استهلاك المواطن السعودي للكهرباء يعادل نصف نظيره الكويتي
آخر تحديث GMT20:36:48
 العرب اليوم -

دراسات تثير جدلًا بشأن الحسابات والمقارنات بين الدول

استهلاك المواطن السعودي للكهرباء يعادل نصف نظيره الكويتي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استهلاك المواطن السعودي للكهرباء يعادل نصف نظيره الكويتي

حساب استهلاك الكهرباء ومقارنة الاستهلاك
الدمام – العرب اليوم

أثارت دراسة اقتصادية متخصصة نقاشا بشأن آلية حساب استهلاك الكهرباء ومقارنة الاستهلاك بين الدول، ما جعل الخبير الاقتصادي برجس البرجس يشخص وضع دراسات سابقة أدت إلى وجود معلومات متضاربة، في حين صنفت دراسة حديثة صادرة عن جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية استهلاك الكهرباء للفرد في المملكة ضمن المتوسط بين دول الخليج، والتي أتت نتائجها بناء على معايير دقيقة تحدد الاستهلاك الفعلي.

 وجاء استهلاك الفرد للكهرباء في المملكة أقل من نصف استهلاك الفرد في الكويت الذي بلغ معدل الاستهلاك للفرد الواحد 17 ألف كيلووات في الساعة، ونصف استهلاك الفرد في دبي الذي بلغ 13 ألف كيلووات في الساعة، بينما لم يتجاوز استهلاك الفرد في المملكة 7500 كيلووات في الساعة.
واعتمدت الدراسة على حساب معدل استهلاك الفرد في الوحدات السكنية، بعيدا عن مجموع الاستهلاك المحلي الذي يدخل ضمنه استهلاك الشركات والمصانع والمعامل العاملة على الكهرباء، فيما فندت عدد من الدراسات والأبحاث السابقة التي تحدثت عن تضاعف استهلاك الفرد للكهرباء في المملكة بعشرة أضعاف استهلاك الفرد في الدول الخليجية والعربية الأخرى.


و يرى الخبير الاقتصادي برجس البرجس أن عملية المقارنة بين استهلاك الفرد ضمن معدل الاستهلاك العام مقارنة خاطئة ومليئة بالعناصر المخالفة للمقارنة السليمة، وحدد ذلك بسببين رئيسيين، يتمثل الأول في أن متوسط استهلاك الكهرباء للفرد مؤشر ليس للمقارنة بين الدول والأفراد، بل يعطي دلالة عن الاستهلاك في المواصلات والكهرباء والصناعة في القطاع الحكومي والصناعي والتجاري والسكني، معتبرا أنه من الخطأ مقارنة بلد مليء بالمعامل النفطية والبتروكيماوية أو الصناعية ببلد ليس به نفط ولا صناعات بالحجم نفسه.
ويعود السبب الثاني وفقا للخبير البرجس إلى أن استهلاك الكهرباء في القطاع السكني وغيره يعتمد على عوامل عدة مؤثرة، منها أن بعض الدول تميل للأجواء الحارة ستة أشهر في السنة، وبعضها ثمانية أشهر وبعضها أكثر وبحاجة لأجهزة التكييف بكثرة، وهناك دول قارسة البرودة ثلاثة أشهر في السنة وبعضها قد يصل إلى ستة أشهر أو أكثر وبحاجة إلى أجهزة التدفئة. وأيضا هذا الكلام ينطبق على مناطق ومدن مختلفة من الدولة نفسها.
 

وحدد البرجس الطريقة السليمة لقياس مؤشر الاستهلاك للكهرباء لتحديد هدر المواطن والمقيم  تتمثل في حساب متوسط استهلاك الفرد للكهرباء في القطاع السكني، مشيرا إلى أن الاستهلاك الأعلى للكهرباء في القطاع السكني بالعالم في دولة النرويج بمتوسط 7900 كيلووات في الساعة، تليها الولايات المتحدة بـ4650، وكل من السعودية وفنلندا بـ4400، والسويد وكندا بـ4300، وجميع هذه الأرقام بوحدة الكيلووات، مضيفا أنه حين تتم مقارنة استهلاك الفرد في النرويج بجارتيها فنلندا والسويد، فإنه يصل إلى الضعف بالرغم من أنهم يتشاركون في برودة الأجواء والبنية التحتية متشابهة ومستوى الوعي وثقافة الهدر لديهم عالية جدا، ولكن عندما نعلم أن النرويج تستخدم الكهرباء للتدفئة بينما فنلندا والسويد لا تستخدمانها للتدفئة، لنعلم أن المقارنة ليست عادلة.
 

ويرى البرجس بأن متوسط استهلاك الفرد للكهرباء في القطاع السكني ببعض الولايات الحارة بأميركا والمشابهة لأجواء المدن الكبرى بالمملكة كالرياض وجدة والدمام في الصيف والشتاء تستهلك أكثر من متوسط استهلاك الفرد في القطاع السكني بالسعودية والزيادة بين 27% و58% وهذه هي المقارنة العادلة بالرغم من أن أسعار الكهرباء في أميركا أغلى بكثير من السعودية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استهلاك المواطن السعودي للكهرباء يعادل نصف نظيره الكويتي استهلاك المواطن السعودي للكهرباء يعادل نصف نظيره الكويتي



GMT 20:15 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

إثيوبيا تسيطر على عاصمة إقليم تجراي بالكامل

GMT 20:11 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الدفاع الأمريكية تعلن وفاة أحد طياريها في الإمارات

GMT 19:51 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

فلسطين تسجل 1461 إصابة جديدة بفيروس كورونا

GMT 19:45 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

العراق يسجل 1606 إصابات جديدة بفيروس كورونا

GMT 19:42 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

السنغال تسجل 46 إصابة و13 حالة شفاء جديدة

GMT 19:40 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

التوغو تسجل 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد

اعتمدت على تسريحة شعر بسيطة ومكياج قوي

سيرين عبد النور تخطف الأنظار بإطلالة غاية في الجمال

القاهره_العرب اليوم

GMT 10:11 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات
 العرب اليوم - أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات

GMT 05:25 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 العرب اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 02:47 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الأماكن السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020

GMT 01:03 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

فضيحة عيوب فنية تقود صناعة السيارات "تسلا" للمحاكم الأميركية

GMT 00:51 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"العشرين" تُخصص 21 مليار دولار للتوصل إلى لقاح "كورونا"

GMT 19:18 2020 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

روبوت يفرض وضع الكمامة والتباعد في اليابان

GMT 03:02 2020 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أفضل أماكن التسوق في جزيرة "سنتوسا" 2020

GMT 01:07 2020 الأربعاء ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أبرز إطلالات النجمات في حفل جوائز "إم تي في إيما"2020

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 05:52 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز موديلات الـ"جمبسوت" موضة خريف 2020 تعرّفي عليها

GMT 02:29 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على مواصفات "جيب رانجلر روبيكون 392 كونسبت 2021"

GMT 03:30 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

دوا ليبا تخطف الأنظار بقميص واسع وإكسسوارات أنيقة

GMT 00:58 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

استوحي أجمل الإطلالات الأنيقة والمميزة من وحي نور الغندور

GMT 02:04 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين زفاف مزينة بأحزمة لعروس خريف 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab