السعودية تتجه لشراء صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية
آخر تحديث GMT05:18:36
 العرب اليوم -

السعودية تتجه لشراء صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السعودية تتجه لشراء صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية

وزير الخارجية عادل الجبير
موسكو – العرب اليوم

أوضحت مصادر دفاعية روسية إن السعودية  ستصبح أول مشترٍ أجنبي لصاروخ إسكندر
وأشارت  صحيفة "ذا موسكو تايمز" الروسية إلى أن وزير الخارجية عادل الجبير أكد رسميًا رغبة المملكة في شراء الصواريخ الروسية، وذلك في مؤتمر صحافي الثلاثاء.

ونقلت الصحيفة عن مركز أبحاث دفاعي يدعى "IHS Jane’s 360" أن المملكة لديها رغبة في شراء أسلحة متنوعة من بينها فرقاطات حربية للبحرية الملكية.

وتحدثت الصحيفة عن أن الصاروخ يعد واحدًا من أكثر الأسلحة قوة وتدميرًا في الترسانة العسكرية الروسية، ويتمتع بالدقة في مسافة أقل من 500 كيلومتر.

وكشفت عن أن صواريخ إسكندر قادرة على حمل رؤوس نووية، والتصدي للقوات المعادية في الخطوط الأمامية، كما يمكن توجيه الصاروخ بعدة طرق سواء من على الأرض، أو عبر الأقمار الصناعية، أو من خلال طائرات دون طيار، كما يتمتع الصاروخ بمرونة فائقة، وبالإمكان إعادة توجيهه في منتصف الرحلة لقصف أهداف أخرى، فضلًا عن تمتعه بأنظمة مناورة تمكنه من الهروب من الدفاعات الصاروخية.

ونقلت الصحيفة عن محلل روسي متخصص في تجارة الأسلحة في الشرق الأوسط يدعى يوري بارمين ، أن المملكة سبق أن اشترت صواريخ صينية من طراز "DF-21" في 2007م وهي مشابهة لصواريخ "

إسكندر"، لكن الصين عدلت الصواريخ حتى لا تتمكن السعودية من وضع رؤوس نووية عليها، مضيفًا أن المملكة  ترغب في شراء "إسكندر"؛ لقدرته على حمل رؤوس نووية، في رسالة إلى أميركا وإيران بأنها غير سعيدة بشأن الاتفاق النووي الأخير.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعودية تتجه لشراء صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية السعودية تتجه لشراء صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب

جينيفر لوبيز بحقيبة من هيرميس ثمنها 20 ألف دولار

واشنطن - العرب اليوم

GMT 16:28 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد الطماطم في محاربة سرطان القولون والمستقيم والمعدة

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 02:37 2017 الخميس ,26 تشرين الأول / أكتوبر

تمتع بقضاء عطلة نهاية الأسبوع في مدينة بلباو الإسبانية

GMT 05:59 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

قمة "الرومانسية" تجمع ما بين الفنانة أمل بوشوشة وزوجها

GMT 13:58 2013 الجمعة ,19 تموز / يوليو

"بنك مصر" يفتتح أول فرع في تركيا

GMT 14:54 2016 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

أمير منطقة نجران يكرم اللواء صالح بن سليمان القرزعي

GMT 10:21 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

تأثيرات سيّئة يخلّفها الهَوس بمُغريات التكنولوجيا الحديثة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab