ماجدة النويشي تؤكد أنَّ أصحاب رؤوس المال يسيطرون على الوفد
آخر تحديث GMT12:59:23

ماجدة النويشي تؤكد أنَّ أصحاب رؤوس المال يسيطرون على "الوفد"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ماجدة النويشي تؤكد أنَّ أصحاب رؤوس المال يسيطرون على "الوفد"

ماجدة النويشي
القاهرة ـ فريدة السيد

هاجمت البرلمانية السابقة عن محافظة الإسماعيلية رئيس لجنة المرأة المستقيلة من حزب "الوفد" ماجدة النويشي، أنَّ استقالتها من الحزب ترجع إلى سوء الإدارة وترهل الأداء، مشيرة إلى أن "الكيان تحول إلى حزب طارد للكوادر الهامة والنواب السابقين وحاولنا إصلاح الأوضاع ولكن دون جدوى".

وأوضحت النويشي في تصريح خاص إلى "العرب اليوم"، أن "الحزب يشهد انقسامات وصراعات داخلية وأداؤه بات ضعيفًا للغاية الأمر الذي أدى إلى رفض عدد كبير من المرشحين والنواب السابقين خوض الانتخابات على قوائم الحزبء، لأن الحزب غير موجود في الشارع وتراجع دوره، الأمر الذي جعل عددًا من كوادره وأعضائه يخوضون الانتخابات كمستقلين".

وأشارت إلى أن الحزب شهد خلال الفترة السابقة عددًا من  القرارات المتضاربة، مضيفة أنَّ "المؤسسة الحزبية لا تتمتع برؤية وقيادات الحزب حصلوا على مناصب بلا صلاحيات حقيقية، والتشكيلات الحزبية تحولت إلى مناصب وهمية ولا توجد معايير واضحة في اختيار أصحاب المناصب داخل الحزب كما لا يقوم الحزب بتطبيق اللائحة الداخلية بل يتجاهلها".

وانتقدت النويشي معايير اختيار المرشحين داخل الحزب، وكذلك داخل القوائم الانتخابية، لافتة إلى مشاركة قيادات "الوطني" المنحل على قوائم الحزب و تجاهل الوفديين الأصليين، مشيرة إلى فشل تحالف الوفد المصري الذي ضم الوفد والمحافظين والإصلاح والتنمية وعدد من الأحزاب الأخرى.

وأبرزت أن اختيارات الحزب لمرشحيه قامت على مبدأ اختيار أصحاب رأس المال وليس أصحاب الكفاءة والخبرة، وأضافت: "معظم من مثلوا الوفد بقائمة "في حب مصر" ليسوا وفديين وإنما عناصر حديثة الانضمام للوفد ومؤهلها الرئيسي هو امتلاك رأس المال.

وأشارت إلى أن من انشقوا من عناصر جبهة إصلاح الوفد كان لديهم حق، بسبب تدهور الأوضاع داخل الحزب، منوهة إلى أنها تلقت عروضا كثيرة للانضمام لأحزاب أخرى لكنها أعلنت أنها ستظل مستقلة ولن تنضم لأي أحزاب جديدة".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماجدة النويشي تؤكد أنَّ أصحاب رؤوس المال يسيطرون على الوفد ماجدة النويشي تؤكد أنَّ أصحاب رؤوس المال يسيطرون على الوفد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماجدة النويشي تؤكد أنَّ أصحاب رؤوس المال يسيطرون على الوفد ماجدة النويشي تؤكد أنَّ أصحاب رؤوس المال يسيطرون على الوفد



اختارت النجمة العالمية القليل من الإكسسوارات

جانيت جاكسون مثيرة في فستان أسود بحفلة أغنيتها

نيويورك ـ مادلين سعاده

ظهرت النجمة العالمية جانيت جاكسون، مع دادي يانكييوم مغني الأغنية الشهيرة "Despacito"، الجمعة، في حفلة إطلاق أغنيتهما الجديدة "Made For Now" في مدينة نيويورك الأميركية. إطلالة النجمة جانيت جاكسون أبهرت أيقونة البوب البالغة من العمر 52 عامًا كالعادة الحضور بفضل إطلالتها الأنيقة المنتقاة بعناية، وربما كان الجانب الأبرز في ملابسها هو حزام الجلد الأسود الذي ظهر بحلقة معدنية، والعديد من الأبازيم والطيات والتي ارتدت تحته فستانًا باللون الأسود، ومعطف أسود مطابق مزين ببعض الشراريب. الإكسسوارات اختارت جاكسون القليل من الإكسسوارات، والتي من أبرزها خاتم كبير وأقراط معدنية طويلة تصل إلى أسفل رقبتها، وصففت شعرها على شكل كعكة متعددة الأطراف. وأكملت المغنية الشهيرة إطلالتها بالمكياج الناعم من احمر الخدود وظلال العيون البنية ولمسة من أحمر الشفاة النيوود، حيث خطفت الأنظار على السجادة الحمراء. بينما ارتدى المغني البورتوريكي دادي يانكي، 41 عامًا، أزياءًا

GMT 05:43 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

تعرف على شاطئ ""Musselwick المحاط بالمنحدرات
 العرب اليوم - تعرف على شاطئ ""Musselwick المحاط بالمنحدرات
 العرب اليوم - مشعل حسين  تروي قصتها في "بي بي سي" عبر كتاب

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab