حوَّلتُ الرّمال إلى لوحات فنّيَّة غاية في الجمال
آخر تحديث GMT23:45:49
 العرب اليوم -

فنَّانة النَّحت ميّ عبدالرّحمن للعرب اليوم:

حوَّلتُ الرّمال إلى لوحات فنّيَّة غاية في الجمال!!

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حوَّلتُ الرّمال إلى لوحات فنّيَّة غاية في الجمال!!

القاهرة ـ شيماء مكاوي

كشفت فنَّانة النَّحت ميّ عبد الرّحمن لـ "العرب اليوم" عن تصميمها للوحات فنّيَّة من الرّمال حيث قامت بتحويل الرّمال إلى لوحات فنّيَّة في غاية من الإبداع والجمال.
وذكرت أنه لا أحد يتخيل عندما يشاهد تلك اللوحات أن المادة الأساسية المستخدمة في رسم تلك اللوحات هي الرّمال.
وتتابع:  "أستخدم رملًا اسمه "جرانيوليت" وهو من أجود أنواع الرّمال حيث إنه رمل معالج ونقيّ جدًّا وملوّن، وهو نوعان رمل ناعم ورمل خشن، وأقوم بتزويده بالغراء الأبيض وبالمياه بنسب محدّدة لكي يتحول إلى مادة تشبه العجين، ثم أستخدمه في الرسم على الزجاج والخشب والأكريلك، وطورت الفكرة ودهنته بورنيش شفاف لكي أحافظ على عمر اللوحة، وحتى يسهل تنظيفه بالماء دون أن يتأثر بعد دهانه بهذا الورنيش".
وأضافت أنه مع الوقت بدأت في تجسيد الفن التجريدي والوجوه ورسومات الخيال  فقط من الرّمال، كما اشتغلت بالرّمال على المرايا وصنعت لها إطارًا من الرّمال ، كما كتبت بالرّمال آيات قرآنية وأسماء أشخاص، وأنها سوف بإدخال الشغل المضيئ هذا الجديد الذي أحاول تصميمه في الأيام المقبلة.
وأشارت إلى أن التصميم يأخد منها وقتًا عند تنفيذه حيث تقوم أولا بالرسم على الخشب أو الزجاج ثم تجسّد هذا الرسم بالرّمال وتقريبًا يأخذ شهر أو شهرين على الأكثر.
الجدير بالذكر أنّ ميّ تقوم بعمل كورسات تدريبية لتعلّم هذا الفن حتى يصل إلى العالمية، والذي تعتبره حلمًا تسعى إليه، كما أنها أقامت معرضًا لعرض لوحاتها إيمانًا منها بأهمية الفنّ اليدويّ الذي يعتبر أرقى أنواع الفنون.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حوَّلتُ الرّمال إلى لوحات فنّيَّة غاية في الجمال حوَّلتُ الرّمال إلى لوحات فنّيَّة غاية في الجمال



GMT 01:42 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لبنى أحمد تكشف أهمية كرة حجر الاوبسديان لتنظيف طاقة المكان

لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - العرب اليوم

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 12:05 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر تويوتا راف فور 2019 الجديدة كليًا ينكشف رسميًا على الانترنت

GMT 18:54 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

تعرف على مميزات وعيوب شفروليه ماليبو 2019

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 21:40 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

أعراض تسمم الحمل في الشهر التاسع

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 05:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

حلقة مطاطية صغيرة تقلل من احتمال الولادة المبكرة

GMT 01:44 2016 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

جورج وسوف ينفصل عن زوجته الثانية ندى زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab