اشتعال المنافسة بين شيرين وعاصي الحلاني في  ذافويس
آخر تحديث GMT03:36:42
 العرب اليوم -

اشتعال المنافسة بين شيرين وعاصي الحلاني في "ذافويس"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اشتعال المنافسة بين شيرين وعاصي الحلاني في  "ذافويس"

برنامج "ذافويس"
القاهرة - شيماء مكاوي

 تستمر المنافسات والتحديات ضمن مرحلة "الصوت وبس" ضمن ثالث حلقات الموسم الثالث من البرنامج العالمي "the Voice" بصيغته العربية على "‏أم بي سي مصر". تضم الحلقة 12 مشتركاً يتنافسون للانتقال إلى مرحلة المواجهة المقبلة، في محاولة منهم لإقناع المدرّبين وحثّ واحد منهم على الأقل للاستدارة له بمقعده، فيما يغني مشترك واحد فقط من وراء الستارة. وخلال الحلقة اشتعلت المنافسة بين شيرين، بفوزها بخمسة أصوات مميزة، الأمر الذي عزّز ثقتها بقدرتها على كسب أفضل الأصوات في البرنامج. كما استطاع عاصي أن يفوز بثلاثة أصوات قادرة. وضمّ كاظم وصابر مشتركاً واحداً فقط إلى فريقهما.

وانطلقت الحلقة مع نيرس بن قاقة من تونس، التي غنت "I put a spell on you" لنينا سايمون فاستدار لها عاصي وصابر، وانضمت إلى "فريق عاصي". أما محمود عبادة من مصر، فغنى موالاً وأغنية "يا حلاوتك يا جمالك" للمطربة فايزة أحمد، فاستدار له كاظم وصابر وشيرين، فآثر الانضمام إلى "فريق شيرين".

 وغنى عبيدة حنتير الشاب السوري الذي يعيش في إيطاليا أغنية "إمتى الزمان" لموسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب، فكانت شيرين وحدها من استدارت له، معبرة عن إعجابها بصوته وأدائه وإحساسه. بعد ذلك، وقفت أميرة أبو زيد من مصر لتغني "اسأل روحك" لكوكب الشرق أم كلثوم، فاستدار لها شيرين وصابر وعاصي قبل ثوان على انتهائها من الغناء، فكان خيار أميرة الانضمام إلى "فريق شيرين" التي تعرفها منذ سنوات.

 أما غسّان بن ابراهيم من تونس، فغنى "قالوا حبيبك مسافر" للفنانة ذكرى، لينجح في إقناع المدرّبين الأربعة بالاستدارة له، لكن اختيار غسّان وقع على "فريق شيرين". وأطلّت لانا أبو ضاهر من لبنان، عبر أغنية "حلم" للسيدة أم كلثوم، فاستدار لها شيرين وصابر وعاصي، ليقع اختيارها على "فريق صابر". أما منار الشاذلي من مصر، التي بدأت بالغناء منذ سنوات عدة، وكان لها شرف الوقوف على مسرح دار الأوبرا المصرية، اختارت أن تطلّ من خلال البرنامج عبر أغنية "جدّدت حبك" لأم كلثوم، فاستدار لها كاظم الساهر وحده، وأثنى عليها بقية المدربين لتنضمّ تلقائياً إلى "فريق كاظم".

 بعد ذلك جاء موعد الستارة المزدوجة مع ناصر العطاوي من الجزائر، الشاب البالغ من العمر 27 عاماً، حيث غنى "أمانات جزائرية" و"أنت اللي كنت بدوّر عليه" للموسيقار فريد الأطرش، فتنافس على الفوز به شيرين وعاصي الذي نهض من كرسيه وأسرع لإخراج المشترك من وراء الستار، لشدة إعجابه بصوته، فكان له أن انضمّ إلى فريق عاصي. وفي بحثها عن بداية جديدة، غنت أستاذة الموسيقى القادمة من مصر، أميرة رضا، مزيجاً من الغناء الغربي والعربي، فاختارت قصيدة "أعطني الناي" للسيدة فيروز، ليستدير لها عاصي وحده، فانضمت تلقائياً إلى "فريق عاصي". وقدمت نداء شرارة من الأردن أغنية "فات الميعاد" لأم كلثوم، فاستدار لها صابر وكاظم وشيرين، لكنها اختارت "فريق شيرين".

ويعرض البرنامج العالمي "the Voice" بصيغته العربية بموسمه الثالث على "MBC مصر"، مساء كل سبت.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتعال المنافسة بين شيرين وعاصي الحلاني في  ذافويس اشتعال المنافسة بين شيرين وعاصي الحلاني في  ذافويس



الملكة رانيا تسحر العيون بإطلالات خاطفة في زيارتها للبيت الأبيض

واشنطن - العرب اليوم

GMT 07:27 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

طرق تنسيق البلوزات الستان مع ملابسك
 العرب اليوم - طرق تنسيق البلوزات الستان مع ملابسك

GMT 07:41 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

أفكار بسيطة لتجديد غرفة الضيوف
 العرب اليوم - أفكار بسيطة لتجديد غرفة الضيوف

GMT 23:53 2021 الجمعة ,23 تموز / يوليو

غرفة نوم فخمة ومريحة شبيهة بجناح فندقي
 العرب اليوم - غرفة نوم فخمة ومريحة شبيهة بجناح فندقي

GMT 03:37 2021 الأربعاء ,23 حزيران / يونيو

تعرف علي سعر ومواصفات مرسيديس بنز GLB AMG كلاس 2021

GMT 05:57 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 06:01 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الميزان 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 12:20 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

لماذا أنت هنا؟

GMT 18:11 2016 الإثنين ,16 أيار / مايو

الأنجبار أقوى الأعشاب القابضة
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab