل من مشمس في هذا الوقت من السنة. من ديسمبر.-أبريل. يكون الطقس أكثر دفئا مع رطوبة عالية جدا ، فإنه غالبا ما تصل  إلى 80 ٪ أو أكثر

من مايو إلى أكتوبر، الطقس أكثر برودة وجفافا، والبحار الهائجة، وخاصة على الساحل جنوب شرق البلاد. فإنه ليس من الغريب بالنسبة للرياح  أن تصل إلى 19-37 كلم في الساعة.

متوسط عدد أيام المطر خلال هذه الفترة هو 11، ويلاحظ فترات طويلة من الطقس المشمس. فترات الجفاف أسبوعين أو أكثر ليست نادرة

 التاريخ أن حكى

سيشيل لؤلؤة المحيط الهندي هي دولة حديثة العهد نسبيا. ظلت الجزر في أيدي الفرنسيين حتى هزيمة نابليون في واترلو ، تنازلت سيشيل إلى بريطانيا وفقا لمعاهدة باريس في عام 1814.

في عام 1825، وتحت الحكم البريطاني، حققت سيشيل نسبة عالية من السكان إذ بلغ عدد سكانها 7،000. وفي الوقت نفسه، تم إنشاء الخصائص الهامة لإنتاج جوز الهند والمحاصيل الغذائية والقطن وقصب السكر. في نفس الوقت، تم اختيار فيكتوريا كعاصمة لها، ونفي العديد من مثيري الشغب من الإمبراطورية عام 1976، سيشيل بعيدة عن النفوذ البريطاني وأصبحت جمهورية مستقلة في إطار الكومنولث.

لأكثر من قرنين من الزمان، وظلت الجزر بوتقة تنصهر فيها الأجناس والأديان والتقاليد من جميع أنحاء العالم.

تنقسم الجزر 115 التي تشكل أرخبيل سيشيل إلى فئتين متميزتين . وتقع الجزر الغرانيتية ، وتدعى الجزر الداخلية بشكل أساسي على هضبة سيشيل الضحلة، 4 ° خط عرض جنوبي خط الاستواء، و حوالي 1،800 كم من ساحل أفريقيا بينما الجزر الصغيرة المنخفضة ، وتسمى الجزر المرجانية ، وتقع الجزر الخارجية أساسا ما وراء الهضبة إلى 10 درجة جنوب خط الاستواء . وتنقسم هذه الجزر الخارجية إلى خمس مجموعات : Amirantes

تقع على مسافة  230km من ماهي،

مجموعة جنوب كورال ،

ألفونس

 فاركوهار

 ومجموعة ألدابرا التي تقع على مسافة  1150 km حول ماهي . ما مجموعه 43 جزر داخلية 41 جرانيتية و 2 مرجانية و 72 جزر خارجية كلها المرجانية.

الجزر الداخلية

الجزر الداخلية، وتتألف أساسا من الجرانيت، وتتركز جغرافيا في جميع أنحاء ماهي، براسلين ولاديج، التي هي المركز الاقتصادي والسياحي في سيشيل. في هذه الجزر الثلاث تتركز الغالبية العظمى من المرافق. من أصل43 جزيرة من الجزر الداخلية، 41 هي الجرانيت و2 مرجانية في الطبيعة.

قد يهمك أيضًا:

فندق "Il Falconiere" في توسكانا إقامة مميَّزة لا تُنسى

الهدوء في "باكسوس" اليونانية بطبيعتها الخضراء

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سيشيل لؤلؤة المحيط الهندي تضم 115 جزيرة من الجرانيت والمرجان سيشيل لؤلؤة المحيط الهندي تضم 115 جزيرة من الجرانيت والمرجان



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة 2019

القاهرة-العرب اليوم

GMT 01:33 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 العرب اليوم - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 العرب اليوم - أفكار بسيطة لديكور مميز لمنزلك في استقبال خريف 2019

GMT 02:55 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 العرب اليوم - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 10:33 2019 الأربعاء ,21 آب / أغسطس

أهم أسباب انتشار "أنيميا الحديد" في البلاد

GMT 04:13 2018 الخميس ,25 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل موديلات السجاد بالألوان الزاهية المناسبة للشتاء

GMT 15:37 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج القرد..ذكي واجتماعي ويملك حس النكتة

GMT 12:46 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

عادل البطي يكشّف عن ناديه المفضل في الدوري السعودي

GMT 02:11 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

مسحوق "الواي بروتين" يتسبب في ظهور حبّ الشباب

GMT 17:08 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

جدول متوسط الوزن والطول للأطفال بحسب العمر

GMT 16:25 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

وفاة خال أحمد عز تكشف صلة قرابته بأحمد فهمي

GMT 03:09 2017 الخميس ,08 حزيران / يونيو

هارلو في فستان أسود ودن تظهر قوامها الممشوق

GMT 01:25 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

صمود الحنة الموريتانية في وجه الموضه

GMT 03:21 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

إلسا باتاكي تتباهى بجسدها وترتدي بكيني أحمر متوهج

GMT 07:59 2018 الخميس ,06 كانون الأول / ديسمبر

صرخات "رندا" أنقذتها من الاغتصاب خلال نومها على يد والدها

GMT 09:24 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

عجائب الكون الُمهددة بالاختفاء من على سطح الأرض

GMT 13:55 2018 الإثنين ,26 شباط / فبراير

منزل الفنان هاني شاكر يعد تحفة فنية راقية

GMT 09:38 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

المرأة يمكنها قراءة أفكار الرجل من خلال لغة الجسد

GMT 09:40 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على سعر الدرهم الإماراتي مقابل الليرة السورية السبت
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab