تقلص فترة تساقط الثلوج في جبال الألب قرابة شهر
آخر تحديث GMT19:23:10
 العرب اليوم -

تقلص فترة تساقط الثلوج في جبال الألب قرابة شهر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تقلص فترة تساقط الثلوج في جبال الألب قرابة شهر

جبال الألب
روما - العرب اليوم

 تقلصت فترة تساقط الثلوج في جبال الألب برمتها لفترة تقرب من شهر على المرتفعات المنخفضة والمتوسطة منذ نصف قرن ووفقاً لدراسة أجراها حوالي 30 باحثاً ونشرت نتائجها مجلة "ذي كريوسفير، فإنه بين عامي 1971 و2019، تقلصت الفترة التي كان الثلج موجوداً خلالها على الأرض شتاءً بمعدل يراوح بين 22 يوماً و34 في المناطق الواقعة دون علوّ ألفي متر في الألب وأوضح مدير المركز الوطني لبحوث الأرصاد الجوية، سامويل موران المشارك في الدراسة أن هذا البحث يعطي "نظرة شاملة للاتجاهات المناخية المرتبطة بتساقط الثلوج" ويشكل التراجع المسجل في تساقط الثلوج على الجبال "منحى عميقاً يؤكد نتائج دراسات سابقة" أجريت على مستويات محلية أو وطنية.

ولفت الباحث إلى أن الدراسة الجديدة تتيح "تحليلاً إجمالياً فعلياً لكميات المتساقطات الثلجية في مجمل مناطق جبال الألب" ولاحتساب هذه التقديرات، جمع العلماء بيانات مراقبة متفرقة من ألفي محطة للأرصاد الجوية في 6 بلدان (إيطاليا وفرنسا وألمانيا والنمسا وسلوفينيا وسويسرا)، لتشكيل قاعدة بيانات متجانسة. وخلص الباحثون إلى نتيجة واضحة بيّنت تراجع المتساقطات الثلجية في جبال الألب، إذ إن عدد الأيام الفاصلة بين أولى الثلوج في شهري نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول وذوبانها في الربيع يتقلص باستمرار بمعدل يقرب من 5 أيام كل عقد في المناطق التي يقل علوّها عن ألفي متر.

كذلك يُسجل انحسار في كمية الثلوج المتساقطة خلال الأيام المثلجة، إذ إن سماكة الثلوج تراجعت بمعدل 2.8 سنتيمتر في المناطق الواقعة على علوّ يراوح بين ألف متر وألفين في شمال جبال الألب ويسجل هذا التراجع بدرجة أكبر في جنوب منطقة الألب، إذ أشار الباحثون إلى تراجع سماكة الثلوج بمعدل 4.1 سنتيمترات في كل عقد ويعود هذا التآكل البطيء إلى عاملين متداخلين، فمن جهة تجلب المتساقطات عينها خلال الشتاء كميات من الأمطار أكثر من الثلوج مقارنة مع الفترات السابقة، ما يقلص الغطاء الثلجي، ومن جهة ثانية باتت الثلوج تذوب بسرعة أكبر كما خلص الباحثون إلى أن "كل شيء يدفع إلى الاعتقاد" بأن هذا المنحى ناجم عن التغير المناخي، رغم أن تحديد الأسباب ليس محور الدراسة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقلص فترة تساقط الثلوج في جبال الألب قرابة شهر تقلص فترة تساقط الثلوج في جبال الألب قرابة شهر



GMT 03:11 2023 الخميس ,02 شباط / فبراير

انهيار جليدي ضخم بقمة جبل في كشمير الهندية

GMT 07:34 2023 الأربعاء ,01 شباط / فبراير

ثوران بركان تحت الماء في فانواتو

GMT 04:54 2023 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

إصابة شخصين إثر انهيار جليدي شرقى اليابان

GMT 04:26 2023 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

وفاة 4 أشخاص في نيوزيلندا جراء الفيضانات

الملكة رانيا بإطلالات كلاسيكية راقية في جولتها بواشنطن

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 06:32 2023 الإثنين ,16 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري
 العرب اليوم - أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 02:30 2023 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية
 العرب اليوم - موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية

GMT 03:22 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

جنيفر لوبيز تعرض منزلها للبيع مقابل 26.95 مليون دولار

GMT 20:10 2018 الأحد ,06 أيار / مايو

قصة الملك وساقي الماء

GMT 05:32 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الثور السبت 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 03:14 2023 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

 المدخنون أكثر عرضة للإصابة بمشاكل الدماغ وفقدان الذاكرة

GMT 23:33 2018 الجمعة ,03 آب / أغسطس

أحدث موديلات النظارات الطبية لصيف 2018

GMT 20:43 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الممثلة السورية لمى الحكيم تدخل القفص الذهبي في دمشق

GMT 00:03 2012 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

"التوحد بين الأثاث والشخصية" مهمة اضطلعت بها لومبوك

GMT 14:31 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

لجين عمران تبهر الجمهور في مهرجان دبي السينمائي

GMT 04:42 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سائح بريطاني مغربي الأصل يتوفى بسبب "داء الكلب" لأنه لم يتعالج

GMT 06:05 2018 الأحد ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة تربط بين "الربو" وخطر الإصابة بالسمنة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab