الصدارة للنادي الأهلي والسكري يضرب الليث
آخر تحديث GMT20:46:28
 العرب اليوم -

ضمن منافسات دوري عبداللطيف جميل للمحترفين

الصدارة للنادي "الأهلي" و"السكري" يضرب "الليث"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الصدارة للنادي "الأهلي" و"السكري" يضرب "الليث"

الفريق الأول لكرة القدم في النادي الأهلي
الرياض ـ العرب اليوم

استعاد الفريق الأول لكرة القدم في النادي الأهلي صدارة دوري عبداللطيف جميل للمحترفين، عقب تغلبه على نظيره القادسية 2/ صفر، في اللقاء الذي جمعهما أمس على إستاد الأمير محمد بن فهد في الدمام، ضمن منافسات الجولة الـ20 للدوي، سجل للأهلي عمر السومة "هدفان" أحدهما من ضربة جزاء، ليرفع رصيده إلى 45 نقطة في المركز الأول، وظل القادسية على رصيده السابق 14 نقطة في المركز الـ12.
وفي بريدة، حافظ التعاون على المركز الرابع بتغلبه على الشباب 4/ صفر، سجلها عبدالمجيد الرويلي "هدفان" وجهاد الحسين ونايف موسى، رافعا رصيده إلى 38 نقطة، وبقي الشباب على رصيده السابق 33 نقطة خامسا.

بدوره قفز الخليج إلى المركز السادس، عندما حقق فوزا مهما على مضيفه نجران 3/ 2، سجل للخليج أمينو بوبا "ضربة جزاء" وطلال مجرشي ومحسن العيسى بالخطأ في مرماه، ولنجران رائد العمري وويلتون دي مورايس، ليرفع الخليج رصيده إلى 29 نقطة سادسا، وظل نجران في المركز الـ11 بـ16 نقطة.

القادسية × الأهلي
انحصر الأداء بوسط الملعب في بداية اللقاء، إلا أن الأهلي كان الأفضل وصولا إلى مرمى حارس القادسية فيصل مسرحي دون خطورة.
وحاول القادسية السيطرة على خط الوسط، لكن الضيف باغته بالهجوم عبر الأطراف، ومع ذلك، انعدمت الخطورة بفضل التنظيم الدفاعي المحكم من القدساويين.
ومع مطلع الحصة الثانية اندفع الضيف إلى الأمام بغية تسجيل هدف يريحه من ضغط المباراة، وكان له ذلك عندما وضعه عمر السومة متقدما بالهدف الأول "57"، عقبها حاول القادسية التقدم إلى ملعب الأهلي، إلا أن الدفاع الأهلاوي كان بالمرصاد لمحاولاته، قبل أن يتحصل عمر السومة على ركلة جزاء انبرى لها معززا تقدم فريقه بهدف ثان "83". بعدها سعى القادسية إلى تقليص الفارق، وبحث الأهلي عن زيادة الغلة دون جدوى.

التعاون × الشباب
انطلق اللقاء سريعا بين الطرفين، مع أفضلية نسبية للشباب، وهدوء تعاوني واعتماد على الهجوم المرتد السريع، وكاد عبدالملك الخيبري يضع الليث متقدما إلا أن القائم الأيسر لمرمى السبيعي تكفل بإبعاد تسديدته القوية، بعدها انتفض السكري وكثف هجماته ونجح عبدالمجيد الرويلي في وضعه متقدما بالهدف الأول (17).
حاول الشباب تعديل النتيجة إلا أنه محاولاته كانت تفتقد اللمسة الأخيرة، قبل أن يعزز جهاد الحسين تقدم التعاون بهدف ثان (34)، ليفرض السكري سيطرته على مجريات الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، واصل التعاون تفوقه، وسيطرته على منتصف الميدان، وسعى إلى زيادة الغلة، ونجح عبدالمجيد الرويلي في زيارة الشباك الشبابية للمرة الثانية بالهدف الثالث (62).
سعى الشباب إلى تقليص الفارق إلا أنه أكمل اللقاء ناقصا بعد طرد لاعبه البرازيلي رافينها بالبطاقة الحمراء (70)، لتزيد معاناته ويتلقى الهدف الرابع من نايف موسى (73).

نجران × الخليج
بدأت المباراة متوسطة المستوى مع أفضلية نسبية للخليج، قبل أن يتحصل الضيوف على ركلة جزاء ترجمها أمينو بوبا إلى هدف أول للخليج (21)، بعدها ضغط نجران على مرمى الخليج، بغية تعديل النتيجة، وكان له مراده حينما سدد رائد العمري كرة قوية سكنت الشباك كهدف تعادل نجراني (29)، لينحصر الأداء في وسط الملعب، مع بعض المحاولات الخجولة، إلا أن طلال مجرشي أعاد فريقه للتقدم مرة أخرى، بالهدف الثاني للخليج (44).
ومع مطلع الحصة الثانية ظهر نجران أكثر رغبة، وسيطر على منتصف الملعب، إلا أن محاولاته اصطدمت بتألق حارس مرمى الخليج ودفاعه المنظم، قبل أن يعزز الضيف تقدمه بالهدف الثالث، بعدما وضع لاعب نجران محسن العيسى الكرة في مرمى فريقه بالخطأ (65)، بعدها حاول نجران تدارك الوضع وتقليص الفارق الذي جاء متأخرا بعدما نجح مورايس في ذلك بتسجيله الهدف الثاني (90 +2).

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصدارة للنادي الأهلي والسكري يضرب الليث الصدارة للنادي الأهلي والسكري يضرب الليث



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصدارة للنادي الأهلي والسكري يضرب الليث الصدارة للنادي الأهلي والسكري يضرب الليث



أشاد بالغلاف العديدُ مِن المُعجبين عبر وسائل التواصل الاجتماعي

بلانت تظهر على غلاف "فوغ" مرتدية ملابس "بوبينز"

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 07:21 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 طُرق تنزُّه مُطلَّة على المحيط في سانتا كروز
 العرب اليوم - أفضل 5 طُرق تنزُّه مُطلَّة على المحيط في سانتا كروز

GMT 05:11 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"الديمقراطيون" سيحققون في استهداف ترامب للصحافة
 العرب اليوم - "الديمقراطيون" سيحققون في استهداف ترامب للصحافة

GMT 00:40 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"الخارجية" الروسية تعترض على التحقيق مع صحافي في أميركا
 العرب اليوم - "الخارجية" الروسية تعترض على التحقيق مع صحافي في أميركا

GMT 01:29 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

15مدينة سمعة الطعام فيها تضاهي شهرة المعالم
 العرب اليوم - 15مدينة سمعة الطعام فيها تضاهي شهرة المعالم

GMT 03:05 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر تستعد لتدشين أطول برج في العالم في العاصمة الإدارية
 العرب اليوم - مصر تستعد لتدشين أطول برج في العالم في العاصمة الإدارية

GMT 22:09 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

استخدام "حصان طروادة" لمواجهة الأمراض القاتلة

GMT 13:43 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

طليب و عمر أوَّل إمرأتين مسلمتين تدخلان بقوة الى الكونغرس

GMT 02:04 2015 الأربعاء ,07 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف فصل جديد من "ملحمة جلجامش" على لوح من الطين في العراق

GMT 10:33 2015 الجمعة ,30 كانون الثاني / يناير

"الزليج الفاسي" يعود بقوة إلى ديكورات المنازل المغربيّة

GMT 12:14 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

مكياج عيد الهالوين بإبداعات عربية لذوات القلوب القوية

GMT 01:24 2014 الأحد ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار غرف نوم الأطفال يكون تبعًا لميول كل منهم

GMT 13:58 2013 الجمعة ,19 تموز / يوليو

"بنك مصر" يفتتح أول فرع في تركيا

GMT 03:46 2014 الإثنين ,10 آذار/ مارس

"ليكويد غولد إيفوريا" عطر شرقيّ من الأخشاب

GMT 04:45 2014 الأربعاء ,24 أيلول / سبتمبر

مدينة ليفربول توافق على توسعة ملعب انفيلد

GMT 13:59 2016 الأحد ,09 تشرين الأول / أكتوبر

سقوط شاب وفتاة من الطابق الثالث في سوق الشام في دمشق

GMT 18:14 2015 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أكثر ما يغيظ الزوجة هو تحول زوجها إلى كائن صامت
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab