مصر مؤهلة لتصبح أكبر مركز تجاري عالمي لتداول الحبوب
آخر تحديث GMT07:47:15
 العرب اليوم -

مصر مؤهلة لتصبح أكبر مركز تجاري عالمي لتداول الحبوب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مصر مؤهلة لتصبح أكبر مركز تجاري عالمي لتداول الحبوب

وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور خالد حنفي
القاهرة ـ أ.ش.أ


أعلن وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور خالد حنفي، أن مصر مؤهلة لتكون أكبر مركز تجاري ولوجستي عالمي لتجارة وتداول الحبوب والغلال بمنطقة الشرق الأوسط، مؤكدا أن مشروع إحياء منطقة قناة السويس الذي دشنه الرئيس عبد الفتاح السيسي، ليس مجرد معبر مائي فقط، ولكنه مشروع ضخم سيحقق الأمن الغذائي العربي، من خلال إقامة أول وأكبر بورصة سلعية بالمنطقة يتم من خلالها عقد الصفقات والتخزين بمناطق لوجستية كبيرة لصوامع الغلال والسلع والمنتجات الغذائية الإستراتيجية.


وأوضح وزير التموين، خلال ورقة العمل المصرية التي طرحها اليوم الخميس على المشاركين في مؤتمر اتحاد الغرف التجارية والصناعية والزراعية العربية، المنعقد حاليا بالخرطوم تحت عنوان "منتدى آفاق الاستثمار والأمن الغذائي والثروة المعدنية"، أن تلك المشروعات الطموحة ستكون لها مردود إيجابي ومصالح مشتركة للجميع، حيث نستطيع من خلال التفاوض الجماعي أن نحصل على أفضل الشروط والتعاقدات الخاصة بالحبوب والسلع ذات العائد بالمنطقة، مشيرا إلى أن المنطقة في مجملها مستوردة للسلع الغذائية خاصة "القمح والشعير والسكر والذرة والزيت"، وكافة المنتجات الغذائية الحيوية، والتي آن الآوان أن يكون لها مركز سلعي كبير بالمنطقة.


وقال حنفي، إن مراكز التجارة لهذه المنتجات كلها ستكون بعيدة تماما عن المنطقة مثل البورصات السلعية القائمة في شيكاغو بالولايات المتحدة وكوريا الجنوبية وسنغافورة والبرازيل"، مشيرا إلى أن الوقت قد حان لأن يكون هناك مركز عالمي كبير يخدم المنطقة وهو موجود بالفعل بمنطقة القناة.
وأكد وزير التموين والتجارة الداخلية، أن مصر تملك بنية أساسية وموقع جغرافي ومساحة أرض وطاقة بشرية، فضلا عن تواجد فوائض مالية في الخليج، التي تبحث عن أفضل فرص الاستثمار وأعلى عائد ممكن تحقيقه، وبالتالي يتبقى وضع المخطط الشامل وآلية التنفيذ.


وأوضح، أن مصر بدأت التحرك بالفعل مع بورصة شيكاغو السلعية، الذين قدموا طرحا استراتيجيا لأول مرة لتواجدهم بالمنطقة، باعتبار أنهم يتعاملون دائما في أسواق المستقبل، مشيرا إلى أن مصر تتحدث عن الأسواق العاجلة والآجلة في نفس الوقت، وهو الذي يعززه طاقة تخزينية كبيرة جدا، لافتا إلى أن مصر تملك موانئ مثل ميناء دمياط -على سبيل المثال- والتي تعد مؤهلة بدرجة عالية جدا، ونستطيع أن نربطها بالنهر من خلال قناة تربط الميناء بنهر النيل وقد تم ذلك بالفعل، وكذلك تربة مربوطة بسكة حديد موجود منها بالفعل 11 كيلو مترا، وسيتم ربط ذلك بالطريق الساحلي الدولي، مما يعني أننا سنعمل على تفعيل نظام النقل متعدد الوسائط.


وقال إن هناك نحو 150 صندلا سيتحركون في هذه الحالة إلى كافة شرايين مصر بالداخل وهذا الأمر قائم بالفعل، مشيرا إلى أن ذلك المشروع سيتم ربطه بميناء شرق بورسعيد والسويس، ولدينا المؤهلات اللازمة لذلك".
وأكد حنفي، أنه تباحث مع عدد من المسئولين ورجال الأعمال السودانيين حول كيفية التعامل مستقبلا في مجالات تصدير السكر والقمح واللحوم والسلع الغذائية المختلفة، مشيرا إلى أننا نسعى إلى تكوين تحالف يضم مراكز ومحاور معينة تستطيع أن تخاطب أجواء أكبر خاصة مع الدول الأخرى المجاورة بالمنطقة، كما سيتم دراسة إنشاء مجمع كبير للمنتجات السنوية من الثروة الحيوانية والمنتجات السنوية التي تخرج من الدم والتي تدخل في المستلزمات الطبية فضلا عن ضرورة الاستفادة من الجلود التي لو تم استغلالها جيدا سيكون العائد منها أكثر من عشرة أضعاف ما يتم استغلاله حاليا وسينعكس ذلك على زيادة التنافسية كما سيؤدي إلى قيمة مضافة جديدة.


ومن جانبه، أكد رئيس اتحاد الغرف التجارية المصرية أحمد الوكيل، أن الاتحاد العام للغرف التجارية العربية وافق على استضافة مصر للمؤتمر السادس عشر لأصحاب الأعمال والمستثمرين العرب، والذي سيعقد خلال يومي 23 و 24 من شهر نوفمبر القادم، مشيرا إلى أنه سيتم على هامش المؤتمر انعقاد ملتقى الاتحاد العام للغرف التجارية، واجتماعات مجلس إدارة الاتحاد العربي للغرف التجارية الصناعية والتجارية والزراعية.


وأشار الوكيل إلى أن الدول العربية تملك كافة الموارد اللازمة لتحقيق التكامل والأمن الغذائي العربي، مؤكدا ضرورة تكاتف الجميع حكومات ورجال أعمال ومستثمرين لإزالة كافة العوائق التي تسببت في الوصول إلى الوضع الراهن، وأن نعمل على استغلال الفرص المتاحة للتعاون والإنجاز بدلا من الأحاديث التي لا يعقبها إنجازات على أرض الواقع تحقق مصالح وتطلعات شعوبنا العربية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر مؤهلة لتصبح أكبر مركز تجاري عالمي لتداول الحبوب مصر مؤهلة لتصبح أكبر مركز تجاري عالمي لتداول الحبوب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر مؤهلة لتصبح أكبر مركز تجاري عالمي لتداول الحبوب مصر مؤهلة لتصبح أكبر مركز تجاري عالمي لتداول الحبوب



GMT 23:35 2019 الخميس ,20 حزيران / يونيو

أفضل شواطئ الشرق الأوسط التي تسحرك بجمالها
 العرب اليوم - أفضل شواطئ الشرق الأوسط التي تسحرك بجمالها

GMT 13:24 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

فيكتوريا بيكهام معجبةٌ بإطلالة ميغان ماركل
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام معجبةٌ بإطلالة ميغان ماركل

GMT 01:03 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

6 أفكار بسيطة تسهّل مهمة تنظيف وترتيب بيتك
 العرب اليوم - 6 أفكار بسيطة تسهّل مهمة تنظيف وترتيب بيتك

GMT 13:59 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على فن الرسم على الحجر لتزيين منزلك

GMT 21:32 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

تعرفي على أبرز صيحات "خواتم الخطوبة" في 2019

GMT 16:05 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس بوتين يزور سورية بشكل مفاجئ ويقابل بشار الأسد

GMT 22:26 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

تناول اللوز يعالج الكثير من الأمراض أهمها السرطان

GMT 22:21 2015 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

5نصائح لمساعدة الأم عند بكاء الطفل

GMT 06:47 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

دلال الدوب تقدم مجموعة من الملابس العصرية للمحجبات

GMT 14:24 2016 الإثنين ,01 آب / أغسطس

طريقة عمل مكرونة باللحم المفروم والكريمة

GMT 10:21 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

تعرفي على أحدث صيحات الشعر التي عليكِ تجربتها في 2018

GMT 11:53 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

العروض تنهال على مدرب الرائد ناصيف البياوي

GMT 06:42 2013 السبت ,30 آذار/ مارس

سر لمعان العين في نشاط الكبد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab