مطالبة الحوثيين باعتماد السلم والشراكة قاعدة الحوار تهدد مؤتمر جنيف
آخر تحديث GMT10:51:52
 العرب اليوم -

مطالبة "الحوثيين" باعتماد "السلم والشراكة" قاعدة الحوار تهدد مؤتمر جنيف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مطالبة "الحوثيين" باعتماد "السلم والشراكة" قاعدة الحوار تهدد مؤتمر جنيف

طائرة الأمم المتحدة غادرت صنعاء
صنعاء ـ عادل سلامه

غادرت طائرة الأمم المتحدة التي كانت ستقل وفدي "الحوثيين" و"المؤتمر الشعبي" بقيادة علي عبدالله صالح، مطار صنعاء، السبت، خاوية بعدما بقيت فيه لمدة يومين وسط توقعات بعدم انعقاد مؤتمر جنيف للحوار اليمني، الذي كان مقررًا غدًا الاثنين، بسبب خلافات على نسب التمثيل بين صالح و"الحوثيين" ولمطالبة جماعة "الحوثي" بتغيير مرجعية المؤتمر من القرار الأممي 2216 إلى اتفاق السلم والشراكة، الذي سبق التوقيع عليه من قبل القوى السياسية اليمنية قبل انقلاب "الحوثيين" على السلطة الشرعية.

وكان "الحوثيون" أعلنوا في وقت سابق، رفضهم تقليص تمثيلهم في المؤتمر حسب تنظيم الأمم المتحدة، وطالبوا بأن يكون عدد ممثليهم مع حلفائهم 41 شخصًا، لكن الحلفاء تحفظوا على توزيع تمثيل الوفد لاسيما مع علي عبدالله صالح الذي طالب بالمناصفة بينه وبين "الحوثيين".

وأعلن "الحوثيون" من جهة ثانية، تحفظهم على إدارة الأمم المتحدة للحوار اليمني على قاعدة القرار الأممي 2216 مرجعًا أساسيًا للحوار، كما رفضوا أنَّ تكون وثيقة الرياض هي المرجعية. وطالبوا بأن يكون اتفاق "السلم والشراكة" الذي سبق للقوى السياسية التوقيع عليه قبيل الانقلاب "الحوثي" على السلطة الشرعية في أيلول/ سبتمبر الماضي هو القاعدة المرجعية للحوار.

وفي الوقت الذي تتحضر فيه وفود الحكومة اليمنية وحلفائها لمغادرة جنيف، الأحد، والعودة إلى المملكة العربية السعودية، في حال تغيب "الحوثيين" وصالح، تقوم سلطنة عمان بمساعي اللحظة الأخيرة مع "الحوثيين" لإقناعهم بالمشاركة في مؤتمر الحوار.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مطالبة الحوثيين باعتماد السلم والشراكة قاعدة الحوار تهدد مؤتمر جنيف مطالبة الحوثيين باعتماد السلم والشراكة قاعدة الحوار تهدد مؤتمر جنيف



بدت كيت ميدلتون بفستان مستوحى مِن الستايل الإغريقي

إطلالات ملكية راقية بفستان السهرة مع الكاب لخطف الأنظار

لندن ـ العرب اليوم

GMT 02:42 2020 الجمعة ,05 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل المنتزهات الوطنية في ناميبيا
 العرب اليوم - تعرف على أجمل المنتزهات الوطنية في ناميبيا

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:42 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

مصر تسجل 1152 اصابة جديدة بفيروس كورونا و47 حالة وفاة

GMT 13:32 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

قائمة أفضل 10 مدربين في تاريخ دوري أبطال أوروبا

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 01:42 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

مصر تسجل 1152 اصابة جديدة بفيروس كورونا و47 حالة وفاة

GMT 13:32 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

قائمة أفضل 10 مدربين في تاريخ دوري أبطال أوروبا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab