دراسة جديدة تؤكد انتشار الجهل بشأن الأمراض المنقولة جنسيًا
آخر تحديث GMT05:14:35
 العرب اليوم -

دراسة جديدة تؤكد انتشار الجهل بشأن الأمراض المنقولة جنسيًا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة جديدة تؤكد انتشار الجهل بشأن الأمراض المنقولة جنسيًا

انتشار الجهل المروع بشأن الأمراض المنقولة جنسياً
واشنطن - رولا عيسى

كشفت دراسة جديدة عن انتشار الجهل فيما يخص الأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي بشكل صادم، حيث يعتقد 10% من الأشخاص أن مرض "الكلاميديا" هو نوع من أنواع الزهور، ونحو 15% يعتقدون أن مرض "الزهري" هو عبارة عن أحد المعادن ثقيلة.

وأوضحت الدراسة أن خمسة الأشخاص تم استطلاع آرائهم ليس لديهم أدنى فكرة عن أعراض الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، بينما يعترف أكثر من ثلث الأشخاص أنهم لم يجروا أي اختبار لكشف الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي، على الرغم من ممارستهم العلاقة الحميمة بنشاط.

وأظهرت الدراسة أن متوسط أعمار الأشخاص الذين لم يجروا قط اختبار الأمراض الجنسية هو 43 عامًا، لافتة إلى أن الخرافات الخطيرة المحيطة بالصحة الجنسية لا تزال واسعة الانتشار.

وأضافت أن من ضمن المعتقدات الخاطئة التي يؤمن بها أكثر من نصف الأشخاص المستطلعة آرائهم، أن الأمراض الجنسية تنتقل من مقعد المرحاض، بينما يعتقد الثلث أنه يمكن الإصابة بهذه الأمراض عن طريق الجماع الكامل.

وبيّنت أن حوالي 18% يعتقدون أن الواقي الذكري يعطي حماية بنسبة 100% من جميع الأمراض المنقولة جنسيًا، بينما يعتقد حوالي 68% أن جميع  الأمراض الجنسية يمكن علاجها.

وأجرى الباحثون دراستهم على نحو 2.372 بالغًا في بريطانيا، تتراوح أعمارهم ما بين 18 إلى 65 عامًا، وطرحوا بعض الأسئلة التي تتعلق بمعرفتهم عن الأمراض المنقولة جنسيًا، وأكد كل الأشخاص في الدراسة أنهم كانوا نشطين جنسيًا، لكنهم لم يصابوا بأي مرض من قبل.

وقدم الباحثون قائمة تضم 20 كلمة، يتعلق بعض منها بالأمراض الحقيقية المنقولة جنسيًا، والبعض الآخر بالتهابات مختلقة، والبعض الأخير كلمات عشوائية.

وكان لكل كلمة اختيار من أربع إجابات متعددة، وإحدى هذه الإجابات تعتبر الإجابة الصحيحة، ووجد الباحثون أن 5% من الناس يعتقدون بشكل خاطئ أن "السيلان" هو شكل من أشكال الإسهال، في حين يعتقد 39% أن داء "المشعرات" أو "التريكومنياسيس" يؤثر على المسالك البولية والمهبل أو الجهاز الهضمي، بينما هو في الحقيقة مرض يساعد على تطويره النباتات أو الأشجار.

وطرح الباحثون سلسلة من الأسئلة لفهم المزيد عن معرفتهم بشأن الأمراض المنقولة جنسيًا، وعن ما إذا كانت بريطانيا بحاجة إلى مزيد من التوعية في هذا الشأن.

وتتعلق هذه الأسئلة حول معرفتهم الكافية بالأمراض المنقولة جنسيًا، حيث أفاد أكثر من ثلثي الأشخاص الذين تم استطلاع آرائهم بأن معرفتهم بالإصابة كانت أساسية في أحسن الأحوال.

وسأل الباحثون الأشخاص عن معرفتهم بشأن الأعراض التي يجب توخي الحذر عند الشعور بها، حيث ذكرت الأغلبية بما يعادل 62% أنهم يعرفون بضعة أعراض واضحة، بينما اعترف 21%  بأنهم لا يملكون أدنى فكرة عن أعراض الأمراض المنقولة جنسيًا التي ينبغي الاحتراس منها.

واعترفت الأغلبية بنسبة 88% ردًا على سؤال بشأن التثقيف الصحي الجنسي الذي تلقوه من المدرسة وأولياء الأمور في سن أصغر، بأنهم لم يحصلوا على المعرفة الكافية، ولاسيما فيما يخص الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة جديدة تؤكد انتشار الجهل بشأن الأمراض المنقولة جنسيًا دراسة جديدة تؤكد انتشار الجهل بشأن الأمراض المنقولة جنسيًا



GMT 05:09 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

فرنسا تسجل 4005 إصابات جديدة بفيروس كورونا

GMT 05:07 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

كوريا الجنوبية تسجل 451 إصابة جديدة بفيروس كورونا

GMT 05:04 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

مصر تسجل 370 حالة إيجابية جديدة لفيروس كورونا و14 حالة وفاة

GMT 04:58 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

استقالة مستشار ترامب لشؤون فيروس كورونا

GMT 04:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

بريطانيا تشهد تراجعا بنسبة 30% في حالات الإصابة بكورونا

GMT 04:43 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

إيران تطالب الأمم المتحدة بإدانة اغتيال العالم النووي

تميّزت بالشكل الأنيق والتصاميم الساحرة خلال الحفل

أجمل إطلالات النجمات في "ضيافة" لعام 2020 تعرّفي عليها

دبي ـ العرب اليوم

GMT 03:39 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 العرب اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 03:00 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 03:31 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 العرب اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 00:34 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

إيناس الدغيدي ترد على بسمة وهبة بشأن أزمة "شيخ الحارة"
 العرب اليوم - إيناس الدغيدي ترد على بسمة وهبة بشأن أزمة "شيخ الحارة"

GMT 03:19 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 العرب اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 21:35 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

اليابان تكشف عن روبوت عملاق لتنشيط قطاع السياحة
 العرب اليوم - اليابان تكشف عن روبوت عملاق لتنشيط قطاع السياحة

GMT 04:47 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على "أقدم" السيارات الرياضية على مستوى العالم

GMT 04:04 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المعلومات عن قفازات القيادة الواقية من الشمس للسيدات

GMT 08:13 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

أسعار ومواصفات أرخص سيارة "بي إم دبليو" موديل 2021 في مصر

GMT 02:35 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مازدا تتصدر السيارات الأكثر موثوقية في "Consumer Reports"

GMT 18:42 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

شاحنات تصدم عشاقها في 2021 لهذا السبب

GMT 19:02 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مواصفات السيارة جيب رانجلر 2020

GMT 18:51 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات تدل على تعرض سيارتك لحادث قديم

GMT 02:58 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"دبي سفاري بارك" مغامرة تستحق التجربة وسط الحياة البرية

GMT 15:25 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 14:52 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab