أسامواه جيان يرحل إلى تركيا ويُصبح من الأغلى عالميًا
آخر تحديث GMT04:05:45
 العرب اليوم -

هدَّاف المنتخب الغاني يُنهي علاقته بالدوري الصيني

أسامواه جيان يرحل إلى تركيا ويُصبح من الأغلى عالميًا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أسامواه جيان يرحل إلى تركيا ويُصبح من الأغلى عالميًا

الغاني أسامواه جيان
انقرة - العرب اليوم

قدم نادي قيصري سبور التركي اليوم الخميس لاعبه الجديد، الغاني أسامواه جيان، الذي وقع معه عقدا لمدة عامين، مع إمكان المد لفترة إضافية، عقب رحيله عن شنغهاي إيست آسيا الصيني.

وعبر الصفحة الرسمية لقيصري سبور على شبكة الإنترنت، نشر النادي صورا للاعبه الجديد وهو يرتدي قميص الفريق، مؤكدا أنه حصل على خدمات قائد المنتخب الغاني وهدافه التاريخي مقابل مليون ونصف المليون يورو.

وانتقل جيان إلى الفريق التركي قادما من شنغهاي سيبج، وذكرت الصحف وقتها أن راتبه السنوي كان يصل لنحو 13.5 مليون يورو، ليصبح بذلك واحدا من بين اللاعبين الأعلى أجرا في العالم.

وعلى الرغم من ذلك، لم يقدم موسما مثمرا بالقدر الكافي مع الفريق الصيني، وبعد أن بلغ رصيده من الأهداف 7 في 20 مباراة مع شنغهاي، عاد للدوري الإماراتي في أغسطس / آب 2016 مع الأهلي حيث ظل يلعب معارا، إلى أن انتقل الآن للنادي التركي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسامواه جيان يرحل إلى تركيا ويُصبح من الأغلى عالميًا أسامواه جيان يرحل إلى تركيا ويُصبح من الأغلى عالميًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسامواه جيان يرحل إلى تركيا ويُصبح من الأغلى عالميًا أسامواه جيان يرحل إلى تركيا ويُصبح من الأغلى عالميًا



ارتدت سُترة مُبطّنة بيضاء وبنطالًا ضيقًا لامعًا

كيم كارداشيان أنيقة أثناء وجودها مع كورتني في كالاباساس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:47 2016 الخميس ,02 حزيران / يونيو

"بيكربونات الصوديوم" علاج لأمراض الكلى

GMT 22:45 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد الردة لتنشيط الدورة الدموية

GMT 10:30 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أوقية الذهب ترتفع 5.1 دولارًا عن آخر تداول في الخرطوم

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:17 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

سالي عبد السلام تعرب عن سعادتها بلقب أشيك مذيعة

GMT 03:38 2015 الأحد ,26 تموز / يوليو

9 حقائق لا تعرفها عن حياة أحمد الشقيري

GMT 07:40 2015 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

حاتم بن عرفة يحرز 7 أهداف في الدوري الفرنسي هذا الموسم

GMT 11:52 2014 الخميس ,18 أيلول / سبتمبر

محتجون يقطعون الطريق الوطني رقم 67 في تيبازة

GMT 04:01 2015 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

مي الجداوي تؤكد أهمية الضوء في تجميل المساحات

GMT 12:57 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

مطعم برتغالي في أبوظبي يقدم أفضل المأكولات البحرية

GMT 16:28 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

الحجز على أموال رجل الأعمال السوري عماد غريواتي وعائلته

GMT 18:09 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 04:59 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تطور تصميم المنازل العائمة مع نظام عازل عن الخارج في لندن
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab