أسعار النفط تتجه لتسجيل خسائر أسبوعية للمرة الرابعة على التوالى
آخر تحديث GMT12:25:23
 العرب اليوم -

أسعار النفط تتجه لتسجيل خسائر أسبوعية للمرة الرابعة على التوالى

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أسعار النفط تتجه لتسجيل خسائر أسبوعية للمرة الرابعة على التوالى

النفط
لندن - العرب اليوم

ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الجمعة، متعافية من أدنى مستوياتها خلال عام 2017، فى ظل تزايد المخاوف من استمرار أزمة "تخمة" المعروض العالمية، بالرغم من جهود منظمة "أوبك" للعودة بالأسعار إلى مستوياتها ما قبل ثلاثة سنوات. 

وصعدت أسعار العقود الآجلة لخام (برنت) القياس تسليم أغسطس بنسبة 0.96% إلى 47.36 دولار للبرميل، كما أضاف خام "نايمكس" الأمريكى تسليم يوليو حوالى 0.58% إلى 44.72 دولار للبرميل. 

إلا أن المكاسب لم تكن كافية لتحويل الخامين إلى المنطقة الخضراء فى ختام تعاملات الأسبوع، حيث انخفض (نايمكس) بنسبة 2.5% حتى الآن، بينما ينظر "برنت" إلى تراجع أسبوعى بنحو 1.8%، ليكون الأسبوع الرابع على التوالى من الخسائر، وأطول سلسة تراجع أسبوعى منذ أغسطس 2015 لخام غرب تكساس الوسيط. 

وأغلق خام (نايمكس) - أمس - عند أدنى مستوياته منذ 14 نوفمبر الماضى، بعد أن أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الأربعاء تراجع مخزونات النفط الخام بأقل من المتوقع، وارتفاع الإنتاج الأمريكي، فى ظل تراجع الطلب على زيوت التدفئة وهو ما زاد من الضغط على الأسعار.  

وتترقب الأسواق اليوم، بيانات شركة الخدمات النفطية (بيكر هيوز) حول التغير بعدد منصات التنقيب فى الولايات المتحدة، لقياس مدى التطور المتوقع فى نشاط الإنتاج، خاصة أن منصات التنقيب قد سجلت ارتفاعا على مدار 21 أسبوعا على التوالى، فى الوقت الذى تتوقع "أوبك" نمو الإمدادات الأمريكية بنسبة 5.8% أو ما قدره 800 ألف برميل يوميا خلال العام الجاري. 

وعرقلت زيادة إنتاج النفط فى الولايات المتحدة هذا العام الجهود التى تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" للوصول بالمخزونات عالمية إلى متوسط الخمس سنوات. 

ولم تسفر تخفيضات الإنتاج، التى بدأت فى يناير2017، عن تقدم كبير فى هذا الاتجاه، وهو ما أدى إلى تمديد خطة خفض الإنتاج حتى نهاية مارس 2018 من دون تعميق لنسب الخفض. 

وقد أثار انتعاش إنتاج النفط فى الولايات المتحدة خلال العام وانخفاض الأسعار بنسبة تصل إلى 14% انتقادات قاسية حول ما تهدف له منظمة "أوبك" من وراء تنفيذ تخفيضات الانتاج فى المقام الأول، فى الوقت الذى تمثل فيه مستويات الانتاج القوية من ليبيا ونيجيريا المعفتان من خطة الخفض ضغوطا إضافية على الأسواق. 

وكان التقرير الشهرى لـ"أوبك" قد أظهر ارتفاع الانتاج بمقدار 336.100 ألف برميل/ يوميا فى مايو الماضى ليصل إجمالى الانتاج إلى 32.1 مليون برميل/ يوميا، تزامنا مع استعادة ليبيا ونيجيريا والعراق لمعدلات الانتاج الذى أوقفته الهجمات والأزمات السياسية. 

وأوضح التقرير ارتفاع إنتاج ليبيا بأكثر من 178 ألف برميل يوميا إلى 730 ألف برميل/ يوميا مع اقتراب الفصائل المسلحة نحو المصالحة، كما زاد الإنتاج النيجيرى بمقدار 174 ألف برميل/ يوميا إلى 1.68 مليون برميل/ يوميا، وقفز إنتاج العراق، ثانى أكبر منتج فى المنظمة، بأكثر من 44 ألف برميل/ يوميا إلى 4.42 مليون برميل يوميا، ليظل بعيدا عن حصته المقررة بنحو 4.35 مليون برميل/ يوميا. 

لكن المنظمة توقعت أن يستمر فائض مخزونات النفط الخام فى التراجع فى النصف الثانى من العام مع ارتفاع الطلب العالمى. كما خفضت المنظمة توقعاتها لنمو إنتاج البلدان غير الأعضاء هذا العام بمقدار 200 آلاف برميل يوميا إلى 58.14 مليون برميل يوميا، وتتوقع نمو إجمالى الطلب العالمى بنسبة 1.3% أو بمقدار 1.27 مليون برميل/ يوميا.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسعار النفط تتجه لتسجيل خسائر أسبوعية للمرة الرابعة على التوالى أسعار النفط تتجه لتسجيل خسائر أسبوعية للمرة الرابعة على التوالى



للحصول على إطلالات برّاقة وساحرة من أجمل صيحات الموضة

طرق تنسيق البناطيل المزينة بـ"الترتر" على طريقة النجمات

القاهره_العرب اليوم

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ
 العرب اليوم - أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 04:48 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مسافرة أسترالية تروي تفاصيل ما حدث في واقعة "القطرية"
 العرب اليوم - مسافرة أسترالية تروي تفاصيل ما حدث في واقعة "القطرية"

GMT 02:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها
 العرب اليوم - 6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها

GMT 20:50 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

توقّعات العرّافة البلغارية العمياء بابا فانغا لعام 2021

GMT 02:31 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"فيراري" تُطلق سيارتها "سبيدر إس إف 90" بقوة 780 حصانًا

GMT 17:43 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"سوزوكي "إسبريسو" تحصل على صفر باختبارات الأمان في الهند

GMT 21:11 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفعت مبيعات السيارات الروسية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي

GMT 14:25 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء ناسا يرصدون ظاهرة غريبة

GMT 06:05 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"لامبورغيني" تطرح مجموعتها هوراكان إيفو فلو كابسيول

GMT 02:15 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارات أنيقة وباهظة تقودها نجمات "بوليوود" إليكِ أبرزها

GMT 18:54 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث عضو ينضم إلى عائلة نيسان من السيارات الـ SUV

GMT 20:58 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

نفذت سيارة فريدة من نوعها أول رحلة تجريبية لها في سلوفاكيا

GMT 20:55 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

رصدت عدسات المصورين التجسسين سيارة «نيسان باثفايندر»
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab