الخرمة تودع الشهيد السبيعي تحت زخات المطر
آخر تحديث GMT23:05:15
 العرب اليوم -

الخرمة تودع الشهيد السبيعي تحت زخات المطر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الخرمة تودع الشهيد السبيعي تحت زخات المطر

الشهيد السبيعي
الخرمة – العرب اليوم

ودعت جموع غفيرة من سكان محافظة الخرمة السبت، الشهيد الرقيب ماجد فهد الصميلي السبيعي، والذي استشهد الجمعة وهو يدافع عن وطنه ودينه مع زملائه في الحرس الوطني في نجران وتم تشييع جثمانه ودفنه في مقبرة الخرمة.
 
وتقدم المصلين على الشهيد السبيعي في جامع السوق القديم، محافظ محافظة الخرمة خالد عبدالله الشريف، ومندوب الأمير تركي بن محمد الكبير، قائد لواء الأمير تركي في الحرس الوطني العميد ضيدان بن ناصر أبوثنين وعددٌ من أفراد الحرس الوطني وعددٌ من مشايخ القبائل والأعيان ورؤساء الدوائر الحكومية بالمحافظة وجموع من المواطنين والمقيمين.
 
كما شهد مراسم الدفن هبوب عاصفة ترابية لم تدم طويلًا، عقبها هطول زخات من المطر روت التراب الذي غطى قبر الشهيد مع باقي القبور من حوله، عليهم رحمة الله.
 
وتحدث فهد بن راضي السبيعي والد الشهيد والذي بدا  صابرًا ومحتسبًا بتأكيده أنه الحمد لله على قضاء ربي وقدره أن كتب لابني ماجد الشهادة في سبيل الله وهو يقف مرابطًا على حدود الوطن الغالي ويقدم روحه الطاهرة فداءً عن أرضه ودينه وعرضه من  الغزاة الباغين والمعتدين على الحدود والوطن يستحق منا الكثير.
 
 
وأشار إلى أن الشهيد وأثناء مرابطته بالحد الجنوبي يحرص على الاتصال عليه وعلى والدته ويطلب منهم الدعاء له والرضا عنه وأن يوفقه الله وزملاءه الجنود البواسل   بالذود عن وطنهم وتحقيق النصر على الأعداء.
 
وأكد أن استشهاد ابنه هو مصدر اعتزاز وفخر؛ كونه ضحى بحياته دفاعًا عن دينه ووطنه، كما أنه  وأبناءه دروع للوطن وجنود تحت راية التوحيد وقيادة سلمان الحزم والأرواح ترخص دون ملكنا وكل شبر من أرضنا، داعيًا المولى عز وجل أن يحفظ لهذا الوطن أمنه وأمانه واستقراره.
 
وزاد بقوله أن الشهيد ماجد متزوج ولديه ولدان وأربع بنات أكبرهم فهد، ويدرس في الصف الثالث الثانوي والله يتقبل والدهم ويتجاوز عنه.
 
وختم حديثه بقوله لدي من الأبناء غير الشهيد ماجد اثنان يعملان في القوات البرية في حفر الباطن ويدافعان عن وطنهما بجبهات القتال وبعد استشهاد أخيهما ماجد، أنا ووالدتهما كبيران في السن ونعاني بعض الأمراض، ونحتاج إلى أن يكونا بالقرب منا ومعاونتنا ونطلب من قيادتنا الحكيمة نقلهما بعد استتباب الأمن على حدودنا ودحر المعتدين إلى محافظة رنية لإعالتنا مع أبناء الشهيد الستة وحكومتنا من كل خير قريب

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخرمة تودع الشهيد السبيعي تحت زخات المطر الخرمة تودع الشهيد السبيعي تحت زخات المطر



ارتدت فستان باللون الأبيض بصقة بسيطة

جيجي حديد تسيطر على إطلالات حفل جوائز الموسيقى الريفية

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:19 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دايزي ماي أصغر عارضة أزياء حسناء وجميلة وبلا قدمين
 العرب اليوم - دايزي ماي أصغر عارضة أزياء حسناء وجميلة وبلا قدمين

GMT 03:09 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

الخرطوم تتطلع إلى أهرامات مروي لجذب الزوار من حول العالم
 العرب اليوم - الخرطوم تتطلع إلى أهرامات مروي لجذب الزوار من حول العالم

GMT 17:51 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة رائعة لعرض شاشتك البلازما بطريقة تناسب ديكور المنزل
 العرب اليوم - طريقة رائعة لعرض شاشتك البلازما بطريقة تناسب ديكور المنزل

GMT 07:23 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أسما شريف منير تنفجر في وجه متابعيها وتوجه لهم الاتهامات
 العرب اليوم - أسما شريف منير تنفجر في وجه متابعيها وتوجه لهم الاتهامات

GMT 01:50 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا
 العرب اليوم - نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا

GMT 03:46 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تصاميم رائعة لغرف نوم الشباب بسريرين تناسب ديكورات عام 2020
 العرب اليوم - تصاميم رائعة لغرف نوم الشباب بسريرين تناسب ديكورات عام 2020

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 17:01 2014 الثلاثاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة وجرح 20 شخصًا في حادث سير في السودان

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 02:22 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

منى زكي تكشف عن حقيقة خلافها مع مصطفى شعبان

GMT 02:35 2016 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أطباء يدشنون دليلًا ضوئيًا للكشف عن التهاب الحلق

GMT 20:52 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

السبع ينفي وجود انخفاضات في أسعار السيارات

GMT 01:05 2015 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير دولي يحذر من خطر انقراض طائر "البفن" والسلاحف

GMT 04:25 2019 الثلاثاء ,28 أيار / مايو

الجسور تغنّي في عيد ميلاد مدينة "بطرسبورغ"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab