التشفير الإليكتروني ينطوي على عيوب تؤدي لسرقة البيانات
آخر تحديث GMT09:04:15
 العرب اليوم -

التشفير الإليكتروني ينطوي على عيوب تؤدي لسرقة البيانات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - التشفير الإليكتروني ينطوي على عيوب تؤدي لسرقة البيانات

التشفير الإليكتروني
عمان ـ بترا

قالت دراسة حديثة إن نظم التشفير الرقمي المستخدمة حاليا قد تكون أضعف مما ينبغي.

وكشفت الدراسة التي أوردتها بي سي سي اليوم الاحد، عن أوجه قصور في الجيل المستخدم من الأرقام العشوائية المستخدمة في تشفير البيانات.

وتعتبر الأرقام التي يصعب تخمينها من أهم المتطلبات الأساسية للإجراءات الأمنية الإليكترونية التي تُتخذ لحماية البيانات من السرقة.

ولكن مصادر البيانات التي تعتمد عليها بعض أجهزة الكمبيوتر غالبا ما تنضب، وهو ما يرى باحثون أنه يجعل تلك الأرقام العشوائية عرضة لهجمات إليكترونية معروفة من الممكن أن تؤدي إلى سرقة البيانات الشخصية.

وتناولت الدراسة الطرق واسعة الانتشار المستخدمة في إنتاج خطوط البيانات التي تنتجها برمجيات الخواديم المشغلة بنظام لينوكس، والتي يعتبرها المطورون "بذرة" لإنتاج المزيد من الأرقام العشوائية.

وتقع الأرقام الضخمة التي يصعب تخمينها من الضروريات اللازم توافرها لعملية تشفير البيانات.

كما تستخدم تلك الأرقام في الخواديم التي يُعتمد عليها في مهام أمنية بسيطة مثل جعل الأرقام عشوائية أثناء تخزين البيانات حتى تتمتع لحمايتها من عمليات السرقة والاختراقات الإليكترونية والحد من قدرة قراصنة الكمبيوتر على التكهن بما تقوم به أجهزة الكمبيوتر من مهام.

تبدأ عملية إنتاج الأرقام العشوائية الجيدة بترجمة الخادوم لحركات الفأرة، والنقرات على لوحة المفاتيح وغيرها من الأمور التي يقوم بها الكمبيوتر أثناء العمل في إطار دورة البيانات.

وتتنوع الأرقام العشوائية ما بين الصفر وباقي الأرقام المفردة ، وتتضمن الخطوة التالية تجميع البيانت في وحدة واحدة ليتم استدعاؤها بعد ذلك للقيام بمهام أمنية كثيرة.

كلما ازدادت درجة عشوائية الأرقام، توافر قدر أكبر من الحماية للبيانات من القرصنة الإليكترونية وكلما تعرضت حزمة البطاقات لتعديلات أكثر، ارتفع مستوى التشتت الذي تتمتع به، وذلك لأن عملية تحديد ترتيب البطاقات وسط مستوى مرتفع من التشتت تنطوي على قدر كبير من الصعوبة.

وتستدعى البيانات من وحدة التجميع إلى وحدات فرعية منفصلة تمثل "البذرة" التي تولد المزيد من العشوائية في الأرقام المستخدمة في التشفير.

وكشفت الدراسة عددا من الأوجه غير المعروفة لأساسيات العمل بالتشفير الإليكتروني لملايين الخواديم الأكثر استخداما في العالم ، والأمر يثير الفزع لأنه عندما يكون هناك شيء ما مجهول في الشفرات المستخدمة، من الممكن أن يؤدي ذلك إلى اختراقات إليكترونية وسرقة للبيانات.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التشفير الإليكتروني ينطوي على عيوب تؤدي لسرقة البيانات التشفير الإليكتروني ينطوي على عيوب تؤدي لسرقة البيانات



GMT 12:20 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

شركات الطيران العالمية تفرض شروط على "المسافرين البدناء"

GMT 12:18 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"آبل وتش 4" الجديدة تحتوي على جهاز تخطيط كهربية القلب

GMT 12:13 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكبسولة الهزازة أحدث ابتكار لعلاج الإمساك المزمن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التشفير الإليكتروني ينطوي على عيوب تؤدي لسرقة البيانات التشفير الإليكتروني ينطوي على عيوب تؤدي لسرقة البيانات



ارتدت ثوبًا ورديًا يُشبه المايوه وشعرًا مُستعارًا بنفس اللون

أوخيلو أنيقة خلال تصويرها فيلمًا خاصًّا بعيد "الهالوين"

نيويورك - مادلين سعادة

GMT 01:12 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

بتول المرصفي تكشف عن أبرز تصاميمها لأزياء شتاء 2019
 العرب اليوم - بتول المرصفي تكشف عن أبرز تصاميمها لأزياء شتاء 2019

GMT 02:53 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أهم المعالم السياحية المميزة في مدينة هونغ كونغ
 العرب اليوم - أهم المعالم السياحية المميزة في مدينة هونغ كونغ

GMT 08:58 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر مكتبات ألمانيا التي تُضفي البهجة على وجوه القراء
 العرب اليوم - أشهر مكتبات ألمانيا التي تُضفي البهجة على وجوه القراء

GMT 07:15 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أفضل الفنادق للإقامة في بريطانيا
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الفنادق للإقامة في بريطانيا

GMT 05:46 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

ماركات إيطالية رائعة لإنارة فاخرة وعصرية
 العرب اليوم - ماركات إيطالية رائعة لإنارة فاخرة وعصرية

GMT 18:26 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نبات الزعفران يمنع فقدان البصر في مرحلة الشيخوخة

GMT 02:38 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

جيجي حديد تحصد لقب "أفضل عارضة أزياء عالمية"

GMT 13:23 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات غرف نوم مميزة وخاصة للبنات مفعمة بالحيوية والبهجة

GMT 03:31 2018 الأربعاء ,25 إبريل / نيسان

نصائح ديكورات غرف نوم أطفال متفاوتي الأعمار

GMT 04:36 2017 الإثنين ,30 تشرين الأول / أكتوبر

زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يزور مصنع مستحضرات تجميل

GMT 04:39 2015 الخميس ,24 كانون الأول / ديسمبر

امرأة تصمَم بيتها باللون الوردي ليصبح بيت "باربي" الحقيقي
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab