تجدد المواجهات بين القوات اليمنية والحوثي في مريس شمال الضالع

تجدد المواجهات بين القوات اليمنية والحوثي في مريس شمال الضالع

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تجدد المواجهات بين القوات اليمنية والحوثي في مريس شمال الضالع

مواجهات بين القوات اليمنية والحوثيين
الضالع – صالح المنصوب

أعلنت مصادر محلية في محافظة الضالع جنوب اليمن، عن تجدد المواجهات فجر الجمعة، في جبهة مريس شمال مدينة الضالع بين القوات اليمنية الشرعية والمقاومة من جهه ومسلحي جماعة الحوثي وصالح من جهة أخرى في مناطق يعس ورمة والعرفاف.

وذكرت المصادر، أن مواجهات شرسة استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة من الطرفين, ولازالت تدور رُحاها حتى اللحظة، وأضافت المصادر أن مسلحي الحوثي وصالح تحاول التقدم صوب مدينة الضالع إلا أن القوات الحكومية تتصدى لها وتجبرها على التراجع. وتشهد جبهة مريس، مواجهات بين فترة وأخرى وسقط فيها قتلى وجرحى من الطرفين, وشهدت مناطق رمه ويعيس وحجلان والعرفاف نزوح الأهالي بسبب وجودها في خط التماس.

وكشف المصادر عن استقالة مسؤول ملف الشهداء والجرحى في جبهة مريس - دمت - جبن في محافظة الضالع أحمد العمري لقيادة الجيش الوطني والمقاومة الشعبية احتجاجًا على ما وصفه بحالة التجاهل والإهمال الذي يلقاه الملف من قبل الجهات المختلفة. وقال  العمري في مذكرة الاستقالة إنه ومنذ أن تكلّف بأهم وأشرف وأنبل عمل كمسؤولٍ عن ملف الشهداء والجرحى باعتباره واجب وفرض ديني ووطني وإنساني، لكنه للأسف الشديد، لم يعد يحتمل هذا الملف نتيجة التهاون الكبير والإهمال والتقصير من قيادة اللواء والمقاومة، ناهيك عن دور الحكومة ووزارة الصحة والسلطة المحلية التي لا تقوم بالدور المطلوب.

وأوضح العمري أنه تردد كثيرًا لتقديم الاستقالة إلا أنه ونظرًا للأسباب الآنفة الذكر وظروفه الصحية أيضًا الظرف الصحي، هو ما اضطره لتقديم ونشر الاستقالة عبر وسائل الإعلام، علمًا بأنه قد تقدم بها قبل عدة أيام ولكن القيادة لم تعيرها أدنى اهتمام. وأضاف العمري أن مسؤولية الشهداء والجرحى، مسؤولية كبيرة تتوزع على الدولة بجميع مؤسساتها وبما في ذلك قيادة الجيش الوطني، كما يجب أن يتحمل المجتمع بجميع مكوناته وشرائحه كوننا نمر بظرف استثنائي.

وأشار إلى أنه مهما بذل الجميع من جهد تجاه أسر الشهداء، فإن معاناتهم ستظل لعشرات السنين، كل تلك المعاناة والآلام تتحمل مسؤوليتها مليشيات الحوثي وصالح. وأفاد القيادي العمري بأنه بتقديم استقالته يكون قد أخلى مسؤوليته أمام الله سبحانه أولًا وأخيرًا كون الحمل ثقيل والعمل حساس والمشاكل تتفاقم من حين لآخر، لافتًا إلى عشرات المشاكل في علاج الجرحى في الداخل والخارج، إلا أن قيادة اللواء83 مدفعية لم تعر الأمر أي أهمية ولم يكن الشهداء والجرحى نصب أعينهم، مؤكدًا سقوط عدد كبير من الجرحى والشهداء من كشوفات الراتب رغم اعتمادهم في مأرب، وبرغم الاتفاق على معالجة الأمر داخليًا إلا أنهم لم يعملوا أي معالجات البتة، مبرزًا تفاقم أوضاع الجرحى وتزايد أعدادهم ومشاكلهم من وقت لآخر، هو الأهم من تقديمه لاستقالته. وفي مذكرة الاستقالة، دعا العمري، الجرحى وأسر الشهداء إلى إلتماس العذر له جرّاء إغلاق هاتفه ومقر عمله منذ اسبوع، مطالبًا إياهم بأن يتواصلوا مع قيادة اللواء والمقاومة لحل مطالبهم واحتياجاتهمز

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجدد المواجهات بين القوات اليمنية والحوثي في مريس شمال الضالع تجدد المواجهات بين القوات اليمنية والحوثي في مريس شمال الضالع



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجدد المواجهات بين القوات اليمنية والحوثي في مريس شمال الضالع تجدد المواجهات بين القوات اليمنية والحوثي في مريس شمال الضالع



بعد نشر صورتها وهي نائمة بإرهاق على الأريكة

فيكتوريا بيكهام تلفت الأنظار بإطلالة أنيقة في لندن

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 05:53 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

موضة جينز التسعينات تعود من جديد موسم شتاء 2018
 العرب اليوم - موضة جينز التسعينات تعود من جديد موسم شتاء 2018

GMT 07:16 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا
 العرب اليوم - مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا

GMT 06:51 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

المعهد الملكي للمعماريين "RIBA" يكشف قائمة أفضل المباني
 العرب اليوم - المعهد الملكي للمعماريين "RIBA" يكشف قائمة أفضل المباني

GMT 05:38 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

بوتين ينفي مزاعم تواطأ ترامب مع روسيا
 العرب اليوم - بوتين ينفي مزاعم تواطأ ترامب مع روسيا

GMT 00:57 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تؤكّد أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"
 العرب اليوم - أسماء عبد الله تؤكّد أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"

GMT 06:41 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح فنادق خاصة بالتزلج في جبال الألب هذا الشتاء
 العرب اليوم - افتتاح فنادق خاصة بالتزلج في جبال الألب هذا الشتاء

GMT 08:12 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل المتاجر الخاصة بهدايا عيد الميلاد
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل المتاجر الخاصة بهدايا عيد الميلاد

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 16:57 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

حادثة اغتصاب جماعي لفتاة تهز محافظة المثنى في العراق

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 20:18 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الطلاق من زوجها لبيعه جسده مقابل المال

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab