جبهة النصرة تنتج مقطع فيديو لفضح جرائم داعش في سورية
آخر تحديث GMT09:14:53
 العرب اليوم -
عملية تفجير ثانية لمنزل عائلة أبو حميد بغرض تسويته بالأرض قوات الاحتلال تواصل اقتحامها مخيم الأمعري في رام الله ومداهمتها محيط منزل والدة الأسير إسلام أبو حميد بعد تفجيره منذ صباح اليوم الهلال الاحمر الفلسطيني يعلن إصابة 300 مواطنًا فلسطينيًا عقب المواجهات التي اندلعت بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال خلال الـ24 ساعة الماضية في مختلف محافظات الضفة الغربية المحتلة وزارة التربية والتعليم الفلسطينية تعلن تعليق الدوام في مدارس مدينتي رام الله والبيرة فقط لهذا اليوم بسبب استمرار العدوان الإسرائيلي قال وزير خارجية رومانيا تيودور فيوريل ميليشكانو، إن الاتحاد الأوروبي يعمل على تنظيم مؤتمر قد يساعد في حل الأزمة الخليجية مايك بومبيو يؤكد ان إدارة دونالد ترامب احترمت التصويت في مجلس الشيوخ مندوب فرنسا فرانسوا ديلاتر يؤكد أن الاتفاق خطوة هامة وقد توصلت المشاورات اليمنية إلى نتائج محورية في ثلاث قضايا فرنسا تعتزم نشر الآلاف من الشرطة غدًا استعدادًا لـ "السترات الصفراء" أرتفاع أعداد المصابين خلال مواجهات مع الاحتلال شرق غزة إلى 17 مروان محسن يسجل الهدف الثاني للأهلي
أخر الأخبار

"جبهة النصرة" تنتج مقطع فيديو لفضح جرائم "داعش" في سورية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "جبهة النصرة" تنتج مقطع فيديو لفضح جرائم "داعش" في سورية

جبهة النصرة
دمشق - نور خوّام

ظهر مقاتل متشدد ينتمي إلى تنظيم "جبهة النصرة" التابع لـ"القاعدة" في سورية، في صورة له وهو يحمل فرشاة أسنان في حزام الأسلحة الخاص به في صورة أثارت دهشة الكثيرين.

وكشف المتطرف الذي يُدعى "أبو بصير البريطاني" عن اهتمامه بنظافته البدنية خلال المعارك التي يخوضها في الأراضي السورية.

ويعتبر "أبو بصير" نجم أحدث مقطع فيديو دعائي لـ"جبهة النصرة" التي تقاتل تنظيم "داعش"
وجاء المقطع في 15 دقيقة، حيث أجرى المتشدد جولات في أريحا وخصوصًا في المسجد الملطخ بالدماء نتيجة هجوم تنظيم "داعش" بقنبلة عليه خلال رمضان، وعلى الرغم من عدم معرفة هوية "أبو بصير" الحقيقية حتى الآن، إلا أنه أصبح من أبرز الوجوه التي تظهر في مقاطع فيديو "جبهة النصرة" والتي يتكلف إنتاجها ثمنا باهظا وتستهدف الجمهور الغربي.

وجاءت إطلالة المقاتل الذي ينتمي إلى تنظيم "جبهة النصرة" المتطرف وهو يتحدث بلهجة إنكليزية جنوبية ويرتدي نظارة، ويعتقد أنه من الطبقة الوسطى، ويؤدي دور البطولة في المقطع الدعائي للتنظيم المتشدد تحت عنوان "هكذا يصبح الطريق إلى المجرمين واضحا" وهو الفيلم الذي يركز على إدانة تنظيم "داعش".

وتجول "أبو بصير" في مسجد دُمر معظمه في مدينة أريحا، عقب هجوم نفذه "داعش" في رمضان، وأبرز في المقطع تحطم الزجاج والدمار الذي خلفه الحادث التخريبي.

وعلى الرغم من إدانته للهجوم التخريبي إلا أن الهدوء سيطر عليه تجاه من قتلوا في الحادث، مشيرًا إلى أن "الأمر الجيد في كل هذا هو أننا نأمل في أن الأخوة الذين اختارهم الله إلى جواره اختارهم في توقيت مناسب، حيث منحهم الموت وهم شرفاء"، وفي لقطة أخرى من المقطع ذاته شوهد مقاتلو "جبهة النصرة" وهو يتحدثون العربية مستنكرين جرائم تنظيم "داعش" فضلا عن وجود خلاف بين الأخير والقادة السابقين لتنظيم "القاعدة".
واستخدم مقاتلو "داعش" أسماء إسلامية مثل أبو مجاهد المصري وأبو ياسر المهاجر والتي ميزت خطأ تنظيم "داعش" في قتل زملائهم المسلمين في ظل السماح للمسيحين واليهود بدفع ضريبة باهظة لتجنب الموت، ويعتبر "داعش" مقاتلي "النصرة" أنهم ليسوا مسلمين حقيقيين.
ويعد فيديو "الطريق إلى المجرمين أصبح واضحا" أحدث محاولة من جانب "النصرة" لمحاكاة أساليب التحرير والإنتاج التي يستخدمها تنظيم "داعش"، حيث يضم الفيديو متطرفين بريطانيين وهناك ترجمة بالإنكليزية إذ يتحدث المسلحون باللغة العربية، ويستهدف الفيديو بوضوح الجمهور الغربي،  ويعتقد أن السبب وراء إطلاق هذا الفيديو يتمثل في التأثير على المتطرفين في الغرب من أجل الانضمام إلى تنظيم "القاعدة" بدلا من "داعش"، خصوصًا بعد أن سلط الضوء على الجرائم التي ارتكبها الأخير في عدد من المناطق، وأظهر المقاتلين التابعين لـ"داعش" في
صورة غير جذابة، الأمر الذي قد يوقف المد المستمر من المجندين الجدد الذين ينضمون إلى أعداء جبهة "النصرة".

وتأتي هذه الأنباء بعد أن نجحت القوات الحكومية السورية في استعادة 4 قرى شمال غرب البلاد الثلاثاء، في هجوم مضاد على المتمردين الذين يهددون معاقل الرئيس بشار الأسد، وأوضح المرصد السورى لحقوق الإنسان ومقره لندن أن الطائرات الحكومية شنت عشرات الغارات الجوية بين عشية وضحاها في الصباح على أجزاء من منطقة سهل الغاب التي يسيطر عليها المتمردون في وقت مبكر من هذا الشهر، وكشف مسؤولو الرصد عن وقوع اشتباكات بين المتمردين والقوات الحكومية المدعومة من المجموعات المسلحة.

وأبرز مصدر عسكري سوري أنّ الجيش يتقدم في المنطقة، وكشف أبو البراء الحموي والذي يستخدم اسما مستعارا عن مقتل 4 على الأقل في قرية واحدة تستقر فيها جماعة "أجناد الشام" وأدى تقدم المتمردين هذا الشهر في السهل إلى جلب مزيد من المتمردين بينهم "النصرة" في الطرف الشرقي من الجبال وهي المنطقة التي تشكل المعقل التاريخي لشعب الأسد العلوي.

وأوضح مصدر عسكري، الأسبوع المنصرم، أن الجيش تراجع لتنظيم خطوط دفاعية جديدة في المنطقة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جبهة النصرة تنتج مقطع فيديو لفضح جرائم داعش في سورية جبهة النصرة تنتج مقطع فيديو لفضح جرائم داعش في سورية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جبهة النصرة تنتج مقطع فيديو لفضح جرائم داعش في سورية جبهة النصرة تنتج مقطع فيديو لفضح جرائم داعش في سورية



تألّقت ببدلة رماديّة مؤلّفة مِن سروال ومعطف وحقيبة سوداء

جينيفر لوبيز بإطلالات مُختلفة في غضون 48 ساعة فقط

واشنطن - العرب اليوم

GMT 00:57 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
 العرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019

GMT 07:41 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش
 العرب اليوم - جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش

GMT 02:40 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي
 العرب اليوم - أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 02:20 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم
 العرب اليوم - "لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم

GMT 02:32 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019
 العرب اليوم - اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019

GMT 11:27 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

شاب يرفض تقبيل فيفي عبده على الهواء

GMT 00:39 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

ون بلس تعلن عن هاتف "6T" بقارئ للبصمة مدمج مع الشاشة

GMT 13:28 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 05:47 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 13:25 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 09:02 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 13:20 2016 الإثنين ,13 حزيران / يونيو

المشاركات على مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 13:08 2018 الأربعاء ,18 إبريل / نيسان

الموت كتكتيك أيدولوجيّ

GMT 09:11 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 05:32 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 04:22 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

تامر مرسي يعلن انضمام الإعلامي شريف مدكور لقناة الحياة

GMT 06:31 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

سحر البحر

GMT 08:06 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

العملي يكشف أن "نوفاريس" ستقوي "الحقن"

GMT 05:51 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

دبلوماسية الجغرافية المائية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab