عبد الحميد بسيونى يحذر لاعبى الطلائع من انتفاضة غزل المحلة فى الدورى
آخر تحديث GMT04:27:13
 العرب اليوم -

عبد الحميد بسيونى يحذر لاعبى الطلائع من انتفاضة غزل المحلة فى الدورى

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عبد الحميد بسيونى يحذر لاعبى الطلائع من انتفاضة غزل المحلة فى الدورى

نادى طلائع الجيش
القاهرة - العرب اليوم

حذر عبد الحميد بسيونى، المدير الفنى لطلائع الجيش، لاعبيه من خطورة مواجهة غزل المحلة فى ظل الانتفاضة التى قدمها الفلاحين بالدورى الممتاز هذا الموسم، مشدداً على ضرورة خطف النقاط الثلاث وتقديم مباراة كبيرة أمام الغزل الذى استطاع إلحاق الهزيمة بالأهلى والزمالك وتعادل مع بيراميدز والإسماعيلى ليحتل المركز الخامس بجدول المسابقة. ويستعد الطلائع لمواجهة غزل المحلة فى التاسعة والنصف مساء الأحد المقبل باستاد جهاز الرياضة بالجولة الحادية والعشرين لمسابقة الدوري الممتاز، وحقق نادى طلائع الجيش فوزا مهما على مصر المقاصة بهدفين نظيفين، في المباراة التي جمعتهما على استاد عثمان أحمد عثمان بالجبل الأخضر ضمن منافسات الجولة العشرين لمسابقة الدورى الممتاز.

وأثبت لاعبو غزل المحلة أن كرة القدم لا تعترف بالخبرات والأقدمية في الدوري وإنما بالجهد المبذول على الملعب، حتى لو كانت الفوارق الفنية كبيرة وواضحة، وبعد إسقاطه للكبار والفوز على الأهلي والزمالك والتعادل مع بيراميدز، نجح زعيم الفلاحين في الفوز على إنبي ليتقدم إلى المركز الخامس في الجدول برصيد 30 نقطة، وهو ما يجعله فرس رهان المسابقة هذا الموسم. افتتح أحمد سمير، أهداف المباراة لطلائع الجيش فى الدقيقة 12، وعزز ناصر منسى، تقدم الجيش بالهدف الثاني فى الدقيقة 20، لو تتغير النتيجة خلال الشوط الثاني، ليفوز الجيش بهدفين نظيفين ، بهذه النتيجة رفع طلائع الجيش رصيده إلى 23 نقطة في المركز الثاني عشر بجدول الدوري.

فى شأن آخر، استقر عمرو جمال مهاجم الاهلى المعار لطلائع الجيش على  تأجيل فكرة مناقشة العروض التى وصلته لنهاية الموسم انتظاراً لحسم موقف الاهلى من استعادته مرة أخرى من عدمه لاسيما أن إعارته مع الطلائع التى امتدت موسمين تنتهى نهاية الموسم الجارى، وتلقى غزال الأهلى عرضاً من الزمالك وبيراميدز للانتقال لصفوفهما بداية من الموسم الجارى حال فك الارتباط بينه وبين الاهلى. ويقدم عمرو جمال موسماً متميزاً مع طلائع الجيش حيث سجل 7 أهداف ، ويرتبط الغزال بعقد مع الاهلى يمتد موسماً أخر ، ويرغب عمرو جمال فى العودة للأهلى ولكن بشرط أن يكون لاعباً أساسياً فى خط هجوم المارد الاحمر على أمل استعادة موقعه فى تشكيلة منتخب مصر.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الوداد يحصل على 100 ألف دولار من المصري البورسعيدي مقابل انتقال كازادي

المصري البورسعيدي يطلب إبراهيم جلال ومحمود نعيم من أسوان

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبد الحميد بسيونى يحذر لاعبى الطلائع من انتفاضة غزل المحلة فى الدورى عبد الحميد بسيونى يحذر لاعبى الطلائع من انتفاضة غزل المحلة فى الدورى



GMT 19:10 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021
 العرب اليوم - فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021

GMT 19:41 2021 الأحد ,20 حزيران / يونيو

عُطلة صيفية مميزة في جزيرة جوتلاند السويدية
 العرب اليوم - عُطلة صيفية مميزة في جزيرة جوتلاند السويدية

GMT 15:16 2021 الأحد ,20 حزيران / يونيو

أفكار مميزة ومتعددة لإضاءة الحديقة الخارجية
 العرب اليوم - أفكار مميزة ومتعددة لإضاءة الحديقة الخارجية

GMT 02:04 2021 الجمعة ,11 حزيران / يونيو

بي إم دبليوX3 موديل 2022 تعود لتخطف الأنظار

GMT 16:13 2021 الجمعة ,11 حزيران / يونيو

تسلا تعرض رسميا أسرع سياراتها الكهربائية!

GMT 15:10 2021 الإثنين ,14 حزيران / يونيو

رجل «يفقد الشعور بالخوف» بعد إزالة جزء من دماغه

GMT 03:42 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

أيسلندا وجهة شهيرة لمشاهدة الحيتان في الصيف

GMT 03:43 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 02:18 2014 الخميس ,09 تشرين الأول / أكتوبر

الثوم يضر بصحة الأم خلال فترة الرضاعة الطبيعية

GMT 19:18 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الرعب والغموض يسيطران على الإعلان الدعائي لـ"ذا جرادج"

GMT 01:12 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

طبيعة حب "الفيسبوك وتويتر" بين الشباب والفتيات
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab