مجلس حكماء المسلمين يدين الاعتداء على المسجد الأقصى
آخر تحديث GMT06:53:08
 العرب اليوم -

"مجلس حكماء المسلمين" يدين الاعتداء على المسجد الأقصى

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "مجلس حكماء المسلمين" يدين الاعتداء على المسجد الأقصى

قوات الاحتلال تقتحم المسجد الأقصى
عمان – العرب اليوم

دان مجلس حكماء المسلمين بشدة عمليات الحفر التي تجري على قدم وساق أسفل وفي محيط المسجد الأقصى/ الحرم الشريف، في ظل تسويق خرافة الهيكل المزعوم.

وصدر عن المجلس، عقب اجتماع عقده أمس الخميس في عمان بحضور كبير مستشاري الملك عبدالله للشؤون الدينية والثقافية والمبعوث الشخصي الأمير غازي بن محمد، بيانًا بشأن اعتداء الكيان الصهيوني ضد المسجد الأقصى/الحرم الشريف ومحاولة فرض التقسيم الزماني والمكاني عليه.

وفيما يلي نص البيان: "بسم الله، والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه إن "مجلس حكماء المسلمين" يتابع بقلق بالغ التطورات الأخيرة في مدينة القدس والمسجد الأقصى/الحرم الشريف والتي تتمثل في الاعتداءات والانتهاكات الصارخة التي يقوم بها الكيان الصهيوني في باحات المسجد الأقصى/الحرم الشريف، وبالأخص الممارسات العدوانية التي يقوم بها جنود الاحتلال منذ 23 آب/ أغسطس 2015م، والتي تعد انتهاكًا واضحًا للقيم الإنسانية والمبادئ الدينية، وتعد كذلك انتهاكًا صريحًا لمبادئ القانون الدولي وكافة القرارات الدولية فضلًا عن كونها تعديًا مفضوحًا ضد حرية أداء الشعائر التعبدية التي وردت في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر عن الأمم المتحدة القرار رقم (217) لعام 1948م.

ويرى "مجلس حكماء المسلمين" أن جميع هذه الممارسات والعمليات الإجرامية هي جزء من خطة التهويد والتي بدأ التخطيط لها منذ زمن بعيد، والتي اتضحت معالمها من خلال إجراءات انتزاع ملكية أكبر مساحة ممكنة من أراضي السكان الفلسطينيين لخلق وضع جديد من الجغرافيا السياسية لمدينة القدس، وكذا من خلال بناء المستوطنات اليهودية، وإجلاء السكان الأصليين لفرض واقع ديموغرافي جديد، وإحداث خلخلة سكانية في القدس بشقيها لتكون الأكثرية فيها للمحتلين اليهود بحماية جيش الاحتلال. وفي هذا الصدد يستنكر مجلس حكماء المسلمين الاعتداءات المتكررة ضد المسجد الأقصى/الحرم الشريف أولى القبلتين وأحد أقدس ثلاثة أماكن في الإسلام والتي تصاعدت حدتها في الأيام الأخيرة من خلال اقتحام منظمات يهودية متطرفة للمسجد الأقصى وبمساعدة وحماية من قبل جيش الكيان الصهيوني الذي أفسح الساحات لهم لاقتحام وانتهاك ساحات المسجد الأقصى/الحرم الشريف وإغلاق الطرق المؤدية للمسجد وتدنيس حرماته، وتفريغه في أوقات طويلة من المسلمين ومنعهم من ممارسة حقهم الرباني والتاريخي في المسجد الأقصى/الحرم الشريف الذي هو مكان عبادة خالص للمسلمين وحدهم لا يقبل الشراكة أو التقسيم بأي شكل من الأشكال. كما يدين مجلس حكماء المسلمين بشدة عمليات الحفر التي تجري على قدم وساق أسفل وفي محيط المسجد الأقصى/الحرم الشريف في ظل تسويق خرافة الهيكل المزعوم.

ويدعو مجلس حكماء المسلمين الأمة الإسلامية والمجتمع الدولي ومنظمات الأمم المتحدة للعمل على وقف تهويد القدس ومحاولة طمس معالمها الإسلامية والمسيحية، والتهجير القسري للمسلمين والمسيحيين من سكان القدس الأصليين.

ويناشد المجلس المسلمين جميعًا الاهتمام بقضية القدس الشريف والعمل على انقاذ المسجد الأقصى/الحرم الشريف ووقف التدمير الهمجي الممنهج والاعتداءات الصهيونية التي تهدف إلى هدمه أو النيل من ساحاته وملحقاته. ويطالب مجلس حكماء المسلمين المجتمع الدولي بمنع الكيان الصهيوني عن القيام بهذه الممارسات الشاذة وضرورة التزام هذا الكيان بالقانون الدولي والقرارات الدولية الصادرة في هذا الشأن".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس حكماء المسلمين يدين الاعتداء على المسجد الأقصى مجلس حكماء المسلمين يدين الاعتداء على المسجد الأقصى



GMT 01:06 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

الإعلان عن توقيت التدمير الشامل للنظام الشمسي

GMT 23:47 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أزمة "كورونا" تهدد شبكات مترو الأنفاق الأميركية

GMT 21:36 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

مقتل 17 من عناصر حركة الشباب الإرهابية في الصومال

GMT 21:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

القبض على إرهابي شمال العراق

بدت ساحرة بقصّة الأرجل الواسعة مع الكعب العالي

تنسيق البنطال الجلد بأسلوب عصري على طريقة كيم كارداشيان

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 05:50 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية
 العرب اليوم - طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية

GMT 03:00 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 05:38 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 العرب اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 03:39 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 العرب اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 21:35 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

اليابان تكشف عن روبوت عملاق لتنشيط قطاع السياحة
 العرب اليوم - اليابان تكشف عن روبوت عملاق لتنشيط قطاع السياحة

GMT 03:31 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 العرب اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 15:30 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

رينو تكشف النقاب رسميًا عن Logan Stepway الجديدة في موسكو

GMT 01:43 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

السعودية تعيد النظر في ضريبة "القيمة المضافة"

GMT 18:49 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف تجري محادثة فيديو على إنستغرام مع 6 أشخاص؟

GMT 14:46 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم تخيلي لبورش ماكان EV الكهربائية بمحرك جهد 800 فولت

GMT 02:47 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الأماكن السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020

GMT 00:28 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتكار إسرائيلي يمكنه اختراق الرأس لإيصال الصوت مباشرة

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 01:06 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أجمل إطلالات إليسا مُنذ انطلاق مسيرتها الفنية

GMT 11:22 2017 الإثنين ,13 آذار/ مارس

فوائد يحققها تناول اليوسفي لمرضى السكري

GMT 19:53 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab