باحثون يكشفون أنّ ثلثي البريطانيين يحدّون من تناول السكريات
آخر تحديث GMT09:36:05
 العرب اليوم -

باحثون يكشفون أنّ ثلثي البريطانيين يحدّون من تناول السكريات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - باحثون يكشفون أنّ ثلثي البريطانيين يحدّون من تناول السكريات

ثلثي البريطانيين يحدون من تناول السكر عقب تحذيرات الحكومة
لندن - كاتيا حداد

كشفت دراسة حديثة عن سلوك المستهلك، أن ثلثي البريطانيين قرروا الحد من كميات السكر المتناولة، عقب التحذيرات التي أصدرها خبراء الصحة والتي توضح أن السكر يحمل تأثير التبغ.

وتعتبر الأطعمة الغنية بالسكر الدافع الرئيسي وراء السمنة والأمراض المرتبطة بها، بما في ذلك مرض السكري من النوع الثاني والنوبات القلبية، وبعض أنواع السرطان وتسوس الأسنان عند الأطفال.

وبيّنت الأبحاث التي أجرتها أخيرًا وكالة المعايير الغذائية، أنّ نسبة 62% من المستهلكين البريطانيين، يسعون في نشاط إلى خفض نسبة السكر في وجباتهم الغذائية، بينما يسعى حوالي خمسهم إلى الإبتعاد تماماً عن تناول المنتجات السكرية، في حين يزعم 75% أنهم يشترون كميات أقل من السكر.

وأوضحت الدراسة أن ما يقرب من نصف الأشخاص الذين تغيرت عاداتهم الغذائية، تخلصوا بشكل كامل من المشروبات الغازية السكرية، وأقدم ثلثهم على الحد من تناول عصير الفاكهة.

ويشتري واحد من بين كل ثلاثة بريطانيين المنتجات الغذائية ذات محتوى السكر المنخفض أو المعدوم، مثل "صلصة الطماطم" منخفضة السكر.

وأضافت الدراسة أنّ السكر أصبح قضية الغذاء الأولى التي تشغل بال المستهلكين للمرة الأولى، مشيرة إلى أن النساء أكثر عرضة للتعبير عن القلق حول قضايا الغذاء الفردية على نطاق أوسع، ويعتبر ما نسبته 54% من النساء موضع الدراسة، السكر بأنه مصدر قلق، مقارنة بـ48% من الرجال.

وفي تموز/يوليو، أصدر مستشارو الحكومة البريطانية توجيهات جديدة تدعو الكبار إلى خفض نسبة السكر المتناولة إلى نحو النصف لتبلغ 30 غرامًا في اليوم، أي ما يعادل سبع ملاعق صغيرة.

وبيّن الرئيس التنفيذي لمركز الصحة الوطنية البريطانية، سايمون ستيفنز، أن المخاوف بشأن ارتفاع استهلاك السكر، تعني أنه ليس من المفضل تناول الأطفال للمشروبات الغازية.

وتحمل هذه الرسالة تأثيرًاً عميقًا في ما يتعلق بالنساء، على وجه الخصوص عندما تفكر في القيام بجولة في ممرات الأسواق التجارية، وأجريت الدراسة الجديدة حول مقاطعة السكر لصالح مجلة "The Grocer"، من طرف مستشارين في مركز "Bridgethorne"، وأوضح مدير إدارتها جون نيفينز، "تشير النتائج إلى أن الطلب والحاجة إلى المنتجات التي تحتوي على سكر أقل لن تهدأ، ومن الواضح أن السكر هو أكثر ما يثير القلق، وربما يدل على تحول طويل الأجل في سلوك مواقف المتسوق والمستهلك، مما يوضح العديد من التغييرات التي ستشهدها المنتجات لدى أصحاب المحلات التجارية".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يكشفون أنّ ثلثي البريطانيين يحدّون من تناول السكريات باحثون يكشفون أنّ ثلثي البريطانيين يحدّون من تناول السكريات



تمتلك القدرة على اختيار الأزياء التي تناسبها تمامًا

جيجي حديد تتألق فى أسبوع الموضة في باريس

واشنطن - العرب اليوم

GMT 05:45 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

إليك 8 نصائح لترتيب حقيبتك للسفر خلال الشتاء
 العرب اليوم - إليك 8 نصائح لترتيب حقيبتك للسفر خلال الشتاء

GMT 03:39 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

تعرفي على طرق تحويل بيتك لواحة سلام نفسي
 العرب اليوم - تعرفي على طرق تحويل بيتك لواحة سلام نفسي

GMT 03:28 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

قائمة بالأماكن السياحية في أرخص دولة في أوروبا
 العرب اليوم - قائمة بالأماكن السياحية في أرخص دولة في أوروبا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 08:18 2019 الإثنين ,16 كانون الأول / ديسمبر

محكمة دبي تقاضي شابا خليجيا بسبب وسائل التواصل الاجتماعي

GMT 03:02 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

مطابخ تتحدث عن روعة اللون الأسود

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 08:22 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار للتغلّب على مشاكل المساحات الضيقة في الشقق الصغيرة

GMT 23:52 2016 الأحد ,30 تشرين الأول / أكتوبر

التمارين الرياضية قد تمنع التوتر

GMT 12:12 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز كواليس المسلسل التلفزيوني الناجح " الحقيقة والسراب "
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab