روسيا تعيد من العراق 27 طفلاً من أبناء الجهاديات الروسيات المحتجزات
آخر تحديث GMT20:00:26
 العرب اليوم -

روسيا تعيد من العراق 27 طفلاً من أبناء الجهاديات الروسيات المحتجزات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - روسيا تعيد من العراق 27 طفلاً من أبناء الجهاديات الروسيات المحتجزات

امرأة تسير في مدينة الموصل القديمة
موسكو ـ العرب اليوم

نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن متحدث باسم وزراة الحالات الطارئة أن روسيا قامت الأحد بعملية ترحيل جديدة ل27 طفلا روسيا تحتجز أمهاتهم في العراق بتهمة الانتماء إلى تنظيم "الدولة الإسلامية". ووصلوا الأطفال بالفعل مساء الأحد إلى مطار رامنسكوي الواقع على مقربة من العاصمة موسكو. آباء هؤلاء الأطفال قتلوا خلال المعارك بين تنظيم "الدولة الإسلامية" والقوات العراقية.

إعلان
نظمت روسيا الأحد عملية ترحيل جديدة من بغداد لـ27 طفلا روسيا تحتجز أمهاتهم في العراق بتهمة الانتماء إلى تنظيم "الدولة الإسلامية"، بحسب ما نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن متحدث باسم وزارة الحالات الطارئة.

وقال المتحدث إن الأطفال وصلوا مساء الأحد إلى مطار رامنسكوي قرب موسكو، في طائرة من نوع اليوشين-76 تابعة لوزارة الحالات الطارئة.

وقتل آباء هؤلاء الأطفال خلال ثلاث سنوات من المعارك بين تنظيم "الدولة الإسلامية" والقوات العراقية التي أعلنت "الانتصار" على التنظيم في نهاية العام 2017، وفق المصدر نفسه.

وأكدت المندوبة الروسية لحقوق الطفل في روسيا آنا كوزنتسوفا هذا الخبر، بحسب ما نقلت عنها وكالة تاس الروسية للأنباء.

أعمار الأطفال تتراوح بين 4 إلى 13 عاما

وقال المكتب الصحافي لكوزنتسوفا إن الأطفال ال27 "تراوح أعمارهم بين 4 و13 سنة، وهم يتحدرون من عشر مناطق روسية مختلفة".

وكانت روسيا أعلنت في 30 كانون الأول/ديسمبر الماضي، إعادة 30 طفلا روسيا من بغداد إلى موسكو.

للمزيد: حصري-سوريا: أجنبيات هاربات من "دولة الخلافة" يروين يومياتهن في مخيم الهول

وفي بداية كانون الثاني/يناير، أعلن الكرملين أن 115 طفلا روسيا ما دون العشرة أعوام، وثمانية أطفال بين 11 و17 عاما، ما زالوا في العراق.

ولا يسمح القانون العراقي للنساء المحكومات، بالاحتفاظ بأطفالهن بعد بلوغهم سن ثلاث سنوات.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد في كانون الأول/ديسمبر خلال خطابه نصف السنوي أن العمل جار لإعادة هؤلاء الأطفال.

للمزيد: روسيا تعيد من العراق 30 طفلا لجهاديات روسيات ينتمين لتنظيم "الدولة الإسلامية"

وفي تشرين الثاني/نوفمبر، قالت الناشطة الشيشانية خيدا ساراتوفا إن هناك "أكثر من ألفين منهم في سوريا والعراق"، مشيرة إلى عودة نحو 100 امرأة وطفل معظمهم من منطقة القوقاز إلى روسيا.

وكان آلاف من الروس توجهوا إلى سوريا والعراق في السنوات الأخيرة للانضمام إلى صفوف الجهاديين، بحسب تقديرات أجهزة الأمن الروسية. واصطحب بعضهم عائلاتهم.

وصدرت في الأشهر الأخيرة في العراق أحكام بالإعدام بحق أكثر من 300 شخص، بينهم نحو مئة أجنبي، كما حكم على آخرين بالمؤبد بتهمة الانتماء إلى تنظيم الدولة الإسلامية.

وبين هؤلاء، مدانات معظمهن من تركيا ودول آسيوية وجمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روسيا تعيد من العراق 27 طفلاً من أبناء الجهاديات الروسيات المحتجزات روسيا تعيد من العراق 27 طفلاً من أبناء الجهاديات الروسيات المحتجزات



خلال حصولها على جائزة تكريمًا لأعمالها الإنسانية في حفل نيويورك

بريانكا شوبرا تخطف الأنظار بإطلالتها بفستان باللون الأحمر

نيويورك - مادلين سعاده

GMT 05:33 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ ديكورات مطابخ مودرن بألوان الباستيل الناعمة
 العرب اليوم - إليكِ ديكورات مطابخ مودرن بألوان الباستيل الناعمة

GMT 08:50 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

أبرز أجمل إطلالات النجمات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل
 العرب اليوم - أبرز أجمل إطلالات النجمات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل

GMT 13:45 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

فندق يستخدم قطعًا مِن المجوهرات في شجرة الميلاد
 العرب اليوم - فندق يستخدم قطعًا مِن المجوهرات في شجرة الميلاد

GMT 21:21 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

واشنطن تعاقب 4 مسؤولين عراقيين على علاقة بقمع المتظاهرين
 العرب اليوم - واشنطن تعاقب 4 مسؤولين عراقيين على علاقة بقمع المتظاهرين

GMT 05:48 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

أحمد خميس يقص شعر مشاعل الشحي في مفاجأة غير متوقعة
 العرب اليوم - أحمد خميس يقص شعر مشاعل الشحي في مفاجأة غير متوقعة

GMT 03:18 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

منى محمود تستخدم الجوخ والأقمشة في ديكوراتها

GMT 07:48 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 14:17 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

الرد على الإرهاب بالعلم والعمل

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 13:46 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

اختراع ..اكتشاف .. لا يهم.. المهم الفائدة

GMT 19:29 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 04:24 2013 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

"سوبر جلو" علاج جديد وفعال للدوالي أقل إيلامًا

GMT 01:28 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

"حناء العريس" ركن أصيل من طقوس الزواج السوداني

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

دراسة بريطانية تتوِّج المرأة السورية ثالث أجمل نساء العالم

GMT 23:06 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

٧ فوائد لا تعرفينها عن كبسولات فيتامين E للبشرة والجلد

GMT 13:02 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

"الهوت شورت واحد".. رانيا يوسف وداليا البحيري بنفس الفستان

GMT 01:09 2018 الخميس ,26 إبريل / نيسان

هيفاء وهبي تواصل متابعة الدعاوى ضد شقيقتها

GMT 22:51 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد خل التفاح لمكافحة الأرق
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab