مجموعة حقوق المرأة في المغرب تطالب بشاطئ خاص للنساء
آخر تحديث GMT12:40:13
 العرب اليوم -

مجموعة حقوق المرأة في المغرب تطالب بشاطئ خاص للنساء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مجموعة حقوق المرأة في المغرب تطالب بشاطئ خاص للنساء

المسلمات بالمغرب يطالبن بشواطئ للنساء فقط
الرباط - كمال السليمي

دشنت مجموعة حقوق المرأة في المغرب حملة للمطالبة بشاطئ خاص للنساء حيث يمكنهن التمتع بالماء دون ارتدائهن النقاب، أو التعرض للتحرش الجنسي ولكن أثارت هذه الحملة جدلًا واسعًا في أرجاء البلاد إذ صار خلاف بين اللبراليين والمحافظين حول هذه الحملة.

وأوضحت الناشطة نور الهدى أن المجموعة "محافظة" وتريد أن تتمتع بالشاطئ ضمن حدود الشريعة الإسلامية، وهذا لأن الدين الإسلامي يمنع المرأة من أن تكشف أجزاء بعينها من جسدها للعيان.

وأضافت: "لا نريد أن نعصي الله بارتداء المايوهات أمام الرجال الذين يحدقون بأبصارهم في النساء، عقب انتهاء شهر رمضان أراد الجميع التمتع بالعطلة الصيفية ولكن النساء غير قادرات على الاستمتاع بالحفلات والعوم بالكيفية التي يتمتع بها الرجال".

وترى النساء أنه بإمكان الدولة التي يمتد شريطها الساحلي لمئات الكيلومترات أن تخصص شواطئ مختلطة وشواطئ نسائية فقط.

وكتبت إحدى مناصرات الحملة على صفحة في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" عن الحملة: "مثلنا مثل الرجال إذ أننا بحاجة إلى مكان خاص حيث يمكننا التمتع بالمياه في أشهر الصيف الحارقة دون الاختلاط بالجنس الآخر".

وأفادت أخرى: "زاد التحرش الجنسي بدرجة مثيرة للقلق حتى أنه صار في الشوارع ناهيك عن الشواطئ  فالنساء تريد شواطئ للمرأة حتى تسبح بحرية وبلا قلق."

وتعرضت اثنتان من مصففات الشعر في تموز / يوليو الماضي للحبس لمدة عامين بتهمة "عدم الاحتشام" لارتدائهما التنانير في السوق في مدينة أغادير، وتحرش بهما رجل يريد الحصول على أرقام الهواتف الخاصة بهما لأنهما كانتا ترتديان تنورتان تنتهي أطرافهما فوق الركبتين، وهاجمتهما مجموعة من الرجال ودعوا غيرهن من النساء أن يشهدن على ملابسهما غير المحتشمة.

وأجبرت السيدتين اللتين تبلغان من العمر (23 و29) عامًا على المثول أمام المحكمة حيث اتهمتهما النيابة العامة بارتداء ملابس غير لائقة.

وفي الآونة الأخيرة تعرضت سيدة تحمل ابنها الرضيع على ذراعيها للهجوم على يد مجموعة من الناس في مدينة طنجة لظهور قدميها.

وذكرت نور أن التحرش الجنسي لا يقدم عله غرباء في عادة الأمر بل إن هناك مشكلة في المغرب تتبلور أيضًا في "الغيرة العائلية"، مضيفة "يشعر الأزواج والأصدقاء والآباء والأخوة والأبناء بالغيرة أو الاستياء إن نظر الرجال الغرباء إلى أجسادنا ولكن هناك الكثير من النساء اللاتي يقبلن ذلك لأنه ليس أمامهن أي خيار آخر".

وواجهت الحملة على "الفيسبوك" المعارضة الشرسة حيث رأى العديد أن وجود شواطئ نسائية قد يشجع على عدم التسامح والتمييز بين الجنسين على النحو الذي يفرضه "داعش".

وصرّحت المدير التنفيذي في منظمة حقوق المرأة الإيرانية والكردية ديانا نامي، "لا يمكننا دعم الفصل بين الرجال والنساء في الأماكن العامة، بل نرفض الفصل الجنسي كما هو الحال هنا في جامعات بريطانيا، ونحن قلقون جدًا حيال هذا التوجه، بالطبع الفصل الجنسي لن يجعل المرأة في مأمن، يجب أن يركز الهدف على خلق مجتمع آمن ومنصف، فالجميع لهم حق العيش في أمان".

وتابعت ديانا: "على الحكومات التأكد من أن المرأة والفتيات في أمان في الأماكن العامة والخاصة ولابد من أن تعاقب المتحرشين وجميع ممارسي أشكال العنف، المفتاح لهذا هو التثقيف حيث لن يتحقق أمان المرأة والفتاة بإخفائها عن العين بل نريد أن يكون للمرأة والفتاة حضور قوي في المجتمع".

ويذكر أن مجموعة معارضة ندات بعدم إصرار الشواطئ النسائية في تركيا العام الماضي، مؤكدة أنها تعزل النساء عن المجتمع، وذلك بعد أن تم افتتاح شاطئ ساريسو للنساء فقط في آب / أغسطس الماضي ولكن اللبراليون احتجوا على هذه الخطوة ويرون أنها محاولة "لأسلمة الدولة".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجموعة حقوق المرأة في المغرب تطالب بشاطئ خاص للنساء مجموعة حقوق المرأة في المغرب تطالب بشاطئ خاص للنساء



GMT 10:08 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

صبايا ينشئن مقهى "الحرملك"في حلب ويحظرن على الشباب دخوله

GMT 07:42 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

الأهلي يصطدم بمنافسه مصر المقاصة علي استاد "الجيش" الخميس

GMT 07:10 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

زلزال بقوة 5.4 درجة يضرب كولومبيا

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

رئيس "الشاباك" السابق الأموال القطرية مفيدة لإسرائيل

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجموعة حقوق المرأة في المغرب تطالب بشاطئ خاص للنساء مجموعة حقوق المرأة في المغرب تطالب بشاطئ خاص للنساء



ارتدت فستانًا طويلًا من الشيفون باللون الوردي

ويلوغبي تتألق في حفل "جوائز التلفزيون الوطني"

لندن ـ كاتيا حداد

GMT 00:30 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

دينا رضا توضّح أهمية استخدام الليزر في تجديد خلايا البشرة
 العرب اليوم - دينا رضا توضّح أهمية استخدام الليزر في تجديد خلايا البشرة

GMT 09:17 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

افتتاح فندق فريد في الصين يشبه سفينة الفضاء
 العرب اليوم - افتتاح فندق فريد في الصين يشبه سفينة الفضاء

GMT 07:17 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

منزل خشبي متنقل يمثّل الاتجاه الجديد للسكن في بريطانيا
 العرب اليوم - منزل خشبي متنقل يمثّل الاتجاه الجديد للسكن في بريطانيا

GMT 03:26 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

كيم جونغ أون يبدي ارتياحه لموقف الرئيس الأميركي
 العرب اليوم - كيم جونغ أون يبدي ارتياحه لموقف الرئيس الأميركي

GMT 02:37 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة
 العرب اليوم - خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة

GMT 05:19 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية

GMT 05:05 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فنادق شاطئية يمكنك الاستمتاع لها في دبي
 العرب اليوم - فنادق شاطئية يمكنك الاستمتاع لها في دبي

GMT 10:08 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

زوجان يصمّمان منزلًا صديقًا للبيئة مع ميزانية متواضعة
 العرب اليوم - زوجان يصمّمان منزلًا صديقًا للبيئة مع ميزانية متواضعة

GMT 14:55 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لزوجة ولي العهد السعودي منذ توليه مهام منصبه

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

محمد رمضان ينشر صورة جديدة له معه مع منى فاروق

GMT 18:34 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

محافظ "صلاح الدين" ينجو من محاولة اغتيال

GMT 20:36 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مبادرة جميلة من شباب بني يزقن في مدينة غرداية

GMT 04:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أرقام صادمة تكشف طرق موغابي في تدمير اقتصاد زيمبابوي

GMT 02:51 2014 الأربعاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

التحقيق مع مدير مدرسة "الطالب المقتول" جنوب جدة

GMT 20:47 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

انقطاع الطريق بين البلاكات وكاب سيراط في سجنان

GMT 15:29 2014 الخميس ,04 كانون الأول / ديسمبر

تطوير كاميرا تستطيع التقاط 100 مليار صورة في الثانية

GMT 19:53 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح ينشر صورة له مع خالد النبوي على "إنستغرام"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab