أزياء الشارع تستقطب الأضواء بقدر العروض الرسمية في ميلانو
آخر تحديث GMT12:36:25
 العرب اليوم -

أزياء الشارع تستقطب الأضواء بقدر العروض الرسمية في ميلانو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أزياء الشارع تستقطب الأضواء بقدر العروض الرسمية في ميلانو

أزياء الشارع تستقطب الأضواء
ميلانو - أ.ف.ب

بالرغم من الأمطار الغزيرة وغياب الدعوات الرسمية، يتوجه متتبعو آخر الصيحات إلى ميلانو خلال أسبوع الموضة الذي تسلط فيه الأضواء أيضا على موضة الشارع.

رفض سيبريان ريكياردي أن يفوت عليه عرض جورجو أرماني مهما كلف الأمر. وهو صرح على عجالة لوكالة فرانس برس قبل أن يمر أمام مجموعة من صائدي الصور "عندما يكون عالم الموضة هنا، لا بد لنا من المجيء، حتى لو كان الطقس ممطرا" وحتى من دون دعوة رسمية.

ولا شك في أن الشاب يلفت الانظار ويستقطب عدسات الكاميرات بمعطفه العسكري القصة وحذائه الذهبي وربطة عنقه.

ففي حين تهتم دور الأزياء العريقة بأدنى التفاصيل خلال عروضها الرسمية، يزداد اهتمام وسائل الإعلام العامة والمتخصصة بالأزياء التي تعرض في الشارع. وهدف البعض هو مجرد جذب الأضواء، لكن ثمة آخرين، من أمثال سيبريان ريكياردي، يملكون مدونات موضة ويحلمون بفرصة ذهبية تسمح لهم بخوض غمار هذا المجال.

ويقر مصممو الأزياء بأنهم يتفرجون على آلاف الصور الملتقطة في الشوارع خلال فعاليات أسبوع الموضة لمعرفة كيف أدمجت تصاميمهم في ملابس الحياة اليومية عند هذه الفئة الأكثر اطلاعا على آخر الصيحات من زبائنها الأثرياء.

وأكد سيبريان ريكياردي "ليست المسألة مسألة ترويج لأغراض شخصية، فالحاجة ملحة إلى التعرف على أشخاص في هذا المجال وتشكيل شبكة من المعارف".

وقد تتحول بالفعل هذه التجمعات التي قد تبدو محاولات لاستعراض العضلات إلى فرصة تطلق مسيرة الشغوفين بالموضة، كما الحال مع إليزا برساني صاحبة مدونة في بولونيا.

- أناقة ذائعة الصيت -

واوضحت الشابة "أطلقت مدونتي قبل خمس سنوات لمجرد الترفيه. واليوم أصبحت شغلي الشاغل ولا بد من استقطاب متتبعين جدد".

واستفادت إليزا التي تحلم بتصميم الأحذية من شهرة مدونتها لإطلاق فعاليات خاصة والتعاون مع دور أزياء.

وهي أقرت "سمح لي ذلك بدمج عدة ميادين أهواها، من التكنولوجيا إلى التصوير، مرورا بالموضة. كما أنني تخصصت في وسائل الاتصال والتسويق".

وقد تلقى إيفان ليو الصحافي في مجلة "مي" التي تتخذ في هونغ كونغ مقرا لها دعوة لحضور عرض "أرماني"، لكنه قرر المجيء قبل الموعد للتفرج على العروض العفوية في الشارع.

وهو أقر "تهتم المجلة بالعروض الرسمية، لكنني أفضل أسلوب الشارع ... والأناس هنا أنيقون بطبيعة الحال".

وذكر ريكياردي بأن الطابع الفريد لأسلوب الشارع في ميلانو مرده أن المدينة لطالما تمتعت بحس راق في الموضة. وشدد على أن "الذوق الإيطالي يبقى هو هو. ويتمتع الإيطاليون بقيمة مضافة بالمقارنة مع البلدان الأخرى".

يعمل مايكل ايب مصورا لوكالة موضة في نيويورك، وهو أكد بدوره الاهتمام المتزايد بأزياء الشارع، كاشفا "أركز في نيويورك على ما يحدث في كواليس العروض، لكن الوكالة تطلب مني أن أركز على موضة الشارع في ميلانو. فالجميع أنيق جدا".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أزياء الشارع تستقطب الأضواء بقدر العروض الرسمية في ميلانو أزياء الشارع تستقطب الأضواء بقدر العروض الرسمية في ميلانو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أزياء الشارع تستقطب الأضواء بقدر العروض الرسمية في ميلانو أزياء الشارع تستقطب الأضواء بقدر العروض الرسمية في ميلانو



ارتدت زيًّا أسودَ مع قطعة بلون النيون الأخضر

ريهانا أنيقة خلال حضورها حفلة موسيقيّة في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

حققّت إحدى اتّجاهات الموضة بالفعل ظهورا قويا خلال هذه الفترة القصيرة، إذ تحتضن ريهانا جميع الاتّجاهات الحديثة، فخرجتْ النجمة لحضور حفلة موسيقيّة في نيويورك، الليلة الماضية، وهي ترتدي زيا كاملا بالأسود، نسّقته مع قطعة بلون النيون الأخضر المُشرق. وارتدتْ بدلة سباحة، بأكمام طويلة بلون أخضر النيون، من ميزون مارغييلا، نسّقتها مع بنطلون جينز ضيّق، أسود اللون، وسترة بليزر، كبيرة الحجم، من "Vetements". أما بالنسبة إلى الحذاء اختارت "بوط" أسود، بكعب الخنجر، ومقدّمة مدبّبة مبالغ فيها. وأضافتْ النجمة لمسات الـ"funk"، إلى مظهرها باستخدام الإكسسوارات، مرتدية نظارات شمسية رياضية، كبيرة الحجم، وحقيبة صندوق القفل من جلد التمساح، من توقيع ديور، وارتدتْ مجموعة من القلائد بنمط الطبقات. أصبح اتّجاه النيون الأخضر رائجًا خلال هذه الأسابيع القليلة الأولى من عام 2019، فكانت أوّل من تبنت هذه الصّيحة العارضة "كيندال جينر"، التي ارتدتْ توب بياقة مربعة…

GMT 00:52 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 07:53 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة
 العرب اليوم - كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة

GMT 04:02 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

اليماني يوجه رسالة للأمم المتحدة حول انتهاكات الحوثيين
 العرب اليوم - اليماني يوجه رسالة للأمم المتحدة حول انتهاكات الحوثيين

GMT 08:41 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي
 العرب اليوم - مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 00:49 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما
 العرب اليوم - اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما

GMT 08:12 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار
 العرب اليوم - طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار

GMT 15:17 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 03:08 2015 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "تسلا" الأميركيّة تطلق أول سيارة دفع رباعي كهربائية

GMT 20:18 2015 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

8 أسئلة يجب أن تطرحيها على خطيبك قبل الزواج

GMT 19:02 2018 الجمعة ,09 آذار/ مارس

زيدان يكشف حقيقة خلافه مع اللاعب غاريث بيل

GMT 21:32 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الجمارك الاردنية تشدد علي ضرورة إنيساب السلع

GMT 10:17 2014 الأربعاء ,09 إبريل / نيسان

منتجع "جنان فايزة" المراكشي يعلن عن عروض الربيع

GMT 14:08 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "تويوتا فورتشنر 2016" تتمتع بكفاءة عالية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab