دراسة تؤكد أن الجينات الوراثية تلعب دورًا في الإصابة باضطراب القلق الاجتماعي
آخر تحديث GMT19:17:56
 العرب اليوم -

دراسة تؤكد أن الجينات الوراثية تلعب دورًا في الإصابة باضطراب القلق الاجتماعي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة تؤكد أن الجينات الوراثية تلعب دورًا في الإصابة باضطراب القلق الاجتماعي

التوتر
القاهرة - العرب اليوم

اكتشف الباحثون فى معهد علم الوراثة البشرية فى جامعة بون فى ألمانيا أن جينات معينة من السيروتونين تسمى "إس إل سى 6إيه 4" ترتبط ارتباطا وثيقا باحتمالات إصابة شخص ما باضطراب القلق الاجتماعى.

ووفقا للباحثين فإن الدراسة، التى نشرت فى دورية "جورنال سايكاتريك لعلم الوراثة"، تعد أكبر دراسة جمعية حتى الآن للإصابة باضطراب القلق الاجتماعى.

وقام الباحثون الألمان القائمون على الدراسة، بالتصنيف الجينى لنحو 321 مريضا يعانون من الرهاب الاجتماعى، وقد قدمت نتائج الدراسة دليلا على أن جينات السيروتونين الناقلة "إس إل سى 6إيه 4" كثيرا ما ترتبط بالصفات الوراثية المتعلقة بالقلق.

وتحدد أعراض الرهاب الاجتماعى بزيادة معدل ضربات القلب، وإصابة اليدين بالعرق، والاهتزاز، وضيق التنفس.. ومن النتائج المثيرة للدهشة، أن الباحثين وجدوا أنه كلما زاد إفراز السيروتونين عند الشخص المصاب بالرهاب الاجتماعى، كلما أصبح أكثر قلقا فى المواقف الاجتماعية.

وقال المؤلف المشارك فى الدراسة أندرياس فريك بكلية علم النفس فى جامعة أوبسالا، فى بيان له، "لقد اكتشفت الدراسة أنه بالإضافة إلى أن مرضى الرهاب الاجتماعى لديهم كميات أكبر من السيروتونين مقارنة بالأشخاص الآخرين الذين لا يعانون من هذا الاضطراب، فإن أجسامهم تقوم أيضا بضخ مزيد من السيروتونين.

وقد استطعنا إظهار ذلك عند مجموعة أخرى من المرضى مستخدمين إجراءات تتبع مختلفة لقياس ألية ضخ السيروتونين".. ولذلك توصلت الدراسة إلى أن السيروتونين لا يخفض القلق كما كان مفترضا من قبل، بل يمكن أن يزيده".

جدير بالذكر أن اضطراب القلق الاجتماعى (أو الرهاب الاجتماعى) هو اضطراب نفسى ووراثى شائع تسببه مجموعة من العوامل الوراثية والبيئية، وكانت الدراسات الجينية عن هذا الاضطراب نادرة حتى يومنا هذا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكد أن الجينات الوراثية تلعب دورًا في الإصابة باضطراب القلق الاجتماعي دراسة تؤكد أن الجينات الوراثية تلعب دورًا في الإصابة باضطراب القلق الاجتماعي



بلقيس بإطلالة جديدة جذّابة تجمع بين البساطة والفخامة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 06:49 2024 الخميس ,18 إبريل / نيسان

نصائح لاختيار العطر المثالي لمنزلكِ
 العرب اليوم - نصائح لاختيار العطر المثالي لمنزلكِ

GMT 16:00 2024 الخميس ,18 إبريل / نيسان

دينا فؤاد تعلن شرطها للعودة إلى السينما
 العرب اليوم - دينا فؤاد تعلن شرطها للعودة إلى السينما

GMT 14:16 2024 الأربعاء ,17 إبريل / نيسان

"فولكس واغن" أبوظبي تُمدّد عروضها الرمضانية
 العرب اليوم - "فولكس واغن" أبوظبي تُمدّد عروضها الرمضانية

GMT 15:31 2024 الأربعاء ,17 إبريل / نيسان

شهداء وجرحى في قصف جوي إسرائيلي على قطاع غزة

GMT 19:21 2024 الأربعاء ,17 إبريل / نيسان

زلزال بقوة 6.4 درجة يضرب جنوب غرب اليابان

GMT 19:19 2024 الأربعاء ,17 إبريل / نيسان

مصرع وإصابة 102 شخص في أفغانستان جراء الفيضانات
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab