رئيس المجلس الرئاسي الليبي لتسيير الأعمال فايز السراج

طالب رئيس المجلس الرئاسي الليبي لتسيير الأعمال فايز السراج، وزراء حكومته ورؤساء الهيئات والمؤسسات العامة بعدم التواصل مع قيادات الحوار الوطني قبل اكتسابها شرعية العمل السيادي.وشدد السراج في قراره على عدم عقد رؤساء الهيئات والمؤسسات الاجتماعات لقاءات دون إذن، مؤكدا "احترام مخرجات العملية السياسية القائمة لانتقال السلطة وتوحيدها".وأشار إلى أن القرار يعود إلى "الرغبة في النأي بالمؤسسات والجهات العامة عن التأثر بالعملية السياسية القائمة قبل موعد الاستحقاقات المقررة"، منبها إلى "ضرورة الالتزام بضوابط العمل داخل المؤسسات العامة".

ويأتي ذلك ردا على لقاءات علنية عقدها أعضاء السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا مع مسؤولين حاليين في حكومة الوفاق وقيادات عسكرية تابعة لها، حيث عقد رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة لقاء مع كل من رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء، وئام العبدلي، لبحث مشاغل الليبيين وإشكالية الانقطاعات المتكررة للكهرباء.والتقى الدبيبة كذلك مع وزير المالية فرج بومطاري بشأن توحيد الميزانية، بينما التقى رئيس المجلس الرئاسي الجديد محمد المنفي مع آمري المناطق العسكرية وأعضاء اللجنة العسكرية 5+5 التابعين لحكومة الوفاق الوطني.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

وسائل إعلام تعلن أن السراج أجرى عملية جراحية في إيطاليا

السراج يبحث مستجدات وضع البلاد مع المبعوث الأممي الجديد