استوحيت شموعًا رمضانيَّة من مسرحيَّة العيال كبرت
آخر تحديث GMT01:18:15
 العرب اليوم -

مصمِّمة الشُّموع رانيا الغزالي لـ"العرب اليوم":

استوحيت شموعًا رمضانيَّة من مسرحيَّة "العيال كبرت"!!

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استوحيت شموعًا رمضانيَّة من مسرحيَّة "العيال كبرت"!!

شموعًا رمضانيَّة من مسرحيَّة " العيال كبرت"
القاهرة ـ شيماء مكاوي

كشفت مصمِّمة الشُّموع رانيا الغزالي لـ"العرب اليوم" عن تصميمها لمجموعة من الشُّموع الخاصَّة بشهر رمضان المبارك، مستوحاة من مسرحيَّة "العيال كبرت" ومن الفنَّان الرّاحل يونس شلبي.
وأشارت إلى أن تصميماتها الجديدة حملت عنوان"إنتَ جِيت يا رَمضان" حيث صممت شمعة تحمل صورة الفنان يونس شلبي، وكتبت عليها عبارة "رمضان جانا"، وقامت بعمل تصميم آخر لصورة الفنان يونس شلبي أيضًا وهو يرتدي جلبابًا مكتوبًا عليه بالخطّ الكوفيّ أغنية " رمضان جانا وفرحنا به" .

استوحيت شموعًا رمضانيَّة من مسرحيَّة العيال كبرت

وأوضحت أن هناك تصميمات أخرى أضفت عليها الخط الكوفيّ أيضًا والرسم المشهور بالخيامية الذي ينتشر في شهر رمضان .
وذكرت أنها صمّمت شموع أسماء الله الحسنى، وهي تعدّ هدية قيِّمة يمكن أن نتهادى بها في الزيارات الرمضانيَّة، كما أشارت إلى أنها أدخلت البندق وعين الجمل لتزيين الشُّموع.
وأكّدت أنها أضافت على الشُّموع رائحة جوزالهند والقرفة، لمزيد من التميز، ولتضفي الطابع الرمضانيّ والشرقيّ على الشُّموع الرمضانيَّة .

استوحيت شموعًا رمضانيَّة من مسرحيَّة العيال كبرت
وأوضحت رانيا معنى كلمات أغنية "وحوي ياوحوي" حيث ذكرت أن عبارة "وحوي يا وحوي" تعود إلى عصر الفراعنة، عندما هزم الملك أحمس الهكسوس، قام الشعب بالذهاب إلى "أيوحا" والدة الملك أحمس، وقالوا لها: "وحوي وحوي"، أي ذهب ورحل الهكسوس يا أيوحا، ومن هنا جاءت الأغنية الشهيرة، والتي نغنيها حتى وقتنا هذا،
للتعبير عن الفرحة بذهاب الهموم والمشاكل واستقبال شهر رمضان بصدر رحب، مشيرة إلى أننا نعيش هذه الأيام معنى هذه الأغنية بشكل صحيح في الواقع.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استوحيت شموعًا رمضانيَّة من مسرحيَّة العيال كبرت استوحيت شموعًا رمضانيَّة من مسرحيَّة العيال كبرت



GMT 01:42 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لبنى أحمد تكشف أهمية كرة حجر الاوبسديان لتنظيف طاقة المكان

كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

بيبر تستعيد الزفاف بفستان من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 12:43 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

حارة اليهود في حي العتبة شاهدة على تاريخ مصر الحديث

GMT 17:08 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

تعرفي على أضرار المرتديلا للحامل

GMT 12:03 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab