10 دروس تدريبية بتوقيع  الإسباني بيب جوارديولا
آخر تحديث GMT15:57:52
 العرب اليوم -

10 دروس تدريبية بتوقيع الإسباني بيب جوارديولا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - 10 دروس تدريبية بتوقيع  الإسباني بيب جوارديولا

فريق مانشستر سيتي الإنجليزي
لندن - العرب اليوم

يعتبر الإسباني بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي، أحد أنجح المدربين العالميين في السنوات الأخيرة إن لم يكن الأنجح على الإطلاق بيب نجح في كتابة اسمه بحروف من ذهب في موسمه التدريبي الأول 2008-2009، بإحراز 6 ألقاب مع برشلونة الإسباني، على رأسها دوري أبطال أوروبا، بالإضافة لذلك حقق الدوري الألماني 3 مرات توالياً مع بايرن ميونخ في إنجلترا، هيمن بيب في 2019 على كل البطولات المحلية بقيادة فريقه إلى ألقاب الدوري والكأس وكأس الرابطة والسوبر المحلي، ويتبقى فقط دوري أبطال أوروبا، حلمه المؤجل مع السماوي والذي يرنو لتحقيقه هذا الموسم.

وقاد جوارديولا مانشستر سيتي (الأحد) للتتويج بأول لقب في الموسم الحالي، وهو كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، بعد الفوز على توتنهام بهدف دون رد، ليضيف اللقب الـ30 في مسيرته التدريبية، والتاسع مع الفريق الإنجليزي موقع "سوكر" كوتشينج برو" ألقى الضوء على 10 دروس علمها بيب جوارديولا للمدربين حول العالم.

الجدية في المران

الدرس الأول يتعلق بالجدية في التدريبات، وهي المفتاح للحفاظ على المستويين البدني والفني للاعبين والتحضير للمباريات بأفضل صورة جوارديولا قال من قبل: "حين تتدرب بشكل سيئ ستلعب بشكل سيئ، ولو تدربت مثل الوحش في المران فسيحدث نفس الشيء في المباراة" ويعتمد بيب في تدريباته على جعلها تنافسية ومحفزة للاعبيه مما يجعلهم يدخلون المباريات وهم في أفضل وضع فني.

تشجيع اللاعبين ورفع الضغط

يكشف جوارديولا عن فلسفته في التعامل مع خيبات لاعبيه بقوله: "أسامح اللاعبين لو فشلوا، لكني لا أسامحهم لو لم يحاولوا بجدية"وحاول بيب جوارديولا من خلال هذا التصريح رفع الضغط عن كاهل لاعبيه من جانب، وإلزامهم ببذل أقصى مجهود من جانب آخر.

امتلاك الكرة

عرف عن جوارديولا هوسه بفكرة امتلاك الكرة، لكن لماذا يفضل بيب تلك النظرية التي لطالما تعرضت لانتقادات حادة سواء في إسبانيا أو بانتقاله إلى ألمانيا وحتى الآن مع عمله في إنجلترا؟ يوضح بيب أسباب وجهة نظره بالقول: "أريد الكرة لمدة 90 دقيقة، حين لا تكون معي أضغط بشدة لأنني أريد استعادتها، فمن يمتلك الكرة يخشاه المنافس".

الروح الرياضية

أعطى بيب جوارديولا كذلك دروساً في الروح الرياضية رغم أن الفرق التي قادها دوماً كانت مطالبة بالانتصار طوال الوقت، لكن المدرب الإسباني يؤمن بأن الطريق للانتصارات والإنجازات ليس ممهداً وبه الكثير من النكبات والخسائر وفي هذا الصدد تحدث بيب: "نريد دوماً أن نحاول تحقيق الفوز حتى النهاية، لكن لو لم يحدث ذلك نقوم بتهنئة الخصم، هذه هي الرياضة".

دراسة الخصم

جوارديولا يشدد دائما على أن أهم ما يجب أن يقوم به المدرب هو دراسة خصومه بالشكل الجيد ويقول بيب: "أجلس وأشاهد فيديوهات الخصم وأكتب ملاحظاتي، وهنا يأتي الإلهام، في تلك اللحظة سأعرف كيف أهزم الخصم، وهنا تكون وظيفتي ذات مغزى".

الجماعية قبل الموهبة

بيب جوارديولا من أنصار مدرسة العمل الجماعي في كرة القدم، وهذا يتطابق مع أسلوب اللعب الذي يعتمد عليه من الأساس، والذي يتميز بكثرة التمريرات لخرق الدفاعات ويقول جوارديولا: "لا أحب أن يقول اللاعب: (أنا أحب الحرية، أريد أن ألعب لنفسي).. اللاعب يجب أن يفهم أنه جزء من الفريق مع 10 آخرين" وواصل: "لو كل لاعب أراد أن يعزف الجاز منفرداً، ستكون فوضى وليس فريقا".

التواصل

يؤمن جوارديولا، وفقا للموقع، بأن التواصل مع لاعبيه شرط رئيسي لتحقيق النجاح وتوصيل الأفكار، ويقول في هذا الصدد: "التواصل مهم لجميع مدربي العالم، لا يهم إلى أي مدى هم جيدون، في النهاية لو لم يفهم لاعبوك ماذا تريد، فلن تحقق أي شيء" ويعد جوارديولا مدربا دائم الحديث مع لاعبيه على انفراد لشرح أفكار معينة ليتيقن تماماً بأنها وصلت إليهم".

لا تحاول إرضاء الجميع

جوارديولا تعرض لنقد كبير على مدار مشواره التدريبي بسبب أفكاره الهجومية، وأن امتلاك الكرة في بعض الأحيان لا يؤدي لتحقيق الانتصارات أمام فرق تهاجم بشكل أقل لكنها تصل إلى أهدافها وعن تغيير فكره يقول بيب: "من المستحيل أن ترضي الجميع، ولا مجال لأن تفعل ما يؤمن به الأخرون أو يريدونك أن تفعله"، مختتما: "بالنسبة لي من المهم أن أكون ما أنا عليه، ليس لأن أكون مختلفاً ولكن كي أكون حقيقياً لأقصى قدر".
لا للاستسلام

يعتبر جوارديولا من المدربين الذين لا يفقدون الأمل مطلقاً، وفي هذا السياق يتحدث: "في رأيي، يجب أن تقاتل دوماً حتى نهاية آخر فرصة لك" وحقق جوارديولا العديد من الانتصارات المهمة بفضل أهداف الدقائق الأخيرة، أبرزها التأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا 2009 مع برشلونة بهدف قاتل لأندريس إنييستا في مرمى تشيلسي، وإقصاء يوفنتوس في 2016 من ثمن النهائي الأوروبي مع بايرن ميونخ بفضل رأسية في آخر دقيقة من الوقت بدل الضائع لتوماس مولر.

الدافع

أخيراً فإن بيب جوارديولا المدرب الذي نجح في الهيمنة على الدوريات المحلية في إنجلترا وإسبانيا وألمانيا يؤمن بأن التحفيز الدائم أمر لا بد منه بيب قال من قبل: "الطبيعي للاعبين أنهم يستريحون، لذلك يجب أن تكون في الموعد، وتقول عليكم تكرار الأمر، مرة واثنتين وثلاثا"، وفي مرة أخرى قال: "ليس معنى أننا نحقق انتصارات متتالية أن الأمر سهل، لكننا من جعلناه هكذا" بيب حقق الدوري المحلي في أول 3 مواسم له مع برشلونة وكرر الأمر مع بايرن ميونخ وحققه مرتين مع مانشستر سيتي، بالإضافة لذلك يبدو في طريقه للقب الثالث.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

جوارديولا يغازل "الاستثنائي" هالاند

جوارديولا يكشف خطة مانشستر سيتي نحو السباعية التاريخية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

10 دروس تدريبية بتوقيع  الإسباني بيب جوارديولا 10 دروس تدريبية بتوقيع  الإسباني بيب جوارديولا



أبرز إطلالات النجمات في حفل "موريكس دور 2019"

بيروت ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - رحيل الصحافي اللبناني يوسف خازم بعد صراع مع المرض

GMT 22:12 2021 الأربعاء ,15 أيلول / سبتمبر

فساتين زفاف رومانسية وراقية للعروس النحيفة
 العرب اليوم - فساتين زفاف رومانسية وراقية للعروس النحيفة

GMT 23:00 2021 الإثنين ,13 أيلول / سبتمبر

أفضل 37 مدينة في العالم للعام 2021 بينها أبوظبي ودبي
 العرب اليوم - أفضل 37 مدينة في العالم للعام 2021 بينها أبوظبي ودبي

GMT 12:30 2021 الخميس ,16 أيلول / سبتمبر

أفكار تصاميم وديكورات لغرفة الأطفال المراهقين
 العرب اليوم - أفكار تصاميم وديكورات لغرفة الأطفال المراهقين
 العرب اليوم - قيس سعيد يؤكد أنه ليس من دعاة الفوضى وملتزم بالحريات

GMT 22:30 2021 الخميس ,16 أيلول / سبتمبر

عمرو واكد ينضمّ إلى قناة "الجزيرة"
 العرب اليوم - عمرو واكد ينضمّ إلى قناة "الجزيرة"

GMT 05:25 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل السبت 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 22:49 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

"العرب اليوم" ينفرد بنشر صور حفل زفاف الفنانة نرمين ماهر

GMT 18:17 2013 الجمعة ,12 تموز / يوليو

أغلى وأرقى 10فنادق في باريس

GMT 12:53 2021 الخميس ,01 إبريل / نيسان

شركة "زيبليز" تطلق ساعة ذكية اقتصادية

GMT 11:13 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

"مطعم STK" يقدم وصفاته الأصلية لفرعه الجديد في الدوحة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab