الآلام البسيطة قد تكون جرس إنذار من مخاطر كبيرة
آخر تحديث GMT02:48:36
 العرب اليوم -

الآلام البسيطة قد تكون جرس إنذار من مخاطر كبيرة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الآلام البسيطة قد تكون جرس إنذار من مخاطر كبيرة

الآلام البسيطة
برلين - العرب اليوم

الآلام البسيطة التي تصيب الإنسان من وقت لآخر، لا ينبغي إهمالها والتقليل من شأنها، فقد تشكل ناقوسا وإنذارا للجسم من وجود خطر ما، ويمكنك تجنب الكثير من الأمراض إذا استجبت لهذا الإنذار مبكرا واستشرت طبيبك.

الآلام التي تصيب الإنسان تكون بطيعة الحال مزعجة، وعلى الرغم من أن الألم إحساس غير مرغوب به إلا أنه قد يشكل ناقوسا للخطر وإنذارا للجسم من خطر ما، ويمكنك تجنب الكثير من الأمراض إذا استجبت لهذا الإنذار مبكرا واستشرت طبيبك.

في الحياة اليومية هناك الكثير من الحالات والحوادث التي تمر على الإنسان وتسبب له مشاكل صحية وآلاما مختلفة، كجرح صغير في إصبع اليد أو التواء القدم أو مغص في المعدة بعد يوم وجبة ما أو في نهاية عمل طويل وشاق. والآلام تعمل كجهاز إنذار للجسم لتحذره من خطر ما، أو من اختلال عمل جهاز ما في الجسم، وهي كالشعور بالجوع تطالب الجسم باتخاذ إجراء عاجل لتفادي الخطر، كما ذكر موقع "بريغيتيه" الألماني.

البحث عن الأسباب

وهناك عدة أنواع من الآلام، منها بدنية كالجروح والحروق، وهذه يمكن معرفة أسبابها ويمكن معرفة علاجها. وهناك آلام أخرى قد يصعب من الوهلة الأولى معرفة أسبابها، كآلام الظهر والكتفين، وقد تكون أسبابها التواء أو تشنج العضلات أو قد تكون أسباب أخرى نفسية لا تقل خطورة على الأسباب البدنية وتسبب أيضا آلاما مختلفة في الجسم واختلالا في وظائفه.

الدكتورة يوليكا شون، وهي طبيبة أخصائية في علاج الآلام في المستشفى الجامعي في مدينة لوبيك الألمانية، تنصح من جانبها بـ"مراجعة الأطباء لمعالجة الآلام في حالة ظهور تغييرات كبيرة مفاجئة في نوع الآلام أو ظهورها عند القيام بأعمال أو نشاطات معينة". وتحذر الطبيبة من إهمال بعض الآلام كالحمى المفاجئة أو القيام المفاجئ من النوم بسبب ألم ما أو عند الشعور بأن أحد أعضاء الجسم لا يمكنه الحركة بصورة طبيعية، أو عند الشعور بوجع وصداع الرأس وآلام في الصدر. فبعض هذه الآلام لها دلالات على أن الجسم لا يعمل بصورة طبيعية، وحتى أن بعضها يشير إلى أن الجسم قد بتعرض إلى نوبة قلبية حادة أو نزيف في الدماغ.

وعلى الرغم من أن الألم إحساس غير مرغوب به إلا أنه يشكل ناقوسا للخطر للجسم وظهوره يعني ردة فعل انعكاسية من الجسم ومن الدماغ لحماية الجسم من مؤثر خارجي أو داخلي قد يتلف الأنسجة أو يعطل عمل الجسم. وهنا على الشخص معرفة سبب الألم وعدم تجاهله، إذ أن التشخيص الصحيح قد يجنب الكثير من المخاطر الصحية. فوجع الرأس قد يعني مثلا أن الشخص يتبع عادات حياتية سيئة، وقد يعني أيضا قلة السوائل في الجسم أو قلة النوم أو مشاكل نفسية وتوتر عالي.

ووجع الرأس المستمر قد يكون أيضا أحد أعراض الإصابة بمرض الكآبة أو الإصابة بفيروس ما أو خلل في الغدة الدرقية. ولذلك تنصح الطبيبة أستريد غيندولا أخصائية الأعصاب في مدينة أسن الألمانية بتسجيل جميع أنواع الآلام وعدد مرات ظهورها في دفتر خاص ومن ثم عرضها على طبيب أخصائي خاص لمعرفة أسبابها، كما ذكر موقع "بريغيتيه" الألماني.

وتقول الطبيبة أستريد بهذا الصدد: "يتعرف المرضى بهذه الطريقة على آلامهم ويمكنهم تحديدها بصورة جدية عند تسجيلها".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الآلام البسيطة قد تكون جرس إنذار من مخاطر كبيرة الآلام البسيطة قد تكون جرس إنذار من مخاطر كبيرة



GMT 00:38 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

استقالة أكبر دبلوماسي أميركي للشؤون الأوروبية

GMT 23:38 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

غارات إسرائيلية تستهدف مواقع شمالي قطاع غزة

GMT 23:34 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

عدد كبير من القتلى الإيرانيين في الغارات الأخيرة بمحيط دمشق

GMT 21:53 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

اهتمامات الصحف الليبية الصادرة الثلاثاء

GMT 21:50 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

اهتمامات الصحف المصرية الصادرة الثلاثاء

GMT 21:47 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

اهتمامات الصحف العراقية الصادرة الثلاثاء

GMT 21:43 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

اهتمامات الصحف السودانية الصادرة الثلاثاء

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الآلام البسيطة قد تكون جرس إنذار من مخاطر كبيرة الآلام البسيطة قد تكون جرس إنذار من مخاطر كبيرة



ارتدت بنطالًا أسود وأبرزت ملامحها بالمكياج البسيط

حايك تتألق إطلالة ساحرة في حفل "كوكتيل بوشيرون"

باريس ـ مارينا منصف

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا
 العرب اليوم - صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط
 العرب اليوم - عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط

GMT 07:32 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ترامب يواجه عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة
 العرب اليوم - ترامب يواجه عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة

GMT 02:37 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة
 العرب اليوم - خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة

GMT 12:50 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا
 العرب اليوم - أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا

GMT 03:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة
 العرب اليوم - مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة

GMT 10:32 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين
 العرب اليوم - جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

محمد رمضان ينشر صورة جديدة له معه مع منى فاروق

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 10:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تحكيم الديربي السعودي

GMT 21:00 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

إصدار جديد للروائية أحلام مستغانمي في "الشارقة الدولي للكتاب"

GMT 22:19 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل 4 عناصر من تنظيم "داعش" في صلاح الدين

GMT 21:21 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

تحذيرات من تسمم مياه الشرب في مدينة السليمانية

GMT 20:15 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

فيصل بن خالد بن سلطان ينوه بتنظيم مركز الإنجاز

GMT 22:09 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

روسيا تحدد الخطوات اللازمة لإعادة أطفالها من سورية والعراق
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab