مدير مياه عدن  يؤكد أن الموت يتربص بعناصره من كل جانب
آخر تحديث GMT13:24:07
 العرب اليوم -

مدير مياه عدن يؤكد أن الموت يتربص بعناصره من كل جانب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مدير مياه عدن  يؤكد أن الموت يتربص بعناصره من كل جانب

الحوثيين
صنعاء - العرب اليوم

تنوعت جرائم الحوثيين واختلفت أوجهها، ففي كل يوم يكتشف اليمنيون حجم التآمر الذي مارسه المتمردون على بلادهم، وما تسببوا فيه من إضرار بالبنية التحتية لليمن.

 اكتشف اليمنيون  السبت جريمة جديدة تضاف إلى السجل الحوثي الحافل في هذا المجال، حيث كشف مدير عام المياه في محافظة عدن، نجيب محمد أحمد، أن قوى التمرد أقدمت على زرع الألغام في كل المناطق، حتى حقول المياه التي يعتمد عليها السكان المدنيون لم تسلم منها، حيث أقدموا على تلغيمها، وذلك لزيادة صعوبة الجهات المختصة في إعادتها للعمل مرة أخرى.

وأوضح أحمد في تصريحات صحافية أن "كل مرافق الحياة تعرضت لتدمير منهجي متواصل، ولم تسلم أي جهة من محاولات ميليشيات الانقلاب، حتى حقول المياه التي استهدفها القصف الحوثي، بطريقة منظمة خلال فترة الاحتلال، لم نتمكن من إعادتها إلى العمل بصورة كاملة، وذلك بسبب زرع الانقلابيين لكثير من الألغام داخل الحقول، وبات المهندسون يخشون على سلامتهم وحياتهم، وذلك عقب انفجار أحد تلك الألغام في آلية كانت تحاول القيام بعملية تنظيف لحقول المياه. وإذا كانت عملية اكتشاف الألغام في المناطق المنبسطة ميسورة، فإنها تكون أكثر صعوبة داخل المواقع التي تطمرها المياه، لأن الحركة لا تكون في مثل هذه البيئة بمثل تلك السهولة، لكننا في كل الأحوال نبذل جهودا كبيرة لإعادتها إلى العمل من جديد".

ومضى أحمد بالحديث أن "مرفق المياه تعرض لاعتداءات كثيرة من قبل التمرد الحوثي، لأنها مرفق مهم يعتمد عليه غالبية السكان، ولا تقوم بدونه حياة، لذلك ركزوا على مهاجمتها، فقاموا بتدمير شبكة الأنابيب الداخلية، وقصفوا المستودعات، ودمروا المولدات الكهربائية، ولكن لم يكن يدر بخلد أحد أن جرائمهم يمكن أن تصل حد زرع ألغام داخل حقول المياه، وهذا يثبت أنهم لم يتركوا مكانا يمكن أن يمارسوا فيه اعتداءاتهم إلا وقاموا به".

واستطرد بقوله أن "المواطنون يعيشون آثار دمار، وهناك جملة من المشكلات، ومنها مشكلات تموين المياه، التي نبذل جهوداً كبيرة لإعادتها، لكن الألغام التي زرعتها ميليشيات الحوثي في كل بقعة في مدينة عدن بالمدينة، أو مواقع المياه، وفي محيط موقع المطار تعرقل تحركاتنا، ولا نستطيع التحرك بالسيارات، فالموت يترقبنا هنا وهناك".

وأشار إلى أن "اللجان الفنية تبذل جهوداً كبيرة لإعادة ترميم الشبكات في الميدان، وهناك جزء كبير لا يزالون يعانون من شح المياه، وهي الأربع مديريات التي عاشت تحت وطأة الاحتلال الحوثي، حيث إن الشبكة مدمرة بالكامل. ولكن رغم ذلك فإن جهود عناصر المقاومة الشعبية وجنود الجيش والتحالف العربي أعادت الأمل للمواطنين في عدن".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدير مياه عدن  يؤكد أن الموت يتربص بعناصره من كل جانب مدير مياه عدن  يؤكد أن الموت يتربص بعناصره من كل جانب



أثارت جدلاً بعدما قدّمت أغنية "الوتر الحسّاس"

تعرفي على تكلفة فستانُ شيرين عبد الوهاب في السعودية

الرياض - العرب اليوم

GMT 02:23 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

البوسنة تعيد بناء نفسها وتتحول إلى واحة سياحية
 العرب اليوم - البوسنة تعيد بناء نفسها وتتحول إلى واحة سياحية

GMT 06:14 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار جديدة لتنسيق البراويز والإطارات بأسلوب فني مميز
 العرب اليوم - أفكار جديدة لتنسيق البراويز والإطارات بأسلوب فني مميز

GMT 10:34 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها
 العرب اليوم - فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها

GMT 05:34 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 العرب اليوم - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 06:36 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على شروط وأماكن تدريبات الغوص في مصر
 العرب اليوم - تعرف على شروط وأماكن تدريبات الغوص في مصر

GMT 17:51 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة رائعة لعرض شاشتك البلازما بطريقة تناسب ديكور المنزل
 العرب اليوم - طريقة رائعة لعرض شاشتك البلازما بطريقة تناسب ديكور المنزل

GMT 13:00 2018 الأحد ,30 كانون الأول / ديسمبر

قطر ترحب بالجواز الإسرائيلي خلال كأس العالم

GMT 21:56 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"الرئيس مفقود" تتصدر قائمة "نيويورك تايمز" للأعلى مبيعًا

GMT 08:56 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على مميزات سياراتي "سوبارو فورستر" و"مازدا CX-5 2019"

GMT 01:33 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab