توقيف خمسة أشخاص في إيطاليا لتهريب مهاجرين غير شرعيين
آخر تحديث GMT03:25:53
 العرب اليوم -

توقيف خمسة أشخاص في إيطاليا لتهريب مهاجرين غير شرعيين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - توقيف خمسة أشخاص في إيطاليا لتهريب مهاجرين غير شرعيين

الشرطة الإيطالية
روماـ ندى جابر

أوقفت الشرطة الإيطالية في باليرمو خمسة أشخاص بتهمة تهريب مهاجرين غير شرعيين هم "جزائريان وليبيان وتونسي" نجوا من غرق مركب أودى بحياة أكثر من 200 شخص الأربعاء الماضي قبالة سواحل ليبيا.

وأفادت شهادات الناجين وعددهم نحو 360 شخصًا وصلوا الخميس إلى باليرمو في صقلية، أن الموقوفين هم قبطان المركب الغارق ومساعداه، فيما كان الآخران مكلفين بمنع المهاجرين من الحركة، واستخدم هؤلاء السكاكين والعصي خلال الرحلة لمنع المهاجرين الأفارقة بمعظمهم والموجودين في قاع المركب من الصعود إلى السطح.

وأفادت الشهادات التي جمعتها الشرطة أن الرجال الخمسة نقلوا 650 شخصًا دفع كل منهم بين 1200 و1800 دولار، كما فرضوا على كل مهاجر مبلغ 25 إلى 50 دولارًا مقابل سترة النجاة.

وأوضح المهربون للمهاجرين أن على الأفارقة أن يتحملوا البقاء ثلاثة أيام مسجونين في قاع السفينة لأنهم لم يدفعوا سوى نصف المبلغ الذي دفعه الباقون.

وأفادت شرطة باليرمو في بيان لها بأن المهربين كانوا يفرقون في معاملة المهاجرين بحسب أصلهم، فالأفارقة الذين يعصون الأوامر كانوا يهدَدون بالسكين على مستوى الرأس، أما العرب فيُضرَبون بالحزام.

من جهة أخرى، طالبت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، اليونان الجمعة بالسيطرة على "الفوضى الشاملة" في جزر في البحر المتوسط وصل إليها آلاف اللاجئين.

وبيّن مدير المفوضية في أوروبا فينسنت كوشيتيل، بعد أن زار ثلاث جزر يونانية، أن على الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أن تساهم في شكل أكبر في العبء الذي تتحمله اليونان التي وصلها 50 ألف مهاجر في تموز / يوليو وحده.

وأضاف: "بالنسبة إلى المياه والصحة العامة ومساعدات الطعام، كل ذلك غير كافٍ أبدًا، في معظم الجزر ليست هناك قدرة على الاستقبال، الناس لا ينامون تحت أي شكل من الأسقف، بهذا الشكل هي فوضى شاملة في الجزر، بعد يومين يُنقَلون إلى أثينا، ليس هناك شيء لاستقبالهم في أثينا".

في المقابل، ردّ رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس على دعوات المفوضية الجمعة، إذ اعتبر أن البنية التحتية لبلاده لا تستطيع تحمل آلاف المهاجرين الذين يصلون إلى سواحلها وأنها في حاجة إلى مساعدة الاتحاد الأوروبي.

وتابع: "الآن حان الوقت كي نعرف ما إذا كان الاتحاد الأوروبي هو اتحاد التضامن أم اتحاد يحاول فيه الجميع حماية حدوده".

إلى ذلك، دعت المفوضية فرنسا إلى تقديم خطة عاجلة وشاملة لمعالجة أزمة المهاجرين في كاليه بالوسائل التي تُخصَص للكوارث الطبيعية.

وأبرزت في بيان نُشِر في جنيف أنها تكرر النداء الذي أطلقته في صيف عام 2014 من أجل رد عاجل وشامل ودائم خصوصًا من قبل السلطات الفرنسية.

وذكّرت فرنسا بواجباتها في مجال حقوق الإنسان في مواجهة حوالي ثلاثة آلاف لاجئ يحاولون التسلل إلى إنجلترا من مرفأ كاليه.

وأعلنت المفوضية الخميس، أن حوالي 224 ألف لاجئ ومهاجر غير شرعي وصلوا إلى أوروبا عبر البحر الأبيض المتوسط منذ كانون الثاني  / يناير الماضي.

وأردفت المفوضية التي حدّثت أرقامها في نهاية تموز / يوليو الماضي، أنها أحصت 98 ألف مهاجر في إيطاليا و124 ألفًا في اليونان.

وأضافت أن الفترة ذاتها شهدت مقتل أو فقدان 2100 شخص في البحر المتوسط، ولا يشمل هذا الرقم الأشخاص الذين فقدوا الأربعاء الماضي قبالة ليبيا.

وكان أكثر من 360 مهاجرًا نجوا من غرق مركبهم الأربعاء قبالة سواحل ليبيا، وصلوا الخميس إلى باليرمو شمال غربي صقلية على متن سفينة تابعة للبحرية الإرلندية، فيما تتواصل عمليات الإغاثة بحثًا عن أكثر من 200 مفقود يُرجَح أنهم لقوا حتفهم.

وصرّح الناطق باسم مفوضية اللاجئين وليام سبيندلر، "لدينا أزمة لاجئين على أبواب أوروبا، معظم مَن يعبرون المتوسط يفرون من الحرب أو الاضطهاد، ليس هؤلاء مهاجرين لأسباب اقتصادية".

وأكد أن سبب حصول أزمة ليس عدد اللاجئين بل عدم قدرة أوروبا على التعامل مع هذا الأمر في شكل منسق، داعيًا الدول الأوروبية إلى أن تعمل معًا لا أن تتبادل توجيه الاتهامات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقيف خمسة أشخاص في إيطاليا لتهريب مهاجرين غير شرعيين توقيف خمسة أشخاص في إيطاليا لتهريب مهاجرين غير شرعيين



GMT 03:19 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

فاوتشي يعلق بتصريحات مطمئنة حول لقاحات كورونا

GMT 00:41 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

بايدن يسعى لتمديد معاهدة الأسلحة النووية مع روسيا

GMT 00:18 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

"داعش" يتبنى الهجوم الانتحاري في العاصمة العراقية بغداد

GMT 22:32 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

إيطاليا تسجيل 14,078 حالة جديدة بفيروس كورونا

موديلات فساتين سهرة ناعمة مستوحاة من إطلالات ديانا كرزون

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:42 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 العرب اليوم - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 01:54 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

ديكورات مميزة لمداخل المنازل بالأسود والأبيض
 العرب اليوم - ديكورات مميزة لمداخل المنازل بالأسود والأبيض

GMT 02:38 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"
 العرب اليوم - مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"
 العرب اليوم - أجمل الطرق لتنسيق موضة القميص الكلاسيكية بأساليب ملفتة 2021

GMT 00:49 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

كهوف جبل "شدا" تتحول لمساكن تجذب السياح جنوب السعودية
 العرب اليوم - كهوف جبل "شدا" تتحول لمساكن تجذب السياح جنوب السعودية

GMT 04:08 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

دبي تطلق "تاكسي لندن" في شوارعها تجريبيا الشهر المقبل

GMT 07:35 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مواصفات السيارة الصينية SUV شانجان CS 35 موديل 2021

GMT 03:11 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

القطاع المصرفي السعودي يدخل2021 بكفاءة "السلامة"

GMT 19:49 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تعيين أول مدرب مسلم في تاريخ دوري كرة القدم الأميركية

GMT 02:31 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

اكتشف الأحساء من خلال وجهات متنوعة رائعة

GMT 08:18 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

النفط يواصل الصعود ويتخطى مستوى 56 دولارًا للبرميل

GMT 16:32 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

جوجل تدعم "أطفال المهاجرين" بمنحة خاصة بعد تنصيب بايدن

GMT 12:34 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

ميزة مهمة تستهدف مستخدمي نسخة الويب ونسخة سطح المكتب

GMT 12:26 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

سجلت منصة واتساب رقمًا قياسيًا في ليلة رأس السنة الجديدة

GMT 12:32 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

شركة مايكروسوفت تخطط لتجديد شكل نظام التشغيل "ويندوز"

GMT 12:25 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

تفاصيل جديدة لهاتف شركة "وان بلس" الصينية الجديد OnePlus 9 Pro

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab