الاتحاد الدولي لألعاب القوى يواجه تحايل اللاعبين بإجراء اختبار الدم
آخر تحديث GMT09:05:09
 العرب اليوم -

الاتحاد الدولي لألعاب القوى يواجه تحايل اللاعبين بإجراء اختبار الدم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الاتحاد الدولي لألعاب القوى يواجه تحايل اللاعبين بإجراء اختبار الدم

ثلث الرياضيين فقط هم من سيخضعون لإختبار الكشف عن المنشطات
واشنطن - جورج كرم

يسعى الاتحاد الدولي لألعاب القوى إلى التخلي عن سياسته بشأن اختبار الدم خلال بطولة العالم المقبلة المقرر إقامتها في بكين، وكشفت تقارير صحافية أنّ ثلث الرياضيين فقط سيخضعون لاختبار الكشف عن المنشطات، على أن يجري التحول إلى نظام أفضل من شأنه استهداف النخبة من الرياضيين. وعلى الرغم من أن اختبار البول لا يزال هو ذاته إلا أن القرار تسبب في إثارة الذعر بين بعض المنافسين.

وشهدت المنافسات التي أقيمت في دايجو عام 2011 وموسكو عام 2013 سحب عينات للدم من الرياضيين كلهم، لكن الاتحاد الدولي لألعاب القوى الذي أكّد أنه لن يتجاهل فحص المنشطات يأمل في إجراء اختبارات كشف المنشطات على حوالي من 600 إلى 700 رياضي من إجمال 1900 متنافس من المتوقع مشاركتهم في بكين.

ويأتي التغيير في سياسة الكشف عن المنشطات في أعقاب المزاعم التي أثيرت حول عينات الدم المشبوهة لثلث الرياضيين الحاملين للميداليات خلال دورات الألعاب الأوليمبية وبطولات العالم في الفترة ما بين عامي 2001 و2012. وجرى توقيع الحظر الأسبوع المنصرم على 28 رياضيًا من عام 2005 وحتى عام 2007 بعد اختبار العينات الخاصة بهم، في حين جرى تجريد بطلة سباق مسافة 1500 متر، أسلي جاكير من ميداليتها الذهبية التي حصلت عليها في أوليمبياد لندن عام 2012 مع توقيع حظر المشاركة عليها لمدة 8 سنوات بعدما أظهرت عينات الدم الخاصة بها قيماً منحرفة.

ومن المتوقع زيادة الضغوط على الاتحاد الدولي لألعاب القوى الذي سينتخب رئيسه الجديد، الأربعاء، من بين سيباستيان كو وسيرجي بوبكا، وأبرز المتحدث باسم الاتحاد عندما سئل تحديدا عن تقليص عدد الرياضيين ممن سيخضعون إلى تحليل الدم خلال بطولة العالم المقبلة في بكين أن الرياضيين جميعهم في البطولات السابقة جرى سحب عينات الدم منهم وذلك من خلال جواز السفر البيولوجي الذي أثبت أنه أداة فعالة ليس فقط لمتابعة انتهاكات قواعد مكافحة المنشطات ولكن أيضاً كمصدر استعلامي لاختبارات الهدف لرياضيين بعينهم. وجرى حينها سحب ما بين 600 إلى 700 من عينات الدم في هذه البطولات بينما الأغلبية من الرياضيين سيخضعون لإختبار الهدف.

ومن المرجح أن تثير هذه التصريحات جدلًا بين الرياضيين والمشجعين بعدما زعمت تقارير صحافية أن ماراثون لندن جرى الفوز به سبع مرات خلال 12 عامًا من قبل رياضيين جاءت تحاليل الدم لهم مشبوهة. كما تعرض الاتحاد الدولي لألعاب القوى أيضاً إلى انتقادات شديدة بعدما أكد البطل الأوليمبي في رمي القرص روبرت هارتينغ، أنه لم يعد يثق في الاتحاد، في الوقت الذي بيّن فيه الحائز على الميدالية الفضية في سباق 1500 متر خلال أوليمبياد عام 2008 أنه يخشى من أن أفضل الرياضيين وجدوا حماية "من أجل هذه الرياضة".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاتحاد الدولي لألعاب القوى يواجه تحايل اللاعبين بإجراء اختبار الدم الاتحاد الدولي لألعاب القوى يواجه تحايل اللاعبين بإجراء اختبار الدم



GMT 02:31 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ميزة في iPhone XS ستحصل عليها هواتف أيفون المقبلة

GMT 02:25 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ساعة أبل تتحكم في اضطراب الشراهة في تناول الطعام

GMT 02:20 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تقنية جديدة من "فيسبوك" لمساعدة فاقدي حاسة السمع

GMT 02:17 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

HMD تكشف عن هاتف "نوكيا X7" الجديد

GMT 02:09 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هاتف الألعاب "Huawei Mate 20X" المنتظر سيأتي مع قلم رقمي

GMT 01:59 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة أحد مؤسسى شركة "مايكروسوفت" عن عمر 65 عاما

GMT 01:58 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق ساعة Watch GT بشاشة OLED وسوار Band 3 Pro

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاتحاد الدولي لألعاب القوى يواجه تحايل اللاعبين بإجراء اختبار الدم الاتحاد الدولي لألعاب القوى يواجه تحايل اللاعبين بإجراء اختبار الدم



ارتدت فستانا أنيقًا من توقيع دار "برادا"

كيرا نايتلي بإطلالة كلاسيكية بالفضي في حفل "ELLE"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 03:03 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل فنادق "البوتيك" في سيدني للاستمتاع برحلة مميزة
 العرب اليوم - أفضل فنادق "البوتيك" في سيدني للاستمتاع برحلة مميزة

GMT 06:06 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات شقق فخمة بمساحات واسعة تخطف الأنظار
 العرب اليوم - ديكورات شقق فخمة بمساحات واسعة تخطف الأنظار

GMT 06:53 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

قائمة سوداء تضم 21 دولة تعتمد "جوازات السفر الذهبية"
 العرب اليوم - قائمة سوداء تضم 21 دولة تعتمد "جوازات السفر الذهبية"

GMT 03:34 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

قلة النوم تُزيد من خطر إصابة إيمون هولمز بمرض السكري
 العرب اليوم - قلة النوم تُزيد من خطر إصابة إيمون هولمز بمرض السكري

GMT 05:36 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أصول عائلة كارداشيان بعد اختبار الحمض النووي
 العرب اليوم - تعرف على أصول عائلة  كارداشيان بعد اختبار الحمض النووي

GMT 00:55 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

كل ما تحتاج معرفته عن رحلات التزلج للمبتدئين
 العرب اليوم - كل ما تحتاج معرفته عن رحلات التزلج للمبتدئين

GMT 02:01 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

8 نصائح تجعل ديكورات المنزل أكثر جمالًا في خريف 2018
 العرب اليوم - 8 نصائح تجعل ديكورات المنزل أكثر جمالًا في خريف 2018

GMT 01:31 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"الشرجبي يؤكد قدرة هادي على منع تفكك "المؤتمر

GMT 04:05 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

الدفاع المدني ينفي وجود حريق في "برج الساعة" في مكة

GMT 07:33 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

امرأة حامل تلتقط صورًا مع 20 ألف نحلة

GMT 09:17 2014 الخميس ,11 كانون الأول / ديسمبر

السعوديّة ليلى سلمان تبدأ تسويق مسلسل "زنوبيا والمصرقع"

GMT 10:28 2018 الأحد ,27 أيار / مايو

مها أبوعوف أم بشكل جديد

GMT 11:18 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

عباس يؤكد أن بنك عودة حدث نظامه التكنولوجي

GMT 12:19 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

أفضل طرق اختيار النجف لإضافة الفخامة إلى المنزل
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab